http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - سورة الكهف وأهدافها

عرض مشاركة واحدة
  #7 (permalink)  
قديم 30-11-2007, 11:32
الصورة الرمزية افـــ القمر ـــاق
افـــ القمر ـــاق افـــ القمر ـــاق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 07-12-1999
الدولة: مسقط
المشاركات: 27,754
معدل تقييم المستوى: 124740
افـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
12 رد: سورة الكهف وأهدافها

محرك خيوط الفتنة

هذه الفتن الأربعة الأساسية هي الخيط الذي يجمع القصص الأربع في السورة , وفي وسط السورة تقريبا وآخر قصتين , تخبرنا الآية 50 عن المحرك الأساسي لخيوط الفتن الأربعة انه عدو الله ابليس
( .....أفتتّخذونه وذريّته أولياء من دوني وهم لكم عدوّ بئس للظالمين بدلا )


العصمة من الفتن

الجو العام للسورة اذا هو العصمة من الفتن , ولذلك جاء في الحديث أنها تنجي من أعظم فتنة في تاريخ البشرية فتنة المسيح الدجال , ويقول صلى الله عليه وسلم " مابين خلق آدم الى قيام الساعة فتنة أعظم من الدجال "

فما علاقة المسيح الدجال بالفتن الأربع ؟
ان الدجال سيظهر قبل يوم القيامة بالفتن الأربع

اذن هدف السورة العصمة من الفتن
فكيف ننجوا من الفتن التي ذكرتها القصص ؟؟



الصحبة الصالحة
( واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحيوة الدنيا )

تذكر الآخره
( انا اعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها وان يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا )

عدم التعلق بالدنيا مع فهم حقيقتها
( واضرب لهم مثل الحيوة الدنيا ....فاختلط به نبات الأرض فأصبح هشيما تذره الرياح و.........) الآية تصور ومضات سريعة من بداية الحياة الى وسطها الى نهايتها , مراحل سريعة يربطها حرف الفاء (....فاختلط ....فأصبح ) الذي يفيد التعقيب السريع . هذه الدنيا فانية , سريعة الانقضاء

التواضع
( قال ستجدني ان شاء الله صابرا ولا أعصي لك أمرا )

الاخلاص
(.... قال هذا رحمة من ربي ...)
ما يميز هذه السورة كثرة الحركة والايجابية , فكلها عبارة عن قصص لأناس يتحركون بايجابية , من أهل الكهف الى موسى عليه السلام ..
ومرافقته للخضر عليه السلام ...... وقصة ذي القرنين .............واشارة ايضا الى القوم الذين طلب منهم المساعدة ( فأعينوني بقوة )
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51