http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - أصغر عريس سعودي في العالم

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 21-08-2003, 01:34
الصورة الرمزية افـــ القمر ـــاق
افـــ القمر ـــاق افـــ القمر ـــاق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 07-12-1999
الدولة: مسقط
المشاركات: 27,754
معدل تقييم المستوى: 124695
افـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
ادخل  واضحك أصغر عريس سعودي في العالم

<Center>
<FONT SIZE="5"><FONT COLOR="blue">

كانت "الرياض" قد نشرت خبر عقد قران ماهر بن عوضة الكناني 13عاماً على فتاة تبلغ من العمر 12عاماً قبل ستة اشهر تحت عنوان اجمالي عمر الزوجين 25عاماً وبدعوة خاصة تلقتها "الرياض" لحضور حفل الزواج الذي اقيم مؤخراً بمحافظة المندق تم الالتقاء في هذه المناسبة بالعريس الصغير ووالده ووالد العروس وبعض الحاضرين في هذه المناسبة

بداية قال عوضة بن عوضة الكناني 74عاماً وهو والد العريس ماهر 13عاماً أنا سعيد جداً بزواج ماهر.. كيف لا اهتم وأفرح وانا أستمتع برؤية زواج ابني الوحيد بعد ان وهبني الله هذا الولد واستجاب دعائي فقد تزوجت من ثلاث زوجات وكانت الاخيرة أم ماهر ابني والتي تزوجتها وعمري ستون عاماً ومع تقدم سني لم أيأس ولله الحمد من رحمة الله فكنت ادعو في الاسحار ان يرزقني الله بولد او بنت فاستجاب الله دعائي وله الحمد والفضل فرزقني بولد وبنت

وكوني مقعد على فراش المرض فقد تحمل عني مسؤولية رعايتي ورعاية والدته وشقيقته الصغيرة وعمره ثماني سنوات، اما انا فقد بلغت من العمر الآن 74عاماً والآجال بيد الله سبحانه، فكنت أشفق على ولدي كثيراً فمن لي بقلب يرعاه مثل قلبي ومن لي بعين تسهر عليه مثل عيني خصوصاً واننا مقطوعون من الاقرباء وابناء العمومة، وشقيقي توفي رحمه الله وهو عقيم ولم ينجب!!

وبقيت أنا اصارع العقم حتى سن الستين عاماً، ثم سعدت ونسيت الفقر والهم والحزن منذ ان حل علينا الابن ماهر ضيفاً غالياً على قلوبنا وفي السنة التالية رزقت ببنت ولله الحمد

ويضيف العم عوضة: لهذه الاسباب طرأت فكرت تزويج ماهر الابن الوحيد او بالأصح الهبة التي وهبها لي الله سبحانه وتعالى، وعمر العريس ماهر الآن 13عاماً ويدرس في الصف الاول متوسط وقد اجتازها بتفوق وينتقل العام المقبل بمشيئة الله للصف الثاني متوسط، وأما زوجته فعمرها 12عاماً وتدرس في الصف السادس ابتدائي!!

قاطعت أبا ماهر عن الحديث وسألته.. هل تعتقد ان ماهر يفهم ما يحدث ويستوعب الحياة الزوجية في هذه السن؟!

فقال: أدرك تماماً انه طفل ولا يستوعب هذه المسؤولية الآن، ولكن لحاجة في نفسي ذكرت لك بعضاً منها وبعضه الآخر أتركه للزمن، فقد تزوجت انا من الاولى وعمري 40عاماً إلا انها تعرضت لمرض وانتقلت الى رحمة الله ثم تزوجت من الثانية وعمري خمسة واربعون عاماً وبقيت معي عشر سنوات ولم ننجب فحصل الطلاق بالتفاهم والاقتناع، ثم تزوجت أم ماهر وعمري ستون عاماً فدعوت الله سبحانه واستجاب دعائي ورزقت بهذا الولد

وهنا أنا أدرك تماماً ان ماهر لا يعي ولا يدرك ما يدور وربما يظن ان هذه الامور مجرد لعبة او ترفيه وهو لا يلام في هذه السن وزوجته تبلغ من العمر 12وكلاهما طفلان لكنني أردت ان أحسن تربيتهما معاً على سنة الله ورسوله ليعيشا تحت سقف واحد حتى يدركا، فهما يلعبان سوياً قبل الزواج بأيام ببراءة الاطفال ولكن سيعرفان مستقبلهما أكثر مع مرور الايام والسنين

توجهت الى الطفل العريس ماهر 13عاماً بالصف الاول متوسط ووجدت زملاءه في الدراسة من الصغار من حوله ينظرون اليه باستغراب وعلامات الاستفهام تدور في أذهانهم فبعضهم يبارك للعريس كما يفعل الكبار وبعضهم لا يدري ان كان مجال الترفيه هذا مسموحاً به ليفعل كما فعل صديقه ماهر وبعضهم الآخر يتحرج من أي سؤال وينصرف ضاحكاً.

