http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - حريق هائل في دبي

عرض مشاركة واحدة
  #9 (permalink)  
قديم 27-03-2008, 15:23
الصورة الرمزية ملكة دبي
ملكة دبي ملكة دبي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 28-03-2003
الدولة: الإمــ Dubai ــارات
المشاركات: 4,378
معدل تقييم المستوى: 6904
ملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزينملكة دبي مرحبا  بك في صفوف المتميزين
ALARM نيابة دبي تتحفظ على مسرح الحريق لفحصه من قبل الخبراء




الإعدام أو السجن المؤبد للمتسبب في وفاة شخص عمداً في حريق


أوضح المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي أنه فور ورود بلاغ عن حادث الحريق انتقلت أجهزة الدفاع المدني والشرطة والنيابة العامة برئاسة سامي الشامسي رئيس نيابة بر دبي، وعضو النيابة نبيل الخديم، وأسفر الحادث عن جثتين، تم نقل إحداهما من موقع الحادث بسرعة حفاظا على معالمها.






وأضاف الحميدان أن رئيس النيابة أمر بالتحفظ على مسرح الجريمة لمعاينته من قبل الخبراء بعد السيطرة على الحريق وتبيان أسبابه، وبالتحقيق الأولي مع مستأجر المستودع الآسيوي أوضح بأن المستودع يحتوي على ألعاب أطفال والتي من الممكن أن تحتوي على ألعاب نارية. مشيرا إلى أن الخطأ ربما يكون بسبب سوء التخزين أو عدم أخذ الحيطة والحذر أثناء إنزال البضائع، وإلى الآن لم تتأكد رواية المستأجر لحين صدور تقرير الخبراء والذي سيحدد الأسباب وبعدها سيتم حصر المتهمين وتوجيه التهم لهم. موضحا أنه بعد توفر التقرير سيتم تكييف القضية، سواء كانت جنحة أو جناية بناء على طبيعتها، فإن كان الحريق غير متعمد فهو يأخذ مجرى الجنحة والتي تأتي غالبا بالإخلال بأصول المهنة وعدم أخذ الحيطة والحذر وعدم مراعاة الأمن والسلامة في التخزين، والتسبب خطأ في وفاة شخص، أما إذا كان الحريق عمدا فتحال لمحكمة الجنايات. وطالب الحميدان ملاك المستودعات والمستأجرين بالتقيد بالأنظمة المعمول بها، وعدم العمل في الأعمال دون الحصول على ترخيص، كونها تعزز الإهمال بعدم أخذ الاحتياطات اللازمة والتي ينتج عنها في الغالب كوارث بيئية علاوة على الخسائر البشرية والمادية.






قانونيون: لابد من الكشف عن عمدية الحادث من عدمه ... ويقول المحامي علي الحداد (مكتب الحداد ومشاركوه محامون ومستشارون قانونيون)، إنه أولا يجب معرفة ما إذا كان هذا الحادث عمدا من عدمه، وهذا ما يقرره تقرير خبير الحرائق لدى الدفاع المدني، والذي من مهامه معاينة مكان الحادث والبحث عن مُسببات الانفجار والحريق، وإعطاء النتيجة التي أدت إلى وقوع الحادث بناء على المعاينة والبحث، وباستخدام التكنولوجيا الحديثة في الكشف عنها، والتي تمتاز بها أجهزة الدولة عامة وإمارة دبي بصفة خاصة . وأوضح الحداد بأن الحادث ينتج عنه حالتان من الناحية القانونية، أولاهما في حالة ما إذا كان الحريق عمدا، سواء كان من صاحب المكان الذي وقع به الحادث، أو من أحد العمال التابعين له، أو من شخص آخر مخرب أراد ارتكاب هذه الجريمة، وفي جميع الحالات سالفة الذكر فإن المشرع الإماراتي نص في المادة (304) من قانون العقوبات على أنه (يعاقب بالسجن مدة لا تقل عن سبع سنوات كل من أضرم النار عمداً في أبنية أو مصانع أو ورش أو مخازن، سواء أكان ذلك ملكاً للجاني أم لا).


