http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - جامعة أمريكية تنصح النساء الامريكيات بأرتداء الزي الاسلامي

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 20-02-2005, 01:59
الغريب الغريب غير متواجد حالياً
مشرف فخري
 
تاريخ التسجيل: 12-12-2001
الدولة: السعودية _ الرياض
المشاركات: 571
معدل تقييم المستوى: 1476
الغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزينالغريب مرحبا  بك في صفوف المتميزين
جامعة أمريكية تنصح النساء الامريكيات بأرتداء الزي الاسلامي

[align=center]
السلام عليكم

نصحت دراسة أجرتها جامعة "هارفارد" الأمريكية ، النساء في الولايات المتحدة ، بالإقتداء بالمرأة المسلمة في احتشامها وأخلاقها ، وذلك كسبيل للقضاء على الإنحلال الخلقي والأمراض الخطيرة ، السائدة في الولايات المتحدة والمجتمعات الغربية .


وجاء في الدراسة التي أجرتها جامعة "هارفارد" ( إحدى أعرق الجامعات الأمريكية) بتوكيل من إحدي الجمعيات المتخصصة في الأمراض المرتبطة بالأخلاق ، من أجل اعداد دراسة مقارنة عن مدى انتشار الامراض الجنسية بين النساء المسلمات والنساء الغربيات ، أن مرض الإيدز لا يشكل أكثر من هاجس يطارد المجتمعات الاسلامية عندما يسافر احد ابناء الاسرة للخارج ، الذي إذا تمسك بتعاليم الدين الاسلامي فإنه يعود دون الاصابة بالمرض ، أما داخل المجتمع الاسلامي نفسه فإن الجميع يعيش في اطمئنان تام من عدم تسرب هذه الامراض الخطيرة لان المجتمع من الداخل يتمتع باستقرار اجتماعي وبعد تام عن الانحلال الاخلاقي كما تلتزم كل امرأة مسلمة بتعاليم دينها واخلاقياته ومن ثم لا مجال للممارسة الجنسية خارج إطار الزواج .


واضافت الدراسة ، كما ذكرت صحيفة عقيدتي المصرية ، أن نسبة تفشي مرض مثل الايدز في المجتمعات الاسلامية لا يتعدي النصف في الألف وليست هناك أية خطورة علي تلك المجتمعات من تسرب تلك الامراض إليها بسبب التزام المسلمات اخلاقيا ودينيا ، ونفس الامر بالنسبة لجميع الامراض الجنسية الاخري ، التي اثبتت كل الابحاث العلمية انها لاتغزو إلا المجتمعات التي لاتعرف حدوداً للاخلاق .


وأظهرت الدراسة الامريكية :


أن الابحاث التي اجريت علي انتشار الامراض الجنسية علي الجاليات المسلمة في الغرب ، كشفت عن أن الأسر المسلمة التي تعيش وفق تعاليم الدين الحنيف لا تعاني من أية أمراض كما تتمتع بحالة من الاستقرار الاجتماعي الذي يساعدها علي التقدم ماديا واجتماعيا ، في حين وجدت الدراسة أن الأسرة المسلمة التي لا تلتزم بهذه الاخلاقيات قد تعاني من العديد من المشاكل التي يعاني منها المجتمع الغربي كله .


وقالت الدراسة إن احتشام المرأة المسلمة ، يعد أحد أهم الاسباب في الاستقرار الاجتماعي الذي تتمتع به المجتمعات الاسلامية ، داعية جميع النساء الامريكيات الي محاولة تقليد المسلمات في سلوكياتهن وفي طريقة الحفاظ علي حشمتهن ووقارهن ، كسبيل وحيد لإنقاذ المجتمع الامريكي من الانحدار في طريق اللاعودة بسبب التدهور الاخلاقي وانتشار الامراض التي أفرزتها العلاقات غير الشرعية بين الرجال والنساء فيه .


الجدير بالذكر :

أن هذه ليست الدراسة الاولي التي تعدها جامعة هارفارد وتعترف فيها بأن الاسلام العظيم جاء بمفاهيم وأسس جديدة لصالح الجنس البشري ، فمنذ فترة قصيرة اعدت كلية الطب بها بحثا ، أكد ان مرض الجذام لا يصيب المسلم المحافظ علي أداء صلواته في مواعيدها ، حيث بينت الدراسة أن الماء الفاتر هو العلاج الوحيد لمرض الجزام ولأن المسلم الذي يصلي يتوضأ خمس مرات يوميا فإن مرض الجزام لا يعرف له طريقاً .

ولم تكن جامعة "هارفارد" هي الجامعة الوحيدة التي تشهد بعظمة الاسلام وشعائره فقد قام المعهد الوطني لبحوث العناية الصحية في ولاية ميريلاند ، بإجراء دراسة خاصة عن الاسلام وشعائره ، أثبتت أن شعائر الاسلام العظيم إذا حرص المسلم علي أدائها تؤدي به الي ان يصبح شخصا سليما نفسيا وطبيا ويمارس حياته بصفاء نفسي رائع ، ولا يتعرض لأية أزمات نفسية ، وذلك على عكس المسلم الذي لا يحرص علي أداء الشعائر الاسلامية أو غير المسلم
.

والمثير في الامر :

كما ذكرت صحيفة عقيدتي ، أن بعض علماء ولاية ميريلاند رفضوا هذه الدراسة في البداية وقاموا بالكشف علي "126" ألف شخص من المسلمين المتدينين وغير المتدينين ومن غير المسلمين ايضا ، على أمل ان تجيء النتيحة في غير صالح الاسلام ولكن المفاجآة كانت من نصيبهم فقد أثبتت الدراسة بالفعل مدي ما يتمتع به المسلم المتدين من حياة اجتماعية سليمة بل ان الكشف العملي اثبت ان المسلم المتدين تزيد مناعته بنسبة ما بين 10 - 15 % عن سواه من البشر كما ان المسلم الذي يؤدي فروض دينه كان أقل عرضة للاصابة بالأزمات القلبية المفاجئة .

منقول

لكم خالص ودي

الغريب

[/align]

التعديل الأخير تم بواسطة الغريب ; 20-02-2005 الساعة 02:07
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386