http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - سور القرآن الكريم (سبب التسميه_سبب النزول_فضل سور القرآن)

عرض مشاركة واحدة
  #24 (permalink)  
قديم 11-07-2007, 04:07
أماني الحياة أماني الحياة غير متواجد حالياً
فعال الساهر
 
تاريخ التسجيل: 05-07-2007
المشاركات: 70
معدل تقييم المستوى: 874
أماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزينأماني الحياة مرحبا  بك في صفوف المتميزين
سورة الفُرْقَان 25/114

سبب التسمية :

سُميت ‏بهذا ‏الاسم ‏لأن ‏الله ‏تعالى ‏ذكر ‏فيها ‏هذا ‏الكتاب ‏المجيد ‏الذي

‏أنزله ‏على ‏عبده ‏محمد ‏ ‏ ‏وكان ‏النعمة ‏الكبرى ‏على ‏الإنسانية ‏لأنه ‏

النور ‏الساطع ‏والضياء ‏المبين ‏‏،الذي ‏فرق ‏الله ‏به ‏بين ‏الحق ‏والباطل ‏‏،

والنور ‏والظلام ‏‏،والكفر ‏والإيمان ‏‏،ولهذا ‏كان ‏جديرا ‏بأن ‏يسمى ‏الفرقان

التعريف بالسورة :

1) مكية .ماعدا الآيات 68،69،70 فمدنية .

2) من المثاني .

3) آياتها 77 .

4) ترتيبها الخامسة والعشرون .

5) نزلت بعد سورة " يس " .

6) بدأت باسلوب الثناء " تبارك "، السورة بها سجدة في الآية 60 ،

الفرقان هو اسم من أسماء القرآن .

7) الجزء "19" ، الحزب "36،37" ، الربع "1،2" .

محور مواضيع السورة :

محور السورة يدور حول إثبات صدق القران وصحة الرسالة المحمدية

وحول عقيدة الإيمان بالبعث والجزاء وفيها بعض القصص للعظة والاعتبار .

سبب نزول السورة :

