http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - عقيدة أهل السنة و الجماعة

عرض مشاركة واحدة
  #12 (permalink)  
قديم 20-05-2005, 07:59
الصورة الرمزية شهادة حق
شهادة حق شهادة حق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 01-08-2001
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 3,276
معدل تقييم المستوى: 12488
شهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
[align=center][ 8 ]


فصل


ونؤمن باليوم الآخر، وهو يوم القيامة الذي لا يوم بعده،
حين يبعث الله الناس أحياء للبقاء إما في دار النعيم
وإما في دار العذاب الأليم.

فنؤمن بالبعث وهو إحياء الله تعالى الموتى حين ينفخ إسرافيل
في الصور النفخة الثانية [ ونفخ في الصور فصعق من في السموات
ومن في الأرض إلا من شاء الله ثم نفخ فيه أخرى فإذا هم ينظرون
] [الزمر:68]،

فيقوم الناس من قبورهم لرب العالمين، حفاة بلا نعال عراة بلا ثياب غرلاً بلا ختان [ كما بدأنا أول خلق نعيده وعد علينا إنا كنا فعلين] [الأنبياء:104].

ونؤمن بصحائف الأعمال تعطى باليمين أو من وراء الظهور بالشمال
[ فأما من أوتي كتابه بيمينه، فسوف يحاسب حسابا يسيرا،
وينقل إلى أهله مسرورا، وأما من أوتي كتابه بشماله
فسوف يدعو ثبورا، ويصلى سعيرا
] [الانشقاق:7-12]،

[ وكل إنسان ألزمناه طائره في عنقه ونخرج له يوم القيامة
كتابا يلقاه منشورا، اقرأ كتابك كفى بنفسك
اليوم عليك حسيبا
] [الإسراء:13-14].

ونؤمن بالموازين توضع يوم القيامة فلا تظلم نفس شيئا
[ فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره] [الزلزلة:7-8]،

[ فمن ثقلت موازينه فأولئك هم المفلحون، ومن خفت موازينه
فأولئك الذين خسروا أنفسهم في جهنم خالدون.
تلفح وجوههم النار وهم فيها كالحون
] [المؤمنون:102-104]،

[ من جاء بالحسنة فه عشر أمثالها ومن جاء بالسيئة
فلا يجزى إلا مثلها وهم لا يظلمون
] [الأنعام:160].

ونؤمن بالشفاعة العظمى لرسول الله خاصة، يشفع عند الله تعالى بإذنه
ليقضي بين عباده حين يصيبهم من الهم والكرب مالا يطيقون؛
فيذهبون إلى آدم ثم نوح ثم إبراهيم ثم موسى ثم عيسى
حتى تنتهي إلى رسول الله .

ونؤمن بالشفاعة فيمن دخل النار من المؤمنين أن يخرجوا منها،
وهي للنبي وغيره من النبيين والمؤمنين والملائكة،
وبأن الله تعالى يخرج من النار أقواما من المؤمنين بغير شفاعة،
بل بفضله ورحمته.

ونؤمن بحوض رسول الله ، ماؤه أشد بياضاً من اللبن،
وأحلى من العسل، وأطيب من رائحة المسك،
طوله شهر وعرضه شهر وآنيته كنجوم السماء حسنا وكثرة،
يرده المؤمنون من أمته، من شرب منه لم يضمأ بعد ذلك.

ونؤمن بالصراط المنصوب على جهنم، يمر الناس عليه على قدر أعمالهم،
فيمر أولهم كالبرق ثم كمر الريح ثم كمر الطير وشد الرجال،
والنبي قائم على الصراط يقول: يا رب سلم سلم،
حتى تعجز أعمال العباد، فيأتي من يزحف، وفي حافتي الصراط
كلاليب معلقة مأمورة تأخذ من أمرت به، فمخدوش ناج ومكردس في النار.

ونؤمن بكل ما جاء في الكتاب والسنة من أخبار ذلك اليوم وأهواله،
أعاننا الله عليها.

ونؤمن بشفاعة النبي لأهل الجنة أن يدخلوها، وهي للنبي خاصة.

ونؤمن بالجنة والنار، فالجنة دار النعيم التي أعدها الله للمؤمنين المتقين،
فيها من النعيم ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر
[ فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون] [السجدة:17].

والنار دار العذاب أعدها الله تعالى للكافرين الظالمين، فيها من العذاب
والنكال ما لا يخطر على البال [ إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها
وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب
وساءت مرتفقا
] [الكهف:29].

وهما موجودتان الآن، ولن تفنيا أبد الآبدين [ ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يدخله
جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا قد أحسن الله له رزقا
] [الطلاق:11]،

[ إن الله لعن الكافرين وأعد لهم سعيرا، خالدين فيها أبدا لا يجدون
فيها وليا ولا نصيرا، يوم تقلب وجوههم في النار يقولون
يا ليتنا أطعنا الله وأطعنا الرسولا
] [الأحزاب:64-66].

ونشهد بالجنة لكل من شهد له الكتاب والسنة بالعين أو بالوصف،
فمن الشهادة بالعين: الشهادة لأبي بكر وعمر وعثمان وعلي
ونحوهم ممن عينهم النبي ، ومن الشهادة بالوصف:
الشهادة لكل مؤمن أو تقي.

ونشهد بالنار لكل من شهد له الكتاب والسنة بالعين أو بالوصف،
فمن الشهادة بالعين: الشهادة لأبي لهب وعمر بن لحي الخزاعي
ونحوهما، ومن الشهادة بالوصف: الشهادة لكل كافر أو مشرك
شركا أكبر أو منافق.

ونؤمن بفتنة القبر: وهي سؤال الميت في قبره عن ربه ودينه ونبيه
فـ [ يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحيوة الدنيا وفي الآخرة] [إبراهيم:27]،

فيقول المؤمن: ربي الله، وديني الإسلام، ونبيي محمد،
وأما الكافر والمنافق فيقول: لا أدري سمعت الناس يقولون شيئا فقلته.

ونؤمن بنعيم القبر للمؤمنين [ الذين تتوفاهم الملائكة طيبين يقولون سلام
عليكم ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون
] [النحل:32].

ونؤمن بعذاب القبر للظالمين الكافرين [ ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت
والملائكة باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما كنتم
تقولون على الله غير الحق وكنتم عن آياته تستكبرون
] [الأنعام:93].

والأحاديث في هذا كثيرة معلومة، فعلى المؤمن أن يؤمن بكل ما جاء
به الكتاب والسنة من هذه الأمور الغيبية، وأن لا يعارضها بما يشاهد
في الدنيا، فإن أمور الآخرة لا تقاس بأمور الدنيا لظهور الفرق الكبير بينهما.
والله المستعان.


يتبع بإذن الله تعالى .....................
[/align]
__________________




الشكر و التقدير موصولان لأخينا الفاضل مصمم المجالس " سفير الحزن "
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386