وأضاف ثانيا أنه في حالة ما إذا كان الحريق غير عمدي، وهذا معناه أن هناك إهمالا حدث ممن هو مسؤول عن المكان، من توفير احتياطات الأمن والسلامة للمصنع أو موقع الحادث، وفي هذه الحالة يلتزم المُتسبب في الحادث تعويض غيره الذي لحقه الضرر من جراء هذا الحادث، وفي مثل هذا الحادث تضررت مصانع عدة نظراً لوجود مستودع المتفجرات في وسط منطقة صناعية، فإن صاحب المنشأة مسؤول مسؤولية مباشرة عن جبر الضرر الحاصل من جراء إهماله، وتسببه في ضرر الغير وفقاً لذلك فإن المشرع الإماراتي، والذي نص في المادة (316) قانون المعاملات المدنية (على أن كل من كان تحت تصرفه أشياء تتطلب عناية خاصة للوقاية من ضررها، أو آلات ميكانيكية يكون ضامنا لما تحدثه هذه الأشياء أو الآلات من ضرر إلا ما لا يمكن التحرز منه، وذلك مع عدم الإخلال بما يرد في هذا الشأن من أحكام خاصة).


مسؤولية شركات التأمين


وأشار الحداد إلى أنه تتقرر مسؤولية شركة التأمين في التعويض عن الحرائق، وذلك في حالة ما إذا كانت المُنشأة التي حدث بها الحريق متعاقدة مع إحدى شركات التأمين، وأن تكون وثيقة التأمين منصوصا ضمن بنودها بالتعويض ضد الحرائق ومن الممكن أن تكون المنشأة متعاقدة مع شركة التأمين عن التأمين ضد الحرائق التي تحدث لديها فقط، وفي هذه الحالة لا تلتزم شركة التأمين بتعويض الغير الذي أُصيب بالضرر من جراء الحريق، أما إذا كانت المنشأة متعاقدة مع شركة التأمين على أنها أبرمت وثيقة التأمين شاملاً التعويض عن أضرار الحرائق التي تحدث لها أو للغير، فتكون هنا المسؤولية على عاتق شركة التأمين في التعويض في حالة إذا ثبت أن الحريق حدث بسبب خارج عن أصحاب المنشأة وغير عمدي منهم.


موضحا أن الإشكالية في هذا الحادث إغفال جهات الترخيص عن مراقبة المستودعات في منطقة صناعية تعج بالمصانع المختلفة، وكما أنه معلوم لدى جميع المعنيين بالتراخيص مدى خطورة مثل هذه المنشآت ويتوقع في أي لحظة حدوث كارثة بسببها، ويتبين أن المستودع لم يضع تدابير احتياطية لتوقي الخطر الداهم الذي يهدد الثروة الاقتصادية ويهدد الأمن العام .


ويقترح الحداد على المسؤولين تحديد مواقع لإنشاء مستودعات المتفجرات والألعاب النارية بعيدا عن المصانع ذات الإنتاج، والتي هي من مقومات الاقتصاد الوطني، وأن تكون أيضاً بعيدة عن المناطق المأهولة بالسكان، وأن يتم تشديد اشتراطات الأمن والسلامة، علاوة على وضع قواعد حازمة لإجبار الشركات على وضع المتفجرات في حاويات آمنة يأمن معها الجميع.


وأشار المستشار القانوني محمد حسن عبدالله من مكتب حسين لوتاه وشركائه أن استخدام النار بإهمال تؤدي إلى هلاك صاحبها، فضلاً عما تتركه من أثار مدمرة للممتلكات والعمران والبيئة وتلوثها بأدخنة ضارة تصيب الإنسان بكثير من الأمراض، ولعل ما حدث في حريق القوز خير مثال على ذلك، فقد أتى الحريق على حياة اثنين من الأفراد ، فضلاً عن الأضرار التي حدثت بالمكان والممتلكات، هذا بخلاف ما حدث من انتشار الدخان الناتج عن الحريق وتكوينه سحابة سوداء غطت مساحة كبيرة تاركة آثاراً سلبية على البيئة.


