http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - $$ المعـــــــــادلة..! $$

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 02-03-2008, 18:20
الصورة الرمزية أعماق
أعماق أعماق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 04-09-2001
المشاركات: 312
معدل تقييم المستوى: 2821
أعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزينأعماق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
Okm $$ المعـــــــــادلة..! $$

الســــــــــــــــلام عليكم

أعجبني بحق........... ورأيت فيه فائدة ... فتفضلوا.............



بقلم الدكتور،، لطف الله خوجه

لدينا معادلة، أو مقدمات ونتيجة، أو حقائق.. كيفما قدرت فعبر:
خلق الله تعالى الناس فريقين: مؤمنين، وكافرين. هذه حقيقة لا شك فيها، دل عليها مثل قوله تعالى: {هو الذي خلقكم فمنكم كافر ومنكم مؤمن}.
وكتب على هذين الفريقين الصراع والحرب مدة الحياة الدنيا.. يبتدئها الفريق الكافر، دل عليها مثل قوله تعالى: {ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا}.
وهذا الآية وإن نزلت في قوم من الكافرين في عهد النبوة، بيد أنه لا يعني حصر هذا العداء ولمقاتلة فيهم؛ إذ لا وجه للحصر، لأن طبع الكفار واحد، فهم يترصدون بالمؤمنين، ويصدونهم عن دينهم، ذكر ذلك ربنا تعالى عن أقوام: نوح، وهود، وصالح، وشعيب، وإبراهيم إلى محمد صلى الله عليه وسلم: {ولا تقعدوا بكل صراط توعدون وتصدون عن سبيل الله من آمن تبغونها عوجا}.
وإلى هذا الزمان، والزمان الآتي إلى آخره، هذا الحرب والصراع باق، والأخبار النبوية عن الملاحم التي تكون وقت نزول عيسى عليه السلام بين المسلمين والروم شاهد على هذا.

فإذا ثبت الأمران:
- أن الله تعالى خلق الناس فريقين: مؤمنين، وكافرين.
- وأن الكافرين يتربصون بالمؤمنين بالعدواة والبغضاء.
- فهل يستغرب بعده: أن يسخروا من النبي صلى الله عليه وسلم، أو دينه، أو المؤمنين؟.

فقد سخر إخوانهم السابقون من النبي صلى الله عليه وسلم المؤمنين في مواطن كثيرة، ذكر الله تعالى منها ما ذكر، فقال:{إن الذين أجرموا كانوا من الذين آمنوا يضحكون * وإذا مروا بهم يتغامزون * وإذا انقلبوا إلى أهلهم انقلبوا فكهين * وإذا رأوهم قالوا إن هؤلاء لضالون}.
وكانت مجالسهم مليئة بالاستهزاء والسخرية بآيات الله تعالى، كما قال تعالى: {وقد نزل عليكم في الكتاب إن إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزء بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذاً مثلهم..}.
وقلدهم في ذلك إخوانهم المنافقون؛ فالمنافقون إخوان الكافرين، فسخروا بالصحابة، فأنزل الله تعالى كفرهم، فقال:{قل أبا الله وآياته ورسوله كنتم تستهزءون لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم}.

لا عجب أن تسخر الصحف الدنمركية وغيرها من الصحف الأوربية من الإسلام ومن رسوله مجددا، وأن يكونوا فعلوا ذلك من قبل، وأن يكرروه فيما يأتي، فلا ينتظر منهم إلا ذاك، وأكثر:
- أليس إخوانهم في الملة هم الذين فتكوا بالمسلمين في سيربرنتسا، فتكوا بأكثر من سبعة آلاف مسلم، قتلوهم صبرا في عشية وضحاها، بينهم أطفال، وشيوخ، ونساء، وزمنى، ومرضى، قتلوا لأنهم قالوا: ربنا الله ؟.
- أليس إخوانهم الذين احتلوا العراق، وقتلوا عشرات الألوف، وهدموا المساجد، واستباحوها بأقدامهم، وقتلوا المستجيرين اللاجئين إلى حماها، وهم الذين فعلوا في أفغانستان مثل ذلك؟.
- أليس إخوانهم الذين احتلوا بلاد المقدس، وهم يقتلون، ويذلون، ويستبيحون كل شيء ؟.
فهؤلاء مثلهم، هل كنا نظن أنهم سيكونون خيرا منهم، وألطف، وأرأف بالمسلمين وأرحم، إنما هم كما قال تعالى: {قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفوا صدورهم أكبر}.

* * *


يتبع .....
__________________
إنـي أقـول ، وللـدمـوع حكـايـةٌ##عـن مثلهـا تتـحـدَّث الأمطار:
إنَّــا لنعـلـم أنَّ قَــدْرَ نبـيِّـنـا ##أسمـى ، وأنَّ الشانئـيـنَ صِـغَـارُ
لكـنـه ألــم المـحـب يـزيــده ##شرفـاً، وفيـه لمـن يُحـب فخـار
يُشقي غُفـاةَ القـومِ مـوت قلوبهـم## ويـذوق طعـمَ الـرَّاحَـةِ الأغْـيـارُ






رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386