http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - منتخبنا يبدأ مشوار الحلم في المرحلة الثالثة لتصفيات مونديال 2010

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 06-02-2008, 08:21
الصورة الرمزية ظبيانية
ظبيانية ظبيانية غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 06-02-2004
الدولة: دولة الإمارات
المشاركات: 3,702
معدل تقييم المستوى: 39434
ظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوت
12 منتخبنا يبدأ مشوار الحلم في المرحلة الثالثة لتصفيات مونديال 2010

منتخبنا يبدأ مشوار الحلم في المرحلة الثالثة لتصفيات مونديال 2010
الأبيض يستضيف الأزرق في ملعب الانتصارات الليلة

أخر تحديث: الأربعاء 06 فبراير 2008 الساعة 12:05AM بتوقت الإمارات

راشد الزعابي:
تنطلق مساء اليوم مسيرة أحلام منتخبنا الوطني لكرة القدم في بداية مشواره بالمرحلة الثالثة من تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2012 التي ستقام في جنوب أفريقيا، حيث يستضيف نظيره الكويتي على ستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة في أبوظبي ''ملعب الانتصارات''. ويلعب الأبيض اللقاء في افتتاح مباريات المجموعة الخامسة التي تضم أيضا منتخبي إيران وسوريا ويدخل ''الأبيض'' الجولة بطموحات التقدم نحو المرحلة الرابعة والتواجد مع الفرق العشرة الأقوى.

بداية منتخبنا في هذا المشوار كانت في أكتوبر من العام الماضي وتحديداً من هانوي العاصمة الفيتنامية ومر من أبوظبي فتجاوزنا المرحلة الأولى بنجاح مميز وعلامة كاملة بالفوز على فيتنام ذهابا وايابا، فكان التأهل إلى المرحلة الثالثة بعد ان جنبنا التصنيف اللعب في المرحلة الثانية.

وبعد مرحلة طويلة من الاستعداد جاءت على فترات متفرقة، وصل منتخبنا إلى جاهزية جيدة، حيث يلعب بمبدأ العمل على الفوز في ملعبنا أولا ثم البحث عن نقاط أخرى في المباريات التي سيخوضها خارج ملعبه.

''الأبيض'' أكمل كل استعداداته البدنية والفنية تحضيرا للمباراة وتسود الفريق أجواء من التفاؤل يشعر بها الجميع بعد الحالة المميزة التي ظهر بها المنتخب في الفترة الماضية في المباريات الودية الأخيرة، وكذلك في مباراتي فيتنام في المرحلة الأولى من التصفيات.

وعلى الرغم من عدم تسجيل أي هدف في المباريات السابقة، إلا أن هذا الأمر لا يمكن أن يكون سببا لعدم التفاؤل على اعتبار أن الوديات تختلف عن الرسميات.

وتبدو صفوف ''الأبيض'' مكتملة ولا يعاني الفريق من أي غيابات مؤثرة، والجميع على أعلى درجات التركيز والثقة في إمكانياتهم في هذه المباراة الهامة.

ويركز المدرب الفرنسي برونو ميتسو على هذه المباراة لأهمية نقاطها، على اعتبار أن المباراة الأولى في أي بطولة هي المفتاح، كما يركز ميتسو على جاهزية اللاعبين وقدرتهم على تقديم مباراة قوية وتتويجها بالنقاط الثلاث، دون التقليل من قوة المنتخب الكويتي.

وصعوبة المباراة تكمن في كونها ديربي خليجي والفوز فيها يكون له طعم مختلف ومذاق جميل، ومن المتوقع أن لا تشهد تشكيلة ''الأبيض'' أي مفاجآت.

وينتظر منتخبنا وقفة جماهيرية قوية وموازية لما قدمته هذا الجماهير في ليالي كأس الخليج الماضية عندما توافدت الحشود من جميع الإمارات وتوحدت الألوان في حب المنتخب وضربت أروع الأمثلة، وبلا شك سوف تكون لاعبا رئيسيا في تشكيلة ميتسو.

المنتخب الكويتي هو الآخر يدشن مسيرته بعد أن غاب عن المرحلة الأولى التي تجاوزها تلقائيا بعد انسحاب منتخب بوتان من تلك المرحلة.

