http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - (مهم) بعض التوضيح عن فيلم الام المسيح (قدسه الله وشرفه من مثل هذا)

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 11-04-2004, 15:43
الصورة الرمزية أبو دجانة البلوشي
أبو دجانة البلوشي أبو دجانة البلوشي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 03-10-2001
الدولة: سلطنة عمان-صحار
العمر: 35
المشاركات: 2,368
معدل تقييم المستوى: 13916
أبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزين
سهم (مهم) بعض التوضيح عن فيلم الام المسيح (قدسه الله وشرفه من مثل هذا)

.....تنبيه: بعد قراءة الموضوع الرجاء قراءة الملاحظات أسفله :

آلام المسيح" فيلم جديد من إخراج ميل جيبسون موضوعه آخر 12 ساعة من حياة يسوع الناصري عيسى - عليه السلام- ، حصد هذا الفيلم فوق 310 مليون دولار منذ إصداره قبل شهر تقريباً، والمرجع التاريخي لاستقاء المعلومات هو إنجيل يوحنا، ويكفي المسلم الواعي هذه المعلومة ليتخيل مشاهد الفيلم.

إن تجسيد عيسى - عليه السلام - وأمه وعقيدة التثليث وتكذيب القرآن في مسألة الصلب وأمور أخرى ليبعث في المسلم الغيور على عقيدته ودينه ألماً وحزناً، ولئن كانت أفلام هوليود في الغالب تشيع الفاحشة في المجتمع، وتفتح أبواب الشهوات على مصراعيها، فإن هذا الفيلم يفتح أبواب الشبهات ليصيب عقيدة المسلم في الصميم.

إن تجسيد عيسى - عليه السلام - وأمه وعقيدة التثليث وتكذيب القرآن في مسألة الصلب وأمور أخرى ليبعث في المسلم الغيور على عقيدته ودينه ألماً وحزناً وكأني أتخيل تلكم الشريحة الواسعة من أبناء وبنات المسلمين اللذين تربوا على ثقافة الغرب وانبهروا به وقل رصيدهم من الثقافة الإسلامية أو انعدم، أتخيلهم أمام الشاشة ساعتين قد رسخت في عقولهم مشاهد الصلب، وتلقوا درساً بأحدث الأساليب في الإنجيل المحرف، أما القرآن فقد اتخذوه مهجوراً، أما الفئة المثقفة من المسلمين واللذين علموا سيرة المسيح عيسى - عليه السلام - من مصادرها الإسلامية، ومع ذلك أصروا على مشاهدة الفيلم، فإني أذكرهم بقوله تعالى : { وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذاً مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعاً } [النساء:140].

ويسر المسلم عندما يعلم أن هذا الفيلم قد تلقى اعتراضاً عالمياً وانتقد بشدة، وللقارئ الحق في أن يجزم أن هؤلاء المنتقدين هم المسلمون؛ لأنهم يمثلون نسبة كبيرة من الجماعة البشرية، ولما يشمله الفيلم من تحد وكفر لآيات القرآن وتعد على أنبياء الله، بل واستطالة على مقام الربوبية والألوهية ، ولكنه يصاب بخيبة أمل عندما يعلم أن اليهود هم اللذين اعترضوا على الفيلم، وعدوه رمزاً لمعاداة السامية وتحريضاً لكراهة اليهود، أما المسلمون فصوتهم خافت وهم الكثرة، ولعل كثرة الجراح والآلام أنستنا آلام المسيح وأمه - عليهما السلام-، وكم هو مؤلم أن نعلم أن دولاً خليجية تعرض هذا الفيلم على شاشات دور السينما، وأن الجم الغفير يقبلون عليه صباح مساء ويخرجون من جيوبهم نقوداً ومن قلوبهم عقيدة ويسلموهما عند عتبة السينما لتسلم لهم السينما في تلك القاعة المظلمة درساً تنصيرياً من إنجيل يوحنا.

{ لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنْ لَمْ يَنْتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } [المائدة:73].

وإن كان للإقبال الكبير على مشاهدة هذا الفيلم في أمريكا من دلالات، فإنها تدل على تدين الشعب، ولعل في هذا إرهاصاً بعودة كل أمة إلى ملتها، وإفلاساً لشعار العلمانية (أو اللادينية) ليحل محلها العصبية الدينية، ويكون توطئة لحروب وملاحم موضوعها الدين والعقيدة.

فتاوى حول هذا الفيلم اللعين
أفتى الدكتور إبراهيم زيد الكيلاني وزير الأوقاف الأردني السابق ورئيس لجنة الفتوى في حزب جبهة العمل الإسلامي بحرمة عرض ومشاهدة فلم "آلام المسيح" في الأردن كما انتقد برنامج ستار أكاديمي الذي يعرض على شاشة " LBC " الفضائية اللبنانية وأفتى بحرمة مشاهدته .