وأضاف أن المسؤولين صرحوا بأن سبب الحريق يعود لاحتواء المستودع على ألعاب نارية، وأنه غير مرخص من الجهات المختصة، مشيرا إلى أن نصوص قانون العقوبات الاتحادي بمواده (304) إلى (310)، تؤكد أن العقوبة رادعة بحق الجاني إذا كان قد ارتكب الحريق عمدا، إذ تصل العقوبة للإعدام إذا نجم عن الحريق وفاة إنسان، وبالسجن المؤبد في حالات أخرى طبقاً لنص المادة 308 من ذات القانون.


وأوضح أن ذات القانون في مادته (311) عاقب عن الإهمال وعن الغفلة للمسؤول بحكم القانون، أو الأنظمة في اقتناء آلة إطفاء الحرائق وإبقائها صالحة للعمل دائماً، بالحبس لا يزيد على سنة أو بغرامة لا تزيد على عشرة آلاف درهم .


وأشارإلى أنه إذا كان الحريق عن غير قصد أو عن إهمال أو مخالفة للقوانين، فإن نص المادة (348) من قانون العقوبات الاتحادي، تعاقب بالحبس والغرامة من ارتكب عمداً فعلاً من شأنه تعريض حياة الناس أو صحتهم أو أمنهم أو حريتهم للخطر، وتكون العقوبة الحبس إذا ترتب على الفعل حدوث ضرر أيا كان مع عدم الإخلال بأية عقوبة أشد يقررها القانون.


كما يعاقب المسؤولون عن المساس بحياة إنسان وسلامة بدنه بالعقوبة المنصوص عليها بالمادة (331) والتي تنص على أن (مع عدم الإخلال بالحق في الدية المستحقة شرعاً، يعاقب من ارتكب جريمة من الجرائم المنصوص عليها في هذا الفصل بالعقوبات المبينة بها، وذلك في الحالات التي يمتنع فيها توقيع عقوبة القصاص) .


كما نصت المادة (342) من ذات القانون على أنه يعاقب بالحبس وبالغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين من تسبب بخطئه في موت شخص، ويزيد تغليظ العقوبة بذات المادة إذا وقعت الجريمة نتيجة إخلال الجاني بما تفرضه أصول وظيفته أو مهنته أو حرفته، وكذلك تصل العقوبة إلى خمس سنوات والغرامة إذا نشأ عن الفعل وفاة أكثر من ثلاثة أشخاص وإلى الحبس مدة من ثلاث إلى سبع سنوات، والغرامة إذا توافر ظرف آخر من الظروف الواردة بالفقرة السابقة.


الحبس والغرامة عن إتلاف ممتلكات الآخرين


وأكد المستشار القانوني أنه في حالة نتج عن الحريق من إتلاف ممتلكات الآخرين، فقد تناوله نص المادة (424) من قانون العقوبات على أن (يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة وبالغرامة التي لا تجاوز عشرة آلاف درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من هدم أو أتلف مالاً مملوكاً للغير ثابتاً كان أو منقولاً، وجعله غير صالح للاستعمال أو عطله بأي طريقة، وتكون العقوبة الحبس إذا نشأ عن الجريمة تعطيل مرفق عام، أو منشأة ذات نفع عام أو إذا ترتب عليها جعل حياة الناس أو أمنهم أو صحتهم في خطر).


أما بالنسبة لتعويض عن الضرر الذي يقع على النفس والمال، فقد تناولته نصوص قانون المعاملات المدنية الاتحادي فنصت المادة 299 ( على أنه يلزم التعويض عن الإيذاء الذي يقع على النفس)، وكذلك نصت المادة 300 من ذات القانون على أنه (من أتلف مال غيره أو أفسده ضمن مثله إن كان مثيلاً وقيمته إن كان قيمياً، وذلك مع مراعاة الأحكام العامة للتضمين).


