http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - تفسير القرآن الكريم

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 19-05-2004, 01:01
عنود الغيد عنود الغيد غير متواجد حالياً
عضو الساهر
 
تاريخ التسجيل: 14-05-2004
الدولة: قطر بلاد العز والفخر
المشاركات: 33
معدل تقييم المستوى: 929
عنود الغيد is on a distinguished road
ضحكه تفسير القرآن الكريم

بسم الله الرحمن الرحيم
نبدأ معكم سلسلة تفسير آيات القران الكريم سورة سورة لنتعمق في فهمه حتى نقدر أهميته أكثر وأكثر وليتمكن كل من صعب عليه فهم بعض الكلمات ومعانيها الاستفادة نسأل الله وأياكم أن يتقبل أعمالنا ويسكننا جناته..
سورة الفااااتحة:
بسم الله الرحمن الرحيم
تفتتح جميع سور القرآن الكريم بالبسملة ماعدا سورة التوبة تيمناً باسم الله مصدر الإنعام والبركة وتنبيهاً للناس على ان هذه السورة أنزلها الله برحمته وفضله لهداية خلقه ،كذلك تذكر طاعةً لأمره جل شأنه ، فقد أمرنا بذكر اسمه في مناسبات كثيرة كقوله : (( واذكر اسم ربك بكرةً وأصيلا ))..كي نستمد العون والقوة منه وحده.
مجمل المعنى:

1 الثناء والشكر لله وحده الذي يدبر أمر مخلوقاته، ويربى عالم الإنسان والحيوان والنبات في الدنيا بالحياة والغذاء والتناسل ، فيمنحها من نعمه مايحفظ بقاءها، إحساناً منه ورحمة، وهو وحده صاحب السلطان والقوة والتدبير يوم القيامة.

2 أنت ياربنا المستحق لأن نخصك بالعبادة، فنطيعك ونخضع لك ، باتباع ما أمرتنا به، وتجنب مانهيتنا عنه،لأننا عبيدك الخاضعون لمشيئتك، كما أنك المستحق وحدك لأن نستعينك على جلب الخير لنا ودفع الضر عنا فلا نلجأ إلا إليك، ولا نطلب المعونة إلا منك ، ولا نتوسل إليك بشفعاء في تيسير أمورنا،وشفاء مرضانا،وقضاء حاجاتنا، لأنك أقرب إلينا من حبل الوريد.

3 فدلنا أيها الإله القادر على طريق الخير، دلالة تحفظنا من الضلال والخطأ ووفقنا إلى السير فيه،وهو الطريق المعتدل الذي لا ينحرف عن الجادة، ولا يميل عن الغاية، الطريق الموصل إلى الحق والهدى، طريق أهل الإيمان والصلاح من عبادك الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين،وأبعدنا عن طريق من غضبت عليهم من الكفار،ممن حادوا عن سبيل الحق بعد علمهم به، أبعدنا عن طريق من ضلواعن سبيلك وانحرفوا عن شرائعك،سواء أكان ذلك عمداً أو عناداً، أم غواية وضلالا، محاولين أن يغيروا دينك الحق أو يبدلوه، أو يحرفوه عما وضع له.


تم بحمد الله
منقول من كتاب غاية البيان في تفسير القرآن الكريم
--------------------
__________________
وماكان معذبهم وهم يستغفرون
اثنان لا تذكرهما من أساء إليك ومن أحسنت إليه..
اللهم لك الحمد ولك الشكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك..
سبحان الله وبحمده ..زنة عرشه..رضا نفسه..عدد خلقه..مداد كلماته..
{ اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون ..}
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386