وقال الدكتور الكيلاني "أفتي بحرمة مشاهدة وعرض هذا الفيلم لأمرين اثنين أولهما أن هذا الفلم تكذيب للقرآن الكريم الذي يقول { وما قتلوه وما صلبوه ولكن شُبّه لهم } وأضاف الدكتور الكيلاني أن في هذا الفيلم تصويرا وتجسيدا للأنبياء وهو أمر محرم شرعا معتبرا أنه فيلم تبشيري قصد به الإساءة لمشاعر المسلمين وليس التعرض لليهود كما يروج .

وقال " نحن نعلم جرائم اليهود بحق الانبياء ومحاولتهم قتل المسيح عليه السلام لكن هذا الفيلم يزرع معتقدات ومفاهيم خاطئة وليست من ديننا .. الأمر الذي يؤثر على أجيالنا الناشئة .

وتأتي هذه الفتوى بعد أيام فقط من فتوى مشابهة في الكويت اعتبرت أن عرض "آلام المسيح" غير جائز في بلاد المسلمين أطلقها عميد كلية الشريعة في الكويت الدكتور محمد الطبطبائي الذي قال أن "فيلم آلام المسيح يتعارض مع العقيدة الإسلامية " .

أكد عميد كلية الشريعة الدكتور محمد الطبطبائي أن « فيلم آلام المسيح يتعارض مع العقيدة الإسلامية»، ودعا «الجهات المسؤولة في الدول الإسلامية» إلى أن «تمنع عرض الأفلام والتمثيليات » من هذا النوع.

وذكر في فتوى أصدرها أن فيلم آلام المسيح «فيه ثلاث مخالفات شرعية تمنع من إباحته، أولا: هو يتعارض مع مسألة عقائدية لدى المسلمين، لا يجوز الخلاف فيها, ثانيا: يمثل فيه شخصية المسيح, ثالثا: فيه تفاصيل مختلقة ».

وأضاف: « لا يجوز السماح بعرضه في بلاد المسلمين أو مشاهدته لما فيه من البهتان، ومخالفته العقيدة الإسلامية الصحيحة (,,,) كما لا يجوز حضور هذا الفيلم، في البلاد التي يعرض فيها، ومن حضره عليه التوبة لله تعالى، فهذا الفيلم جرأة على الله تعالى، وانتقاص لنبي الله عيسى », وشدد على أن «تمثيل الأنبياء عموما لا يجوز شرعا».

البحرين تمنع فيلم آلام المسيح
أعلن مسؤول في وزارة الإعلام البحرينية اليوم أن مملكة البحرين منعت عرض فيلم "آلام المسيح" الذي أثار ضجة لدى إسرائيل واليهود في العالم.

وقال مدير دائرة المطبوعات والنشر في الوزارة جمال داود "منعنا الفيلم قبل أسبوعين بعد أن تقدمت شركة البحرين للسينما بطلب لعرض الفيلم. وأضاف "منعنا الفيلم لأنه يتعارض مع الشريعة الإسلامية التي تحرم تجسيد الأنبياء".

أفيقو أيها المسلمون
أفيقوا أيها المسلمون
أفيقوا أيها المسلمون

كتبه : عبد الباقي شرف الاسلام -المصدر موقع طريق الاسلام
*:heart1ملاحظات هامة :
1/ المسيح لم يصلب وانما رفعه الله
2/ سنزل المسيح ابن مريم عليه السلام أخر الزمان وسيكون نزوله علامة من علامات الساعة الكبرى وهو الذي سيقتل المسيخ الدجال
3/ تسمية الفلم بالام المسيح ضرب من الخبل والجنون ودغدغة لمشاعر الجهال فالمسيح لم يتالم ولم يلمس يقدرة الله شعرة من راسه الكريم الشريف
4/ ان كان اليهود يعارضون الفلم (حركات) !! وانه يتهمهم بمعاداة السامية وغيره فهم أصلا قتلة الانبياء وقد قتلوا انبياء كثر بنص القران لكنهم لم يقتلوا عيسى وجرائمهم على مر التاريخ مع الانبياء وغيرهم ويكفيهم سواد وجه أنهم حاولوا قتل النبي محمد (صلوات الله وسلامه عليه ) بتقديم شاة مسمومة له ومرة حاولوا القاء صخرة عليه فنجاه الله وتستمر جرائمهم ضد البشرية خصوصا المسلمين ولا اظنكم نسيتم فعلتهم بالشيخ احمد يس رحمه الله فاليهود قتلة رغم عن انف الفلم ورغما عن انفهم ولا نحتاج لافلام لنعرف ذلك
5/ الله واحد أحد والفلم يدعو لعقيدة التثليث الكفرية وان عيسى بن الله (تعالى الله عن ذلك ) قال تعالى ( قل هو الله احد . الله الصمد. لم يلد ولم يولدولم يكن له كفوا أحد)
6/ الحذر الحذر من مشاهدة الافلام فانها تؤدي لا محالة الى الحطام
وأخيرا من كان لديه زيادة فليتفضل ولا تنسوني من دعائكم
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386