مؤكدا أن قانون الدولة سواء قانون العقوبات الاتحادي أو قانون المعاملات المدنية الاتحادي جاء رادعاً وعادلاً في العقوبة وجبر الضرر الواقع على الآخرين، إلا أن المشكلة ليست في القوانين ولكن في الذي يلتفون حول القانون لنيل المكاسب على حساب حياة الناس وأرواحهم وأموالهم، ويحسبون أنهم في منأى عن يد العدالة الساهرة على حماية هذا البلد الآمن، ويعيقون بأعمالهم المخالفة حركة البناء والعمران.


الألعاب النارية تدخل بطرق غير شرعية



يقول محمد سالم الشامسي موظف إن الانفجار الضخم في مستودع الألعاب النارية صباح أمس بدبي سمعت أصداؤه وشوهدت سحابة هائلة من الدخان الأسود الكثيف تعلو عشرات الأمتار وهذا تهديد لنقاء الهواء في المحيط الذي انطلق فيه الحريق.


وأضاف أن إمارة دبي شهدت في الفترة الماضية مجموعة من الحرائق الضخمة وحوادث العمل في مواقع إنشائية مختلفة من البلاد مشيرا إلى أن هذه الحرائق لها تأثيرات بيئية تعود بنتائج سلبية منها ارتفاع درجة حرارة الأرض وزيادة نسبة الاحتباس الحراري وبالتالي تؤثر على صحة الإنسان وحياته اليومية.


وأن الانفجار له مخاطر عدة خاصة على صحة الإنسان والبيئة ومن الضروري إبعاد المناطق السكنية ومخازن الأغذية عن مستودعات المواد الخطرة.


وقال سعد عبدالله أن شرطة دبي لها جهود ملموسة ومتواصلة في توعية الجمهور بمخاطر الألعاب النارية و إن القانون الإماراتي لا يمنع استيراد المفرقعات، لكن البعض يقوم بإدخالها مع بضائع أخرى دون أن يحصل على الموافقات المطلوبة من الجهات التي تراقب شروط التخزين و لذا لابد من بث التوعية الاجتماعية في الأسرة بمخاطر الألعاب النارية على أبنائها، وتوضيح ذلك لهم، وتوجيه الأطفال بالابتعاد عن استخدامها وشرائها وعدم تداولها كما انه يقع على الأسرة دور متابعة أبنائهم وردعهم عن استخدام هذه الألعاب.


وقال أن الجمهور مازال يجهل مخاطر هذه الألعاب النارية ويعتبر هو السبب الأول في استمرار هذه الظاهرة و تشجيعها بإقباله على شراء الألعاب النارية.


وقال عبدالله المرزوقي إن أصحاب المحلات التي تروج لهذه الألعاب، بهدف الكسب المادي فقط، دون الاهتمام بالمخاطر الجسيمة التي قد تنجم عنها من اندلاع حرائق تهدد سلامة أفراد المجتمع، وان أغلب الحرائق الناتجة عن مستودعات الألعاب النارية نتيجة تخزينها بشكل خطأ.


وأضاف أن الانفجار سوف يخلف مخاطر عدة على الإنسان والبيئة بسبب احتراق هذه الألعاب التي تعتبر من أسباب التلوث الكيميائي والفيزيائي.


وقال : أن أغلب هذه الألعاب تدخل بطرق غير شرعية إلى الدولة واغلب المحال التي تبيعها لا تعمل بشكل قانوني مشيرا إلي انه يجب تشديد قوانين و إجراءات بيع واستخدام الألعاب النارية، وتخصيص أماكن لتخزينها وشركات مختصة تقوم باستيرادها تحت شروط ومواصفات مدروسة وتحت إشراف الشرطة وان تخضع لإجراءات مشددة.


وأضاف أنه نظرا لما تشكله هذه الألعاب من خطورة كبيرة لابد أن تقوم الجهات المختصة بتشديد الرقابة على هذه المستودعات وتفتيشها بصوره دورية لمراقبة التزامها بطرق التخزين الصحيحة وتشديد العقوبات على الأشخاص الذين يقومون بيعها وتخزينها دون ترخيص ومن واجب المجتمع والأفراد التعاون مع الشرطة من خلال التبليغ على المحال والأماكن التي تقوم بتخزين وبيع هذه الألعاب النارية دون ترخيص ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقها.


