http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الحكواتي ( الحكاية من البداية إلى النهاية )

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 22-07-2004, 21:44
الصورة الرمزية شعلة
شعلة شعلة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 03-01-2000
الدولة: الإمارات - دبي
المشاركات: 8,767
معدل تقييم المستوى: 33640
شعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوت
الحكواتي ( الحكاية من البداية إلى النهاية )

تحدث الحكواتي وبدأ بالصلاة على الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم



وقص قصته وقال:

كان في قديم الزمان رجلين

الأول احمد وهو رجل فقير معدم

لا يملك من هذه الدنيا غير طاسة منقوشة بكتابات منها
"دولة الظلم ساعة . ودولة الحق إلى قيام الساعة ..,,,"

والثاني هو سالم من تجار المدينة

كان احمد يحاول أن يعمل أي عمل ليكسب منه قوت عياله

ولكن تسكرت في وجهه أبواب الرزق

لم يجد أمامه غير باب التاجر سالم

احمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سالم : وعليكم نعم

احمد : هل يوجد لديك عمل لي؟

سالم: أنت !!!!

احمد : نعم أنا

سالم : وماذا تملك من خبرة وماذا تملك من أموال وأي عمل هو الذي يصلح لك !!؟؟؟

احمد : أي عمل سوف اعمله لك

سالم : أي عمل ها ها ها لو لم يكن غيرك في هذا السوق لن أقبلك

خرج احمد من دكان سالم متجه ناحية بيته وهو يفكر

ماذا يقدم لعياله

وماذا يفعل ؟؟؟ وكان مهموم

استقبله الأطفال في البيت وشاهد أكبر عياله أول المستقبلين وهو يبتسم له.

قال لهم : لم احصل على عمل.

قال الابن الأكبر : لماذا لا تنتقل إلى القرية المجاورة للبحث عن عمل ؟

أحمد : ولكن لمن أتترككم؟؟

الابن الأكبر: الله معنا .

اخذ الابن الأكبر يصقل الطاسة وأخذت تلمع كالجديدة

اخذ عم احمد الطاسة معه وتحرك باتجاه القرية , وفي الطريق شاهد زورق به بحاره فأخبرهم ان يعمل معم في البحر.

قال له النوخذا : وهل لديك خبره بالبحر؟؟

قال عم أحمد : لا ولكن سوف أتعلم على يديك.




وافق النوخذا على أن يصطحب العم احمد معه.

و قبل ان يصعد الزورق أخذ العم أحمد الطاسة ووضعها على رأسه وربطها بعمامته

دخل العم احمد البحر وفي وسط البحر هبت عاصفة هوجاء قويه فوووووووووووووووو

تحطم على آثرها الزورق

تحطم الزورق قطع كثيرة جدا ألف قطعه وقطعة

استطاع العم احمد أن يتمسك بقطعه من هذه القطع

وجرفته الرياح ليصل إلى جزيرة

وهو مغمي عليه أحس بوكزه في خاصرته

انتبه ولا حربة متجهة إليه

كانت هذه الحربة من أحس حراس ملك الجزيرة يوكز وكزه خفيفة لكي ينتبه

قال الحارس : هل أنت عدو أم صديق؟؟

قال العم احمد : لا لا لالا صديييييييق.

قال الحارس : صديق اها مممم صديق!

وماذا لديك من الهدايا للملك؟؟

قال عم احمد : لا يوجد لدي أي شي أن قاربي تحطم وكل البحارة ماتوا لم ينجو غيري .

اخذ الحارس العم احمد إلى ملك الجزيرة .

الملك لقد قلت صديق ؟!

عم أحمد نععععععععم .

ولكن ما هو برهانك أنك صديق؟

عم احمد وهو يحك رأسه تذكر الطاسة

وبسرعة اخرج الطاسة من تحت العمامة وقدمها للملك

عم احمد هذه التي املكها وهذه كل ثروتي

أخذ الملك الطاسة ويشاهدها على ضوء النار المشتعلة

ويصرخ الملك

مااااااااااااااااااااااااا أجملها

هذه اجمل هديه تقدم لي في حياتي

وبها كتابات تقول
" دولة الظلم ساعة ودولة الحق إلى قيام الساعة,,. "

ما أجملها من هديه

سوف اعتبرها تاجي من هذا اليوم

الملك: يا حراس .

الحراس : نعم مولاي ؟

الملك : اكرموا صديقنا ما اسمك؟

العم احمد

اكرموا العم احمد واجعلوا له قصر في الجزيرة

عم احمد : شكرا مولاي ولكن لي أطفال ولا بد من الرجوع إليهم

الملك : إذا حملوا له من الجواهر والمرجان ما يكفيه ويكفي عياله وزيدوا عليه بصناديق من الذهب و اللؤلؤ .

شكرا مولاي ,, قال العم أحمد

نعم تم تجهيز مركب للعم احمد ورجع إلى عياله

شاهد هذا التغير سالم التاجر

اخذ يرص على أسنانه مممممممممممممم

من أين له كل هذا المال لابد أن اعرف

وفي اليوم التالي ذهب التاجر سالم إلى العم احمد في بيته

استقبله العم احمد ورحب به و أكرمه

وسأل سالم العم أحمد

سالم: من أي لك بكل هذه الأموال هل سرقت ؟

العم احمد : معاذ بالله اسرق!

سالم :إذا من اين؟

وقص عليه الحكاية من البداية إلى النهاية

اخذ سالم يفكر

إذا هذه هي الحكاية سوف اجمع أموال كثيرة و أقدمها للملك وسوف يكرمني


لا لالا سوف اجمع نصف أموالي

لا لا لالا سوف اجمع كل أموالي

وفعلا جمع كل أمواله وذهب للجزيرة

واستقبله الملك مرحبا

وقدم سالم الهدايا إلى الملك

وقال الملك في نفسه : وماذا اقدم له

نعم سوف اقدم له أموال وجواهر وذهب

ولكن هو لديه المزيد من هذا الأموال في بلاده ؟؟

ماذا اقدم له ؟

ماذا؟؟!!!

نعم سوف اقدم له تاجي الثمين

وفعلا قدم له الطاسة واستلمها سالم وعاد فقيرا إلى بلاده.

النهاية
__________________



==>(مــتــعة العـــقل 2005)<==

المجلس العام

(¯`·._) (أخوكم شعلة) (¯`·._)
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386