ويهدف ''الأزرق'' إلى تقديم عرض قوي وحصد النقاط الثلاث التي هي بالطبع مهمة في مشواره بعد أن غاب عن التواجد في نهائيات كأس العالم منذ عام .1982

ويضم المنتخب الكويتي في صفوفه مجموعة من أبرز اللاعبين الذين يلعبون في الدوري الكويتي ولا يعاني الفريق من أي نقص أو غيابات، وخاض وشهد برنامجه الإعدادي عددا من المباريات الودية التي تباينت نتائجها وردود أفعالها في الشارع الكروي الكويتي.

وكانت آخر التجارب أمام المنتخب العماني وانتهت بالتعادل 1/.1

وتولى المدرب الكرواتي رادان المسؤولية قبل شهر ونصف خلفا للمدرب الكويتي صالح زكريا، فبعد مفاضلة بينه وعدة أسماء جاءت الأفضلية لمصلحة رادان الذي كان يتولى مهام تدريب نادي الكويت.

وقام رادان باستدعاء مجموعة من اللاعبين الذين تعول عليهم الجماهير الكويتية الكثير في العودة إلى الواجهة خليجيا وعربيا للمضي بعيدا في تصفيات كأس العالم وستكون المباراة الاختبار الأول للمنتخب ولمدربه الكرواتي الجديد الذي يبحث عن مجد جديد مع المنتخب الأزرق.

من يسجل الهدف 100؟

يعد 19 أبريل 1985 يوما مشهودا في تاريخ مشاركة منتخبنا في تصفيات كأس العالم ولِمَ لا؟ فهو اليوم الذي شهد تسجيل الهدف الأول لمنتخبنا في تاريخ المشاركة.

وكان ستاد نادي الوصل شاهدا على ذلك عندما غصت المدرجات بالجماهير الإماراتية التي جاءت لتشجع منتخبنا وهو يواجه منتخب السعودية في إياب الدور الأول بعدما انتهت مباراة الذهاب التي أقيمت في الرياض بالتعادل السلبي.

ويومها تلقى فهد خميس المهاجم الأول في تاريخ الكرة الإماراتية كرة من ضربة حرة نفذها عبدالرحمن محمد ليلدغها الفهد الأسمر في مرمى السعودية ليكون هو الهدف الأول الذي قاد منتخب الإمارات للفوز على بطل آسيا يومها.

وفي المباراة الأخيرة لمنتخبنا الوطني في مواجهة منتخب فيتنام في أبوظبي نجح سعيد الكاس مهاجم ''الأبيض'' المعتزل دوليا في ترجمة ضربة الجزاء إلى هدف ليكون الهدف الخامس في المباراة وآخر هدف في تصفيات كأس العالم.

والهدف الذي سجله الكاس في المباراة هو الهدف رقم 99 في تاريخ مشاركاتنا في تصفيات كأس العالم.

ويعتبر عدنان الطلياني الهداف الأول لمنتخبنا في المشاركات السابقة في تصفيات كأس العالم وفي رصيده 12 هدفا سجلها في أربع مشاركات يليه كل من عبدالرزاق إبراهيم وياسر سالم ولكل منهما 10 أهداف ثم محمد عمر برصيد 7 أهداف.

ومن اللاعبين المتواجدين حاليا في قائمة منتخبنا سجل كل من راشد عبدالرحمن وصالح عبيد وبشير سعيد ومحمد الشحي واسماعيل مطر واحمد دادا ونواف مبارك هدفا واحدا لكل منهم ونحن بانتظار صاحب الهدف رقم 100 في مرمى الكويت بإذن الله.

ميتسو .. العاشر

بداية مشاركة منتخبنا في تصفيات 1986 كانت تحت قيادة برازيلية تمثلت في المدرب الشهير البرازيلي كارلوس البرتو الذي كاد أن يقود منتخبنا إلى النهائيات منذ المشاركة الأولى ولكن سوء الحظ أمام العراق حرمنا من فرصة تاريخية.

وفي المحاولة الثانية 1990 قاد منتخبنا في التصفيات استاذ كارلوس وهو العجوز ماريو زاجالو الذي نجح في قيادة منتخبنا إلى النهائيات إلى إنجاز لن يمحى من ذاكرة الزمن، ولكن زاجالو لم يستمر في النهائيات وابتسم الحظ لكارلوس البرتو الذي جنى ما زرعه استاذه ليقود منتخب الإمارات في النهائيات.

وفي تصفيات 1994 كانت القيادة بولندية والمدرب هو المعار من نادي الشباب توني بيتشنيك وأخفق منتخبنا في تكرار انجاز عام 90 وخرج من الدور الأول لمصلحة منتخب اليابان.

