http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ** الـمـشـتـاقـون للـجـنـة **

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 27-01-2005, 04:45
الصورة الرمزية ملكة دبي
ملكة دبي ملكة دبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 28-03-2003
الدولة: الإمــ Dubai ــارات
المشاركات: 4,378
معدل تقييم المستوى: 6903
ملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزين
قلب ** الـمـشـتـاقـون للـجـنـة **

-=-=- المشتاقون للجنة -=-=-


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات ؛ أشهد ان لا إله إلا الله وسعت رحمته جميع البريات ؛ وأشهد ان محمدا رسول الله بشر من تاب وعمل صالحا بجنه عرضها الارض والسموات؛ اللهم صلي وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه الأئمه العاملين والمصلحين الهداة.....

المشتاقون للجنات المقبلون على رب الارض والسموات ؛ هم الذين يرجون تجارة لن تبور
ويريدون الوصول للقمه لجنات فيها مالا عين رأت ولا أذن سمعة ولا خطر على قلب بشر..

جنة طابت وطاب نعيمها
فهنيئا لمن سعى للفوز بها


فماذا اعددنا لها؟! غناء والحان ومزامير شيطان ..ام عصيان الرحمن ؟ وتهاون ونسيان!

ام هل قمنا بحقها ؟
ألا ان سلعة الله غاليه
ألاان سلعة الله هي الجنه


فيا عجباً من سفيه في صورة حليم ... و معتوه في صورة عاقل !! آثر الحظ الفاني الخسيس على الحظ الباقي النفيس ...
و باع جنة عرضها السماوات و الأرض بسجن ضيق بين أرباب العاهات ...



و لك أن تتصوري ... ان كنت من المطيعين لرب العالمين و أنت في الجنة دار المتقين و الأبرار ...
بعد أن رحمك العزيز الغفار
...
و عليك أن تتصوري نفسك ... ان مت على غير توبة ... في واد من أودية جهنم فيها تحرقين و من طعامها تأكلين
.. صباح مساء ... طعامها الزقوم ... و شرابها الصديد ... فهل يتحمل جسمك هذا العذاب ؟

لكي ان تصوري معي الجنه وصفاتها .....


الجنة ... بناؤها لبنة من ذهب و لبنة من فضة و ملاطها المسك ....
الجنة ... حصباؤها اللؤلؤ و الياقوت ... و ترابها الزعفران ...
الجنة ... أنهارها من لبن و خمر و عسل مصفى لذة للشاربين ...
الجنة ... من يدخلها ينعم ولا ييأس و يخلد و لا يموت ... لا تبلى ثيابه و لا يفنى شبابه ...

دعيني اخبرك بادني اهل الجنه منزله

ان آخر من يخرج من النار ويدخل الجنه رجل له مثل ملك الدنيا وعشره امثالها


هذه ادني منزله فكيف هي اعلى منزله !!!!!!!!!

تظني اخيا ان مهما عملت بالدنيا من صلاة وصيام وقيام ليل ان هذا هو ثمن الجنه

فالجنه اغلى بكثير

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم" والله لايدخل احدنا الجنه بعمله قالوا: ولا انت يارسول الله
قال : ولا انا الا ان يتغمدني الله برحمه من عنده"

اذن اعمالنا سبب لرحمه الله التي هي السبب الحقيقي لدخول الجنه.....

تعالي معي اخيا فلننسى الدنيا قليلا وتخيلي معي


تخيلي اختي بالله انك تجاوزتي الحساب وان موازينك ثقلت بالحسنات
وتصوري انك جزتي السراط ولم يبقى على دخول الجنان الا فتح الابواب
تخيلي انك تنتظرين دخولها وهي تتلألأ من بعيد

تخيلي انه الآن اذن لكي بالدخول وتسمعين الملائكه تقول لك
" سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقر الدار "


على اي شي صبروا
صبروا على صلاة الفجر .......صبروا على قيام الليل......صبروا على صيام تطوع.....
.صبروا على قراة القرآن

تخيلي ماذا يرون بالجنه!!!!!!

مهما اخبرتك فالامر اعظم ومهما تصورتي فهي اكبر

" واذا رأيت ثم رأيت نعيما وملكا كبيرا"

" فلا تعلم نفس مااخفي لهم من قرة اعين جزاء بما كانوا يعملون"

هل تعلمين اخية ان هناك اناسا يسكنون تلك الجنان فقد أنشأهم الله عز وجل واحسن خلقهم
أتعلمون من هم

انهم (( حـــــــور العين ))

افتعلمين انهم يغارونا منا ؟؟ نحن البشر !! قد تعجبين بهذا الكلام
ولكـــن ..

فقد قالت عائشة رضي الله عنها في النساء الطاهرات العفيفات المحتشمات الداعيات لله
والناهيات عن المنكرات انهن يخاطبن الحور

عندما تعجب الحوريه من هذا الجمال فترد عليهن نساء الدنيا

نحن المصليات فما صليتن , نحن القانتات

كم !!تركنا من اشياء كانت محببه لقلوبنا فكم صبرنا
بالدنيا ..

فما صبرتن ... نحن الصائمات فما صمتن ..

فتغار تلك الحوريه !!!

سأصبر حتى يعجز الصبر عن صبري ** واصبر حتى يأذن الله في أمري
واصبر حتى يعلم الصبر انني ** صبرت على شي أمر من الصبر

روى البهيقي وأحمد وابن ابي قتاده الانصاري قال: " كان عمرو بن الجموح _ شيخ من الانصار _ أعرج . فلما خرج النبي ( صلى الله عليه وسلم ) إلى بدر ؛ قال عمرو لبنيه :
أخرجوني.
فذكروا للنبي ( صلى الله عليه وسلم ) عرجه ؛ فأذن له في الإقامه وعدم الخروج .
ولما كان يوم أحد خرج الناس ؛ فقال لبنيه: أخرجوني ..
فقالوا : قد رخص وأذن لك رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) !
فقال لهم : هيهات ؛ منعتموني الجنه ببدر؛ وتمنعونيها بأحد ؟؟
فخرج إلى احد . ولما التقى الناس في الميدان؛ قال : يارسول الله : أرأيت إن قٌتلت أطأ بعرجتي هذي الجنه ؟
قال ( صلى الله عليه وسلم ) : نعــــم
قال : فوالذي بعثك بالحق لأطأن بها في الجنه اليوم إن شاء الله !
وقال عمرو لغلام له يقال له (( سليم )) : ارجع إلى اهلك !
فقال غلامه : وما عليك ان أ ُصيب اليوم خير معك ؟
قال له : فتقدم إذن ! ""فتقدم العبد فقاتل حتى قتل ؛ ثم تقدم هو ؛ فقاتل حتى قتل أيضا ؛ رضي الله عنها""

شجاني حبها حتى بكيت
وفوق الدنيا مذهولا مشيت


وفي قلبي لها شوقا بنيت
فقالت : هل سعيت لكي تراني ؟







فقلت أنا لغيرك ما سعيت
لأنك ياااااااااااااااااااااااااا










(( جنــــــــــــــــــة الفردوس ))
" أغلى ماتمنيت "



اسأل الله الذي جمعنا بكم في هذه الكلمات في هذه الدنيا الفانيه ان يجمعنا ثانيه في جنة قطوفها دانيه
اللهم ان نسألك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربنا الى حبك
اللهم ان نسألك الجنه وماقرب اليها من قول او عمل.

.. تحياتي لكم أختكم ملكة دبي ..
__________________
¨¨°~§¦§ مـــلـــكــة دبـــــــي §¦§~°¨¨





رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386