http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ادعوا لهؤلاء الأموات بالهداية والرشد .. !!!!

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 19-10-2003, 12:40
الصورة الرمزية ابويزيد
ابويزيد ابويزيد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 22-09-2002
الدولة: ارض الله الواسعة
المشاركات: 4,262
معدل تقييم المستوى: 13838
ابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزين
ادعوا لهؤلاء الأموات بالهداية والرشد .. !!!!

[ALIGN=CENTER]

نعم انهم اموات ..

وصفاً لاتسغربوا عليه فهو من الله سبحانه وتعالى ..

الذي وصفهم بهذا الوصف ..

قال تعالى في سورة الأنعام 121 ...

{ افمن احييناه وجلعنا له نوراً يمشي به في الناس كمن مثله ..

في الظلمات ليس بخارج منها كذلك زين للكافرين ماكانوا يعملون } ..

فمن كان غافلاً عن ما امره الله به من اعمال ..

ومرتكباً ما نهى الله عنه ..

فهو من اصحاب القلوب الميته ..

ولقد ورد في التفسير لكلمة { احييناه } ان المقصود بها هو قلب ..

الأنسان الذي يتعرض للكثير من الحالات المرضية ..

والقلوب على انواع مختلفة وكثيرة منها ..


اولاً - القلب السليم ..

الذي ينكر جميع مايعتريه من معاصي حتى صار ابيضاً ناصع البياض ..

لاتؤثر فيه الذنوب والمعاصي بما حباه الله من ايمان صادق واعمال ..

خالصة لله موافقة لسنة النبي المصطفى عليه الصلاة والسلام ..

وطوبي لمن كان له مثل هذا القلب ..


ثانياً - القلب المريض ..

وهو من اعترى قلبه بعض الذنوب والمعاصي يتذبذب قلبه ..

بين الأيمان وارتكاب الأعمال التي نهى الله عنها ..

فتاره مرة مع يقوم بالأعمال الصالحة ولكنه لاينكر ولايرفض الأعمال ..

المنهي عنها في الكتاب والسنة ..

وقد لايعرف الأنسان ان قلبه مريض إلابعد ان يقارن ويمحّص بين ..

الأعمال الصالحة والأعمال السيئة ..

وصاحب القلب المريض ان لم يتدارك قلبه فأنه يموت وهذه هي ..

المرحلة الأخيرة من امراض القلوب ..


ثالثاً - القلب الميت ..

وهو ما ماجاء ذكره في هذه الأية الكريمة ..

فأصبح صاحب هذا القلب كأنه يمشي في ظلام دامس لايعرف طريق ..

الخطاء ولا الصواب ولايمييز الباطل من الحق ..

وهو بعكس صاحب القلب السليم الذي جعل الله له هذا النور الذي..

ينير دربه بين الناس ..

قال تعالى { فأنها لاتعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور }

فحري بنا يأخوتي واخواتي الكرام ..

ان نتفقد قلوبنا من اي نوع هي ..

هل قمنا بما يحبه الله ورسوله ..؟؟

وهل ادينا الأعمال المطلوبة منا على اكمل وجه ؟؟ ..

وهل انكرنا وخالفنا جميع ما يخالف امور ديننا ؟؟ ..

ان المقارنة بسيطة لاتحتاج الى مختبرات او معامل كي نعرف ذلك ..

وهل هناك اشد من موت القلوب ومرضها ..

واحذر اخي / اختي ان تكونوا من اصحاب القلوب الميتة او المريضة ..

وان يفجأكم الموت وانتم على هذه الحال ..

نسأل الله لنا وللجميع السلامة والعافية ..

وان يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه ..

وان يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه ..

انه ولي ذلك والقادر عليه ..

اخوكم / ابويزيد ...
[/ALIGN]
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386