http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - امرأة تدعوالله بأن لا تمطر السماء !!!

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 02-02-2008, 02:01
الصورة الرمزية عجايب
عجايب عجايب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 10-04-2007
المشاركات: 2,965
معدل تقييم المستوى: 31277
عجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوت
امرأة تدعوالله بأن لا تمطر السماء !!!


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من قرآتي
امرأة تدعوا الله ليل نهار بأن لا تمطر السماء أتدرون لماذا .....


نعم هي ارملة ولها طفل يبلغ من العمر عشر سنوات
تدعو الله ليل نهار بأن لاتمطر السماء
أتدرون لماذا ؟؟
لأنها تسكن في بيت صغير لاسقف له .
وفي يوم من الايام وهي تؤدي صلاة العصر بدأت السماء وكأنها سوف تمطر
ضاقت بها الارض وبدأت تبتهل إلى الله بأن لا تمطر
ولكنها السماء
بدأت بالمطر
ابتلت هي وولدها وبعض اغراض بيتها
ولكنها فكرت بفكرة
وهي خلع باب المنزل وجعله سقفا لها ولولدها
ليحميان به نفسيهما من المطر فالوقت بارد وحين تبتل الملابس والثياب والارض يكون البرد اكثر واثناء ما هي و ولدها جالسين تحت السقف عفوا الباب الذي اصبح سقف
قال لها ولدها بلغة الراضي بقضاء الله وقدره
يا امي هل تعلمين بأن هناك من هم افقر منا
نعم افقر منا يا امي لأنهم لايجدون بابا يحميهم من المطر

وصدق الصادق المصدوق رسول الله محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم"ارضَ بما قسم الله لك تكن أغنى الناس".
وكان يدعو ربه فيقول: "اللهم قنعني بما رزقتني، وبارك لي فيه، واخلف على كل غائبة لي بخير".

والقانع بما رزقه الله تعالى يكون هادئ النفس، قرير العين، مرتاح البال، فهو لا يتطلع إلى ما عند الآخرين، ولا يشتهي ما ليس تحت يديه، فيكون محبوبًا عند الله وعند الناس، ويصدق فيه قول الرسول صلى الله عليه وسلم: "ازهد في الدنيا يحبك الله، وازهد فيما عند الناس يحبك الناس".
إن العبد لن يبلغ درجة الشاكرين إلاَّ إذا قنع بما رزق، وقد دل على هذا المعنى قول النبي صلى الله عليه وسلم لأبي هريرة رضي الله عنه: "يا أبا هريرة! كن ورعًا تكن أعبد الناس، وكن قنعًا تكن أشكر الناس، وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن مؤمنًا.."

يقول الإمام الشافعي رحمه الله:
رأيت القناعة رأس الغنى فصرتُ بأذيالها مُمتسكْ
فلا ذا يـراني على بابه ولا ذا يراني به منهمكْ
فصرتُ غنيًّا بلا درهم أمرٌ على الناس شبه الملكْ

واخيرا
لاتفكر في المفقود حتى لاتفقد الموجود ...



اللهم ارزقنا القناعة والرضا بما قسمت لنا... آمين

عجايب
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386