http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - دولة الإمارات العربية المتحدة

عرض مشاركة واحدة
  #17 (permalink)  
قديم 16-10-2005, 02:37
الصورة الرمزية حياة_الامارات
حياة_الامارات حياة_الامارات غير متواجد حالياً
مشرفة فخرية
 
تاريخ التسجيل: 31-07-2004
الدولة: الامارات العربية المتحدة
العمر: 35
المشاركات: 1,837
معدل تقييم المستوى: 1976
حياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزين
حكام إمارة دبي

الشيخ راشــد بن سعيد آل مكتوم

اضطلع المغفور له صاحب السمو الشيخ راشد بدور بارز في حكم إمارة دبي أثناء حياة والده الشيخ سعيد الذي عهد إليه بتصريف كثير من الأمور الهامة منذ عام 1939 م. وبعد وفاة والده سنة 1958 تولى الحكم بصفة رسمية حيث أكد ما عرف عنه طوال حياته من اهتمام بالإدارة والعمران وانفتاح على آفاق الحرية الاقتصادية السريع الذي تشهده الإمارة منذ بدء حكمه. لقد آمن راشد بن سعيد آل مكتوم منذ وقت مبكر، بمجموعة من الأهداف النبيلة التي أفنى حياته فيها، كان من أنبلها الإسهام في بناء وطنه، والارتقاء به حتى يبلغ مصاف الدول المتطورة، وسعى إلى ذلك بكل ما أمده الله به من قوة وطاقة، فضرب المثل، وشيد دبي على أحدث النظم بالعزيمة القوية، والإصرار على تحقيق الهدف، والإخلاص في العمل.
وكان الشيخ راشد مثالا فذا للرجل الصلب الذي لايغير معدنه، كقدر كل الرجال العظماء الذين يحركون التاريخ بثقة. كانت دبي القديمة شاهدا بحكمة واخلاص راشد بن سعيد آل مكتوم وهذه دبي الحديثة تشهد أيضاً لإنجازاته وأعماله الجليلة، لقد انتقلت دبي من زمن إلى آخر، ومع تحول المدينة بقي راشد بن سعيد آل مكتوم الرجل الكبير نفسه الذي تحركه حكمته وخبرته، كان حكيماً إلى أبعد حدود الحكمة، سديد الرأي، ثاقب النظر.


من أقوال زايد في راشد

كان رجلا بارا من رجالات هذا الوطن، وفارسا مغوارا من فرسانه ورائدا من رواد وحدته وبناة حضارته، واذا كان قد انتقل إلى مثواه الأخير فان ذلك لايعني أن يغادر ذاكرتنا أو حياتنا بل سيبقى رحمه الله خالدا في القلوب وفي المقدمة بين الذين يذخر تاريخهم بجلائل الأعمال. «بالأمس كان المغفور له أبا لصاحب السمو الشيخ مكتوم وإخوانه واليوم فإنني أنا أبوهم وعوضهم فيه وهم عوضي أنا في أبيهم كما أنهم عوض شعب دولة الإمارات العربية المتحدة بما عرفته وعرفه هذا الشعب منهم من حب وحرص وتفان في خدمة هذا الوطن». «زايد بن سلطان آل نهيان»


مواقف وأعمال جليلة

إن رحلة صاحب السمو الشيخ راشد حتى رحيله يوم السابع من أكتوبر 1990 قد حفلت بمواقف وأعمال جليلة فاستحق أن يكون رمزاً من رموز النهضة في هذه البقعة من العالم، وعلامة مضيئة في تاريخها. ولعل من أبرز الأقوال الوجيزة التي قيلت في معرض وصف صاحب السمو الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم ما نجده في كتاب «دول الخليج وعمان». حيث يقول المؤلف: «يتمتع الشيخ راشد بنزعة قيادية بارزة وبوقار يحفه الهدوء وكمال الرجولة، وعينين يقظتين تطلان من وجه يزدان بالتجاعيد العميقة» ويضيف: «إن أبناء دبي ينظرون إلى الشيخ راشد نظرتهم إلى بطل حقيقي». ولاشك أن أبناءه يواصلون السير على نفس الخطى.. بنفس الحب والتقدير والاهتمام والإسهام في رقي الوطن. ومن إنجازاته العديدة في دبي إنشاء بلدية دبي وإدخاله الكهرباء والبرق والتليفون بالإمارة وربط ديرة ودبي بجسر ضخم وإنشاء مطار دبي الدولي وتحديث الميناء وإنشاء ميناء جبل علي، والمنطقة الحرة، ومصنع الألمنيوم وغيره من المؤسسات الاقتصادية والصناعية العريقة.


على طريق الاتحاد

أما على الصعيد السياسي فقد قاد الشيخ راشد رحمه الله إمارته في طريق الاتحاد حيث كان لسموه دوره الواضح منذ أعلن في اجتماع السميح مع أخيه صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان قيام اتحاد يضم أبو ظبي، ودبي. وبعد قيام دولة الإمارات العربية المتحدة في ديسمبر سنة 1971، تم اختيار سموه نائبا لرئيس الدولة لمدة خمس سنوات كما عهد إلى سموه برئاسة مجلس الوزراء في عام 1979. وبالروح نفسها، وبالإقدام المعتاد والإصرار الراسخ واصل جهوده في تطوير أرجاء دولة الإمارات العربية المتحدة منذ اللحظات الأولى لاعلان قيامها، وبذل جهدا خارقا في إعداد البنية الأساسية لدولة الاتحاد، حتى صارت كما كان يحلم بها دائما.. دولة قوية وحديثة تعتمد على العلم والتكنولوجيا، وتوفر الخير والرفاهية لأبنائها.


القدوة الحسنة

وكان سموه مضرب المثل والقدوة الحسنة التي يتأسى بها الناس ويباهون ويفاخرون.. طيب العشرة.. حلو الشمائل.. يهتم اهتماما كبيرا بالاستماع لكافة الناس.. كان مجلسه بقصر الضيافة في الجميرا مفتوحا للجميع.. ويقصده المواطن العادي والمسئول.. والوافد وكل من له حاجة.. كما يقصده التجار وأصحاب الفكر والرأي.
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386