سألت العريس ماهر: هل التقيت بالعروس يوم عقد القران كيف ترى الزواج في هذا السن وكانت اسئلة ضخمة وكبيرة كسرت حاجز البراءة وكنت في غاية الاحراج عند توجيهي له هذه الاسئلة إلا انه كان جريئاً في الاجابة أمام اصدقائه فقال: نعم تقابلنا في الملاهي قبل شهر، ويوم عقد القران قبل ستة اشهر جلسنا معاً وكنا نضحك ونحن متفاهمين!

وسألت أصدقاءه هل تباركون لزميلكم ماهر؟؟ فأجابوا: نعم تزوج ماهر لكنه صغير، وقال آخر: انا لا أريد ان أتزوج مثل ماهر لأنه لا يوجد لدي شنب؟ فرد عليه العريس ماهر قائلاً: امك أكبر منك لكن ليس لديها شنب وتزوجت وضحك الجميع في جو يلمؤه المرح والسعادة وبراءة الصغار الممتعة التي مزجت بجد الكبار وفكرهم وإقدامهم ، وهكذا كانت تساؤلات الاطفال من زملاء ماهر

ثم ذهبت لأخذ آراء الكبار حول زواج ماهر وزوجته الصغيرة معاً في هذه السن وكيف يرى اولياء الامور ذلك الزواج.. حيث قال ابراهيم بن عبدالله الزهراني باحث اجتماعي: أرى ان الظروف النفسية التي عاشها والد ماهر في صراعه الطويل مع العقم وحرمان شقيقه الاكبر من الانجاب حتى توفي وهو عقيم وتقدم السن لدى والد ماهر وزواجه المتأخر وكون ولده ماهر الوحيد جعلت من والد ماهر يتسرع ويتشوق في رؤية ابنه عريساً، طمعاً في ان يرى احفاده او ان ينعم ابنه بما حرم منه الوالد طوال هذه السنين، وارى انها حالة فريدة ونادرة جداً في المجتمع

وأضاف: ان هذا الامر لن يوقف او يقلل من نزوات المراهقة وسوف تأخذ هذه الغريزة طريقها ولكن بطريقة مختلفة ربما تتضاعف بعكس المتوقع والمأمول، اما براءة الطفل فجميع الاطفال اليوم وفي هذه السن يرون معنى الحياة بنظراتهم القاصرة البريئة ولكن كما ذكرت لك وضع ماهر ووالد ماهر فريد ونادر ونسأل الله ان يوفق الجميع وان يقر به أعين والديه

من جانبه قال عبدالعزيز بن سعيد الزهراني: هذا الزواج نادر وغريب على جميع الاطفال ولكن للضرورة أحكام فوالد ماهر متقدم في السن ورأى ان يؤمن مستقبل ابنه وهو حي يرزق كونه الوحيد وقد كان مقتنعاً بهذا الزواج رغم ظروفه الصحية والمادية السيئة فهو تحمل الديون لاقامة هذا الزواج رغم انه تلقى بعض المساعدات ولكن كان مصراً على زواج ابنه ليسعد برؤيته عريساً في مقتبل العمر

أما سعيد احمد عوضة فقال: نحن جميعاً وقفنا الى جانب والد ماهر عندما وجدناه ملحاً على تزويج ابنه فقد تبرع فاعل خير بمنزله لاقامة حفل الزفاف فيه وتبرع آخر بالخيام، إلا ان ابا ماهر تكلف بالدين وبلغ المهر مؤجلاً خمسين الف ريال اضافة الى طعام العشاء بتكلفة عشرة آلاف ريال علماً ان راتبه التقاعدي 1500ريال شهرياً لا يفي بمصاريف اسرته ناهيك عن السداد

أما والد العروس زوجة ماهر التي تبلغ من العمر 12عاماً فقد احتفظ برأيه ورأى انه النصيب المكتوب ورفض التصوير واكتفى بكلمات التعبيرعن فرحته الغامرة بهذه المناسبة




عقبال أولادكم
__________________




الذي يرى وطنه وقد تغير جذرياً عائداً إلى الوراء من هول الطبيعة وقدرة الله
يصعب عليه التعبير ويصعب عليه لملمة الحروف كي يسطرها




من أجلك يا عمان فداك أرواحنا

ستعودين مشرقة يا مسقط الخير

كم أحبك يا عمان

رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386