http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - سؤال..؟؟؟؟و...جواب...

عرض مشاركة واحدة
  #26 (permalink)  
قديم 07-10-2001, 02:30
الصورة الرمزية أبو سارة
أبو سارة أبو سارة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 14-06-2001
الدولة: كاما
المشاركات: 1,513
معدل تقييم المستوى: 1829
أبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو سارة مرحبا  بك في صفوف المتميزين
تفسير الاية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سبب نزول قول المولى عز وجل في قوله تعالى ( واتلُ عَلَيهِمْ نَبَأَ الَّذِي آتَينَاهُ آيَاتِنا فانْسَلخَ مِنْهَا فَأتبَعَهُ الشيَّطنُ فَكَان مِنَ الغَاوِين(175) ) سورة الاعراف
معاني الكلمات بهذه الاية الكريمة

واتل عليهم نبأ ---------: أي إقرأ عليهم .
فانسلخ منها-------------: أي كفر بها وتركها وراء ظهره مبتعداً عنها .
فأتبعه الشيطان ---------: أي لحقه وأدركه
من الغاوين -------------: أي من الضالين غير المهتدين الهالكين غير الناجين
معنى الايه وسبب نزولها
يقول تعالى لرسوله محمد صلى الله عليه وسلم (واتل عليهم) أي اقرأ على قومك وعلى كل من يبلغه هذا الكتاب من سائر الناس (نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها) أي خبرالرجل الذي اعطيناه اياتنا تحمل الأدله والحجج والشرائع والأحكام والآداب فتركها وابتعد عنها فلم يتلُها ولم يفكرفيها ولم يعمل بها لا استدلاًلاً ولا تطبيقاً (فأتبعه الشيطان) أي لحقه وأدركه وتمكن منه ابليس لانه بتخليه عن الايات وجد الشيطان له طريقاً اليه (فكان من الغاوين) أي الضالين الفاسدين الهالكين
ذكر أهل التفسير ثلاثة رجال قيل إنها نزلت في واحد منهم
وهم : بلعم بن باعوراء الكنعاني وكان على زمن موسى عليه السلام ,وقيل
إنها نزلت في أمية بن أبي الصلت الثقفي , وقيل في أبي عامر بن صيفي , وأقرب الاقوال أنها
نزلت في امية بن ابي الصلت إذ هو الذي قال فيه الرسول صلى الله عليه وسلم
[آمن شِعرُهُ وكفر قلبه] إذ شِعرُه كان يفيض بالإيمانيات من عقيدة البعث والجزاء
والتوحيد والعدل والرحمه ومن شعره قوله :
كل دين يوم القيامة عند الله ------- ألا دين الحنيفية زور
وذكر المؤلف في تفسير الايه التي بعدها
ان تلك الايات التي اعطاها الله اياها من شانها ان تكون سببا للهداية ,
وهذا شأن آيات الله فإنها ترفع كل من يؤمن بها ويعمل بما فيها ترفعه في الدنيا والاخرة فهي آلة الرفع الحقيقية
لا المذاهب والنظريات الماديه
ويمضي المولف في تفسيره للايات
ان هذا الرجل مال الى الدنيا وركن. فأكب على الشهوات والسرف والملذات واصبح لا هم له الا تحصيل ذلك وترك عقله
ووحي ربه عنده فصار مثله كمثل الكلب في اللهث والاعياء فحيرته وتعبه لا ينقطعان
وفي هذه الايه يخاطب الله نبيه بان هذا المثل الذي ضربناه لذلك الرجل الذي اتيناه آياتنا فانسلخ وكان من امره ما قصصنا عليك
مثل القوم الذين كذبوا بآياتنا في كل زمان ومكان وعليه (فاقصص) يا رسولنا (القصص لعلهم يتفكرون) اي لعل
قريشاً تتفكر فتعتبر وترجع الى الحق فتكمل وتسعد
----------------------------------------------

المصدر أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير ج2
تاليف أبي بكر جابرالجزائري
الواعظ بالمسجد النبوي الشريف

تنبيه :- ما بين الاقواس () ايات كريمه من القران الكريم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخوكم
ابو سارة
__________________
الأرواح جند مجندة
فما تعارف منها ائتلف .. وما تنافر منها اختلف

إذا ما المرء يـحـفـظ ثـلاثاً = فـبـعـه ولـو بكف من رمـاد
وفاء للصديق ، وبذل مال = وكتمان السرائر في الفؤاد
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386