وفي تصفيات 1998 عادت المدرسة البرازيلية عبر المدرب لوري ساندري الذي كان يقود نادي العــين وتمـــت الاستعانــــة بــه خلفــــا للكرواتي ايفيتـــش الذي قاد المنتخب لفضية كأس آسيا وأخفق سـاندري مع المنتخب في الأمتار الأخيرة عندما فشل كل المهاجمون في هز شباك منتخب اوزبكستان في المباراة التي أقيمت في ستاد مدينة زايد.

وفي تصفيات 2002 بدأ منتخبنا التصفيات تحت قيادة المدرب الفرنسي هنري ميشيل الـــذي تعــرض لهجــوم عنيــف أدى إلـــى الاستــغنـــاء عــــن خدماته إثر خسارتين غير متوقعتين للمنتخب في الدور الأول من التصفيات على يد الهند واليمن.

وأكمل المدرب المواطن عبدالله صقر المهمة فقاد الفريق إلى تخطي المرحلة الأولى ويواصل المهمة في الثانية ولكن الخسارة من الصين في بكين ثم من قطر في أبوظبي عجلتا برحيله وإسناد المهمة إلى الهولندي تيني ريخيس.

ونجح ريخيس في الوصول بالفريق إلى خوض مباراتي الملحق أمام منتخب إيران الذي تفوق في المباراتين وأخرج منتخبنا من التصفيات.

وفي تصفيات 2006 بدأت المهمة من عند الفرنسي جان جودار الذي قاد منتخبنا إلى صدارة الدور الأول وتم الاستغناء عنه فجاء الهولندي أديموس الذي أخفق في مواصلة نجاحات جودار وخرج منتخبنا من الدور الأول.

واليوم هو يوم ميتسو وهو عاشر مدرب يقود منتخبنا في التصفيات وهو يأمل في تكرار انجاز زاجالو والمضي بعيدا في هذه التصفيات.

يعتبر راشد عبدالرحمن الأكثر مشاركة في مباريات التصفيات في التشكيلة الحالية، حيث تواجد في 19 مباراة سابقة ويشارك في التصفيات للمرة الثالثة وكانت مشاركته الأولى في تصفيات .2002

يليه سبيت خاطر الذي خاض 16 مباراة بدءا من ،2002 وهناك اللاعبان محمد قاسم وحيدر الو علي ولكل منهما 12 مباراة في ثلاث مناسبات.

ويأتي بشير سعيد الذي لعب 9 مباريات في ثلاث تصفيات سابقة، ثم فيصل خليل وله 8 مباريات في ثلاث مناسبات، ثم اسماعيل مطر وشارك في خمس مباريات وتعتبر التصفيات الحالية هي الثانية له مع المنتخب. أما نواف مبارك فقد شارك في 5 مباريات وهذه التصفيات الثانية التي يشارك فيها.

وتعتبر كذلك التصفيات التي يشارك فيها للمرة الثانية بالنسبة لاسماعيل ربيع الحارس الدولي ولم يشارك سوى في مباراة واحدة في التصفيات السابقة .. اما بالنسبة لبقية اللاعبين فهم يشاركون في التصفيات للمرة الأولى.

ميتسو مع ''الأبيض''

خاض منتخبنا تحت قيادة المدرب الفرنسي برونو ميتسو 31 مباراة دولية، وكانت الأولى في مواجهة منتخب ايران وديا في 8/8/2006 بطهران وانتهت بخسارة المنتخب بهدف نظيف.

وضمن المباريات الـ 31 كان عدد المباريات الرسمية 14 مباراة، فيما كانت المواجهات الودية 17 مباراة.

وإذا فصلنا المباريات الودية عن الرسمية نجد أن ميتسو لا يمانع من الخسارة في المباريات الودية، فهو لا يبحث من خلالها عن الفوز بقدر اهتمامه بالخروج من المباراة بالفائدة المرجوة.

وخسر المنتخب وديا 10 مرات وتعادل في 5 مباريات، بينما لم يحقق الفوز وديا سوى مرتين على ماليزيا وكوريا الشمالية.

أما رسميا، فالفوز هو هاجس الساحر الفرنسي، فمن أصل 14 مباراة رسمية في بطولات مختلفة حقق منتخبنا الفوز 9 مرات والتعادل مرة واحدة مقابل أربع هزائم، منها هزيمتان من منتخب عمان الأولى في تصفيات كأس آسيا .. ولم تكن مهمة بعدما ضمن المنتخب الصعود إلى النهائيات.

