http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الأب المضروب: زرعت .. فحصدت التاريخ يعيد كتابة نفسة قصة للعبرة

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 10-10-2003, 10:31
الصورة الرمزية بايلوت
بايلوت بايلوت غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 09-04-2000
الدولة: جدة
المشاركات: 3,220
معدل تقييم المستوى: 22712
بايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزينبايلوت مرحبا  بك في صفوف المتميزين
كتبت هالموضوع وانا شبه نائم الأب المضروب: زرعت .. فحصدت التاريخ يعيد كتابة نفسة قصة للعبرة

الأب المضروب: زرعت .. فحصدت التاريخ يعيد كتابة نفسة قصة للعبرة

المصدر : تركي السويهري (مكة المكرمة)
منقوووووول من جريدة عكاظ السعودية


نعم زرعت.. فحصدت!
ابني المدلل الذي رعيته .. وافنيت زهرة عمري في تربيته ورعايته شب عن الطوق.. وصار يضربني ويسبني.. ويرميني في الشارع تماماً كما كنت افعل مع ابي..
زرعت.. وحصدت.. وهذا هو حصاد الزرع الخبيث.. ياااه... لقد مرت السنين سريعاً وكأنها عجلة قطار لاتتوقف عن المسير.
تزوجت وانجبت وابي معي في المنزل.. كبر طفلي الوحيد وصار شاباً مفتول العضلات وبدت عليه مظاهر غريبة يكره جده- الذي هو ابي- بلا سبب.. حاولت اثناءه وفشلت.
وبعد مرور الايام انتقلت عدوى كراهية الابن لجده لي.. كرهت ابي.. صرت اتضايق منه, لا احتمل وجوده معنا بالمنزل.
تصورت أن ابي (رجعي) ومتخلف.. نتناوب انا وابني في سبه وشتمه باقذع الاوصاف, ولكني لم اضربه.. ابني كان يفعل ذلك وانا اتفرج..
بمرور الايام زادت كراهيتنا انا وابني لابي فضيقنا الخناق حتى يودع المنزل غير مأسوف عليه, منعت عنه المصروف.. اغلقت الباب في وجهه اكثر من مرة.. تركته تحت لظى الشمس الحارقة ساعات وساعات.. وددت ان يخرج من المنزل.. الى اين يذهب لايهم.. المهم ان يخرج وخلاص.
انا ابن ابي الوحيد وابني هو ولدي الوحيد.. وبرغم ذلك تجمعت ارادتنا على طرده تحينا الفرص, تفننت في تدليل ابني وتعذيب ابي.. كم من الموبقات قدمتها له (رحمه الله).
وبلغ العقوق يوماً ان طردته الى خارج المنزل دون ان ارعى سنه ودون ان يرمش لي جفن, وقف ابي العجوز يطرق الباب.. تزداد طرقاته كلما زادت حبيبات العرق على وجهه.. وقفت اتفرج على ابي ومعي ابني من على شرفة المنزل.. ضحكنا.. وسخرنا عليه.. فتح الجيران ابوابهم يستطلعون امر هذه الطرقات المتتالية.. حتى هذا الفضول من الجيران لم يشعرنا.. بالخجل.. والخيبة انا وابني.
تركته اياما عديدة في العراء.. ياكل عند الجيران وينام في العراء.. كان ابي يرحمه الله يدعو لي بالهداية.. هل يدعو لي.. وانا اواصل في عقوقي له.
نعم.. لم اضربه.. لكنني كنت ادفعه بيدي كلما هاج على حفيده (ابني).. مرت سنين على هذا المنوال حتى ضاق ابي ذرعاً وخرج من منزلي الى الابد عاش مع احد بعض الاقارب الى ان ارتفع الى رحاب الله.
***
زادت سنين العمر.. واشتعل رأسي شيباً.. ورقد بصري وسمعي.. فبدأت احصد الزرع.. بدأ ابني يعانفني ويخاصمني ويسيء معاملتي.. يطردني خارج الدار.. بل زاد من ذلك ان ضربني.
ها هو التاريخ يعيد نفسه..
زرعت .. فحصدت!

تعليق
كل ماقول هو ان التاريخ لاينسى من كتبة وانة يعد نفسة حسبنا الله ونعم الوكيل
ان الوالدين نعمة ان ادركتهما وانت كبير تحتاجهم أكثر ممالوكنت صغير
انهما أخر سد لك لمواجهه هذة الحياة الصعبة حتى ولو بالدعاء
الهم أرحم و اباناء وامهاتنا وادخلهما جناتك الفردوس بغير حساب واجعل ظل رضاهما
يخيم على وعلى اخوانى واخواتى وان تبر اولادنا وبناتنا بنا اذا ماصرنا بماصاروا بة
والدينا وصلى الله على سيدنا محمد وعلى الة واصحابة
أمين
أمين
أمين
واخيرنأ اهيب بكل من قراء هذا الموضوع ان يحفظ هذة الاية ويحفظها ويفسرها
الى أبنائة وبناتة وارجوا لك من قراها ان يذكرنا أسم ورقم اية
( وقضى ربك ...... الى اخر الاية)
__________________


اخـيـ PILOT ـكم



من أرادا علو بنيانه***فعليه بتوثيق أساسه

YOU have the right to hold your opinion









رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386