عن ابن عباسقال لما عَيَّر المشركون رسول اللهبالفاقة قالوا ما لهذا

الرسول ياكل الطعام ويمشى في الاسواق حزن رسول الله فنزل

جبريل عليه السلام من عند ربه مُعَزِّيا له فقال السلام عليك يا رسول

الله رب العزة يقرئك السلام ويقول لك (وما أرسلنا قبلك من المرسلين

إلا أنهم ليأكلون الطعام ويمشون في الأسواق )أي يبتغون المعاش

في الدنيا قال فبينا جبريل والنبي يتحدثان إذ ذاب جبريل حتى صار

مثل الهذرة قيل يا رسول الله وما الهذرة قال العدسة فقال رسول الله

مالك ذبت حتى صرت مثل الهذرة قال يا محمد فُتِحَ باب من أبواب

السماء ولم يكن فتح قبل ذلك اليوم وإني أخاف أن يعذب قومك عند

تعييرهم إياك بالفاقة واقبل النبي وجبريل عليهما السلام يبكيان اذ عاد

جبريل إلى حاله فقال أَبْشِرْ يا محمد هذا رضوان خازن الجنة قد أتاك

بالرضا من ربك فاقبل رضوان حتى سَلَّم ثم قال يا محمد رب العزة

يقرئك السلام ومعه سفط من نور يتلالأويقول لك ربك هذه مفاتيح

خزائن الدنيا مع ما لا ينتقص لك مما عنده في الآخرة مثل جناح بعوضة

فنظر النبي إلى جبريل كالمستشير به فضرب جبريل بيده إلى الارض

فقال تواضع لله فقال يا رضوان لا حاجة لي فيها الفقر أحب إليّ

وأن أكون عبدا صابرا شكورا فقال رضوان اصبت اصاب الله بك

وجاء نداء من السماء فرفع جبريلرأسه فإذا السموات قد فتحت

أبوابها إلى العرش وأَوْحَى الله تعالى إلى جنة عدن أن تُدَلِّي

غصنا من أغصانها عليه عذق عليه غرفة من زبرجدة خضراء لها

سبعون الف باب من ياقوته حمراء فقال جبريل يا محمد ارفع بصرك

فرفع فرأى منازل الانبياء وغرفهم فإذا منازله فوق منازل الانبياء

فضلا له خاصة ومناد ينادي أَرَضِيتَ يا محمد فقال النبي رضيت

فاجعل ما اردت ان تعطيني في الدنيا ذخيرة عندك في الشفاعة

يوم القيامة ويرون ان هذه الآية انزلها رضوان (تبارك الذي ان شاء

جعل لك خير من ذلك جنات تجري من تحتها الانهار ويجعل لك قصورا ) .

1) قال ابن عباس في رواية عطاء الخراساني كان أبي بن خلف

يحضر النبيويجالسه ويسمع إلى كلامه من غير أن يؤمن به فزجره

عقبة بن أبي معيط عن ذلك فنزلت هذه الآية .

2) قال الشعبي وكان عقبة خليلا لأمية بن خلف فأسلم عقبة فقال

أمية : وجهي من وجهك حرام إن تابعت محمدا ، وكفر وارتد لرضا

أمية فأنزل الله تبارك وتعالى هذه الآية .

3) وقال آخرون أن أُبي بن خلف وعقبة بن ابي معيط كانا متحالفين

وكان عقبة لا يقدم من سفر الا صنع طعاما فدعا اليه أشراف قومه

وكان يكثر مجالسه النبيفقدم من سفره ذات يوم فصنع طعاما

فدعا الناس ودعا رسول الله إلى طعامه فلما قرب الطعام قال رسول الله :

ماأنا بآكل من طعامك حتى تشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله فقال

عقبة : أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ؛ فأكل رسول الله

من طعامه وكان أبي بن خلف غائبا فلما أُخْبِرَ بقصته قال :صبأت

يا عقبة فقال والله ما صبأت ولكن دخل عليّ رجل فأبى أن يطعم

من طعامي إلا أن أشهد له فاستحيت أن يخرج من بيتي ولم يطعم

فشهدت فطعم فقال اُبيّ : ما أنا بالذي رضي منك أبدا إلا أن تأتيه

فتبزق في وجهه وتطأ عنقه ؛ ففعل ذلك عقبة فأخذ رحم دابة فألقاها

بين كتفيه فقال رسول الله : لا ألقاك خارجا من مكة إلاعلوت رأسك

بالسيف ؛ فقتل عقبة يوم بدر صبرا وأما أبيّ بن خلف فقتله النبي يوم

أحد في المبارزة فأنزل الله تعالى فيهما هذه الآية وقال الضحاك : لما

بزق عقبة في وجه رسول الله عاد بزاقه في وجه فتشعب شعبتين فأحرق

خديه وكان أثر ذلك فيه حتى الموت .

فضل السورة :

عن عمر بن الخطاب قال : سمعت هشام بن حكيم يقرأ سورة الفرقان في

حياة رسول الله فاستمعت لقراءته فإذا هو يقرأ على حروف كثيرة

لم يقرئنيها رسول الله فكدت أساوره في الصلاة فتبصرت حتى سلّم

فلببته بردائه فقلت : من أقرأك هذه السورة التي سمعتك تقرأ ؟

قال :أقرأنيها رسول الله فقلت كذبت فإن رسول الله أقرأنيها

على غير ما قرأت فانطلقت به أقوده إلى رسول الله فقلت إني

سمعت هذا يقرأ سورة الفرقان على حروف لم تقرئنيها فقال رسول

الله لهشام اقرأ فقرأ فقال رسول الله كذلك أُنزِلَتْ ثم قال اقرأ يا عمر

فقرأت فقال رسول الله كذلك أنزلت إن هذا القرآن أُنِزلَ على

سبعة أحرف فاقرأوا ما تَيَسَّرَ منه
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386