الثانية كانت في افتتاح كأس الخليج وهي الخسارة التي دفعت بالمنتخب فيما بعد إلى انطلاقة قادته إلى منصة التتويج، والهزيمة الثالثة أمام فيتنام في ظروف يعلمها الجميع والرابعة أمام اليابان في نهائيات أمم آسيا.

وتكونت مرحلة ميتسو مع منتخب الإمارات من 17 مباراة ودية بالإضافة إلى خمس مباريات ضمن دورة الخليج الثامنة عشرة في الإمارات، وأربع مباريات ضمن تصفيات كأس آسيا وثلاث مباريات في كأس آسيا بالإضافة إلى مباراتين في تصفيات كأس العالم.

الكويت .. حلم ربع قرن

منتخب الكويت من أقدم المنتخبات الكروية في منطقة الخليج، حيث يعتبر الكويتيون من أقدم من مارس اللعبة في هذه المنطقة، وهو ما أدى إلى تسيدهم الساحة الخليجية بلا منازع في فترة السبعينات ومنتصف الثمانينات من القرن الماضي.

وحقق منتخب الكويت في هذه الفترة جل ما يحلم به أي منتخب في المنطقة، حيث توج بلقب كأس الخليج أكثر من مرة وحقق رقما قياسيا يحتاج إلى سنوات طويلة قبل أن يتمكن أي منتخب من تحطيمه.

كما توج بلقب كأس آسيا وتواجد في دورة الألعاب الأولمبية ويبقى الإنجاز الذي لن تنساه ذاكرة الكويتيين هو عندما تمكن المنتخب من تحقيق إنجاز الوصول إلى نهائيات 1982 ويومها كان المنتخب الأزرق يضم مجموعة من النجوم الأفذاذ أمثال جاسم يعقوب وعبدالعزيز العنبري وسعد الحوطي وفيصل الدخيل وغيرهم من أروع ما أنجبت الكرة العربية والآسيوية. ومنذ تلك الأيام الفريدة يبقى ذلك الإنجاز يتيما، إذ عجزت الكرة الكويتية بتاريخها وعراقتها عن التواجد في تلك النهائيات لمرة ثانية.

ويعتبر المنتخب الكويتي هو أقدم منتخب خليجي يشارك في تصفيات كأس العالم، إذ بدأت مشاركته في تصفيات كأس العالم عام 1974 ولم يغب عن المشاركة منذ تلك البطولة ولعب المنتخب الكويتي في التصفيات 71 مباراة، فاز في 40 مباراة وتعادل 10 مرات بينما خسر 21 مرة.

منتخبنا بـ الأبيض

عقد مساء أمس الاجتماع الفني للمباراة بنادي الجزيرة وحضره عبدالرحيم جاني عضو اللجنة الفنية وعبدالله حسن مدير منتخبنا وسامي أبو يابس ممثلا عن المنتخب الكويتي.

واتفق الطرفان على أن يرتدي منتخبنا الزي الأبيض فيما سيرتدي منتخب الكويت زيه الأزرق المعروف به. وتم اعتماد بطاقات اللاعبين من خلال مقارنتها بالجواز الأصلي لكل لاعب.

وتم تخصيص جانب من المدرجات الواقعة على يمين المقصورة الرئيسية لجمهورالكويت وكذلك البوابة الرئيسية على يمين المقصورة أيضا لدخولهم كما تم اعتماد عدد من البوابات الأخرى لدخول جماهير الإمارات.

استديو تحليل في إذاعة أبوظبي

تخصص إذاعة أبوظبي اليوم استديو تحليلا خاصا لنقل المباراة يشارك فيه بسام مفتاح والدكتور ناصر العامري ومحسن مصبح والحكم السابق سعيد عبدالله.

وسوف يتواجد 3 مراسلين لنقل وقائع الحدث من أرض الملعب هم عبدالله الكعبي وربيع الشامسي وعبدالله البلوشي.

وفي خطوة لافتة تم الاتفاق مع إذاعة ن.ٍ على نقل كل وقائع الاستديو التحليلي الذي يقدمه الزميل عامر سالمين.

طاقم التحكيم

يدير المباراة طاقم تحكيمي مكون من القيرغيزستاني اميرتا نوف رافجان للساحة ويساعده مواطنه كاشاروف بهاويل والأوزبكي رسالوف عبد الحكيم والحكم الرابع كوفا ليفكو ويراقب الحكام السعودى علي الطريقي ،المالديفي عبد الغفور عبد الحميد مراقب للمباراة.
__________________



لا يفوتكم الموضوع التالي : http://www.alsaher.net/mjales/t66336.html#post315301




رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386