الفقير

عندما دخلت إحدى المتاجر و اشتريت ما أحتاجه توقفت عند المحاسب لكي أدفع ثمن ما
اشتريته ولكني تفاجأت بأني لا أحمل نقودا لاحظ البائع التغير في ملامح وجهي فقال : لا بأس يمكنك الدفع عن طريق البطاقة . عندها شعرت بالارتياح ياله من تطور أنقذني من هذا الموقف ,
نظر البائع بخبث وكأنه يخفي في نفسه شيء خلف تلك النظرة وقال : إنها الحضارة يا سيدي الحضارة والتطور في آن واحد صنعتها أيادي الغرب التي فاقت كل شيء في عالم الصناعة والرفاهية والتي جعلتها سيدة على العالم ،، ثم عاد إلى عمله, لفتت تلك الكلمات شخص واقف بجوار ذلك العامل ويبدو أنه غربي فهيئته تدل على ذلك .
بداء يقلب عيناه الزرقاوين في ذلك العامل لم أهبه به ولم أهتم وإنما خرجت من ذلك المتجر 
سرت قليلا ولكني لاحظت أن ذلك الغربي يتبعني وهو يقول(مترجم) توقف لو سمحت
-ماذا تريد ..
-لابد أنك ممن يمجد الحضارة الغربية .
-كلا..ولكن لماذا ؟ مد يده يريد أن يعطني مشروب( كوكاكولا )
-لا شكرا ولكن أخبرني لماذا تسألني هذا السؤال
-إن ذلك العامل ممن وقعوا تحت تأثير السحر الغربي خلف ستار ما يسمى بالحضارة 
إنه وللأسف يمثل حال الكثير من أبناء العالم والعرب بشكل خاص ،، تعجبت منه فهو يذم مجتمعه ويذم أبرز ميزه عرفها العالم في الغرب ،، إبتسم الغربي وكأنه علم ما يدور في داخلي من استفهامات لا تتعجب إنه الواقع .. صمت قليلا وبدء يرددها بصوت خافت عدة مرات.. فجاءة!!! تشرب وجهه الغضب..يرمي بـل( كاكولا ) بعيدا
-نعم إنه الواقع سحقا لهذه الكلمة .. ثم قال إنني واحد من ألوف الغربيين الذين يتمنون زوال هذه الكلمة من القاموس .
( بتعجب ).. لماذا
-إن الواقع في الغرب للأغنياء فقط دون غيرهم فهو لا يتسع لحياة بشرية كاملة وإن أردت أن تعيش في مجتمع غربي تأكد أنك تملك عشرات الألوف من الدولارات لتدفع ضريبة العيش في هذه الأرض الواقعية أما الفقراء فهم في عالم آخر في عالم الخيال ذلك العالم الذي لا ظلم فيه ..لا ضرائب.. نهرب من قسوة الواقع ليس بأجسامنا فهي ليست ملكنا ولكن بآمالنا المحطمة ،، إني أعلم أن الغرب موضع تقدير وإكبار من العالم بأكمله لاستكشافاته ولكن ليس هذا كل شيء إن الفقير الغرب يعيش حياة المذلة والهوان إنني واحد من الغرب الحقير ولكن لي من سوء الحظ رأس يفكر بما يدور في العالم
فهم لا يريدون منا حتى مجرد التفكير..
نظر إلى أحد المتسولين على جانب الطريق.. صمت!! وكأنه يستجمع بعض الكلمات 
ثم قال
-أحسدك أيها الفقير المسلم إنك وإن كنت مهان في الدنيا فإن هناك جنة تنتظرك
) المعذرة ) هل أنت مسلم ,,
لم يجب ..
-أنت..أجب 
يبدو أنه ذهب لعالمه الخيالي..



بقلم : عاشق بحر