http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - صلاةَ الفجر تنادي

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 25-08-2001, 02:19
الصورة الرمزية افـــ القمر ـــاق
افـــ القمر ـــاق افـــ القمر ـــاق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 07-12-1999
الدولة: مسقط
المشاركات: 27,754
معدل تقييم المستوى: 124695
افـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
موضوع فوق الممتاز صلاةَ الفجر تنادي

<Center>
<FONT FACE="Monotype Koufi"><FONT SIZE="5"><FONT COLOR="blue">

ركبتُ الحافلةَ ذاتَ يومٍ كعادتي متوجهةً إلى الجامعة ، فإذا بإحدى الطالباتِ تجلسُ إلى جانبي .
وتطبيقاً للسنة عرفتها على نفسي وتعرفتُ عليها إذ لم اكن أعرفها من قبل
دار حديث بيني وبينها عن الدراسة والمشكلات التي تواجه كلا منا عن الجامعة سلبياتها إيجابياتها ،
ثم انتقل بنا الحديثُ وإذا بها تفتح لي قلبها تقول لا اعلم يا أختاه
ماذا جرى لي فمنذ فترة وأنا على هذه الحال نفسٌ قلقه
خائفة من لاشيء ، الراحة هجرتني ، قسوةٌ في الأيامِ والظروف تسيرُ بعكسِ الاتجاهِ الذي أريد.
ولذا فلا رغبه لي بالتكلمِ مع أحد ، وإذا كلمني أي شخص صرختُ في وجههِ وفي غالب الأوقات لا أجيبه وكأنه لا يخاطبني أنا وكأن الخطاب لا يعنيني .
قلتُ في نفسي ربما إن زميلتي تعاني من بعضِ ا لمشاكل العائلية لكن كل ظنوني تلاشت عندما أخبرتني أنها لا تعاني من أي مشاكل وعلى العكس فكل أسباب السعادة متوفرةً عندها وان كان هناكَ بعض المشاكل والهموم فليست بالقدرِ الذي يجعلها بهذه النفسيةِ المتعبة .
ثم أردفت قائله.. بأن صلاتها متقطعة وأنها لا تحافظ على أداء الصلوات في أوقاتها لاسيما صلاة الفجر فلا تصليها إلا قبل ذهابها إلى الجامعة بقليل وأحياناً بعد الساعة العاشرة ُهنا أدركتُ وعلمتُ سرَ قلقها ..
انه بعدها عن الله التهاون في أداء الصلوات
قلت لها .. تذكري يا أختاه.. قوله تعالى (إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً)
تفكري بقولهِ تعالى (فويل للمصلين الذين هم في صلواتهم ساهون )
ولا تنسى قوله تعالى (قد أفلح المؤمنين الذين هم في صلاتهم خاشعون والذين هم عن اللغو معرضون)
ثم قلتُ لها يا اختاة إن الصلاة ثقيلةً على ضعفاءِ الإيمان وعلى المنافقين إذ قال الله تعالى في وصفهم
(وإذا قاموا إلى الصلاةِ قاموا كسالى )
وقال الله تعالى( وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين الذين يظنون انهم ملاقو ربهم )
يا أختاه قفي وقفه تأمل مع حديث الحبيب محمد صلوات الله عليه وسلامه حين قال :
"ليس صلاةٌ اثقلُ على المنافقينَ من صلا ة الفجر والعشاء ولو يعلمون ما فيها لأتوها ولو حبوا.

إن الصلاة يا أختاه مصدر السعادةِ النفسية تشعر المرء براحة وطمأنينة في نفسه يشعر المرء بلذة الطاعة إلى الله تبعده عن شياطين الإنس والجن يشعر بعبوديته الحقه لله وعندها يحفظه الله من وساوس الشيطان
قال الله تعالى (إن عبادي ليس لك عليهم سلطان ).
فيا أختاه .. استيقظي اجمعي قواك اصلحي زورق حياتك الذي تسيري فيه فحياتكِ أشبه بحياةِ الغافلينَ عن الله ، امسكي مجدافَ الأملِِ بيديكِ فكري تداركي أمركِ قبل فوات الأوان ،
صلي قبل فوات الأوان صلاة مودع. تذكري انك لابدَ مسافرة وان سفرك بعيد ويحتاجُ إلى زادٍ كثير ،
وان زادكِ مهما كثر إلا انه قليل تذكري قوله تعالى (والتفت الساق بالساق إلى ربك يومئذٍ المساق)
تفكري فيه تصوريه ثم بادرتها قائله إن الذي تشعرين به يا أختاه سببه بعدكِ عن الله وعدم محافظتك على الصلاة راجعي نفسك يا أختاه .
وما هي إلا لحظات حتى وصلنا إلى الجامعة فتبادلنا تحيات الوداع على أمل أن نلتقي مرةً أخرى راجيه أن تكون صاحبتي بنفسيةٍ افضل بعد أن تكون قد التزمت صلاتها ..
وذهبت كل واحدةٍ منا إلى قاعه المحاضرة .
وفي طريقي إلى قاعة المحاضرة تمنيتُ لو أني ذكرت لها
حديثَ الفجرِ عن نفسه حين قال :-
أنسيتموني وأنا خيرُ مؤنسٍ؟
و ظلمتي لكم خيُر رداء! أنسيتم السعادة والهناء وأانتم تصارعون الكسل والنوم والخروج من تحت الغطاء ؟
ألم اكن لكم خير دواءٍ لشرِ داء ؟ داء الكسل
أنسيتم ما يحصل لكم بين يدي الله من حسناتٍ وكم يحط عنكم من سيئات أفضلتم النوم علي ؟
أم أحببتم عني دفء الغطاء ؟
أعلم أن بردي قارص لكن زمهرير جهنم أشد عناء ،وأعلم أن ظلمتي موحشة ولكن ظلمة القبر أشدُ وحشهً وأشدُ دهاء!هلا تذكرتموني يا أحبتي وألقيتم عن رؤوسكم ذلك الغطاء وقاومتم وسوسة الشيطان وأمنياته ،
هلا تركتم النوم جانبا ،وأتيتموني بقوة ومضاء فأنا مشتاق إليكم حبا رغبه في نجاتكم يوم اللقاء فقد اعد الله لمن صاحبني خير جزاء وأرجو أن لا يكون لك أعذارا فأعذارك كلها هباء ،
فمن أحبني حب صدق سوف يأتيني دون حاجه إلى منبه أو نداء .
<Center>
<FONT FACE="Monotype Koufi"><FONT SIZE="5"><FONT COLOR="red">
فيا أخواتي لتقف كل واحدة منا وقفه تأمل
لنرى كم في صلاه الفجر من الحسنات التي تنجينا من عذاب جهنم
تلك الوقفة التي توقظنا قبل أن نندم ولا ينفع الندم
وإني أرجو أن ينفع بكلماتي هذه ويفتح بها قلوبا غلفا وآذانا صماء
واخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386