وأشار إلى أن تجار هذه الألعاب لا يعيرون أي اهتمام للمخاطر الجسيمة التي قد تنجم عن هذه الألعاب النارية من اندلاع حرائق تهدد سلامة أفراد المجتمع، فالرائحة المنبعثة من احتراق هذه الألعاب تؤدي إلى العديد من الأضرار وان اغلب الحرائق الناتجة عن مستودعات الألعاب النارية نتيجة تخزينها بشكل خطأ.


وقال انه يجب محاربة التجارة غير الشرعية للألعاب النارية وان طيش وطمع باعة الألعاب النارية تسبب في حوادث كثيرة ووفيات وان الغالبية العظمى من الألعاب النارية المتداولة يتم شراؤها من باعة غير شرعيين في محلات البقالة، وبعض الباعة المتجولين وأيضا من منازل بعض المواطنين والمقيمين.


ومن واجب الشخص تجاه أسرته ومجتمعه المساهمة في الحد من هذه الظاهرة الخطيرة والإبلاغ عن هؤلاء لمنعهم عن بيع هذه المواد الخطرة.


صورت الحريق لحظة وقوعه


قال الزميل وليد قدورة كبير مصوري «البيان»: انه خلال تغطية تدريبات خيول «جودلفين» بمضمار إسطبلات دبي بمنطقة القوز التي بدأت في السادسة والنصف من صباح أمس بحضور ما يزيد على 200 صحافي ومصور وإعلامي من مختلف دول العالم، وبرفقة الزميل المصور عمران خالد سمعنا صوت انفجار مدو كبير ترك أثراً واضحاً من الرهبة في نفوس الحاضرين. فبحثت عن مصدر الصوت فوجدت نفسي متوجهاً بآلة التصوير اتجاه مصدر الصوت لأشاهد كتلة من الدخان الأبيض الكثيف المائل للصفرة بسبب انعكاس ضوء شروق الشمس فالتقطت أول الصور للحادث لحظة وقوعه، وكان التوقيت في تلك اللحظة الـ 09,7 صباحاً وأعقب تلك الكتلة دخان أسود كثيف ملأ السماء فبدأت قطع من الرماد تتساقط ومناديل ورقية ملأت المكان. انتقل الزميل خالد عمران باتجاه مكان الحدث ليكون قريباً منه ويأتي بمزيد من الصور.


القدر قاد مصور «العربية» إلى حريق «القوز»


القدر قاد مصور قناة (العربية) شربل آصف ليكون موجودا في مكان حادث منطقة القوز الصناعية الذي أدى صباح أمس إلى اندلاع حريق ضخم في مستودع للألعاب النارية، فقد كان شربل منهمكا في تصوير تقرير اقتصادي لصالح القناة عن مادة الإسمنت ليكتشف أنه أمام هذا الانفجار ويسجل سبقا إخباريا هاما لقناة (العربية).


المصور اللبناني قال لـ (البيان) إنه كان وفريقاً من العاملين في (العربية) يصورون تقريرا عن مادة الإسمنت حوالي الساعة السابعة والربع من صباح أمس بتوقيت الإمارات، وحينها لاحظ المخرج كتلة من النيران الملونة تندفع إلى السماء، فطلب مني الالتفاف بكامرتي إلى ناحية النيران المندفعة والتقاط صور لها، وفجأة سمعنا صوت انفجار ضخم وخشينا الاقتراب أكثر من موقع الحادث، لكنني استطعت التقاط صور من موقع قريب نسبياً وعلى مسافة كيلو متر تقريباً.


وأكد شربل آصف الذي يعمل في قناة (العربية) منذ خمس سنوات، أن الصور الأولى للانفجار كانت في مكتب القناة الرئيسي الموجود في مدينة دبي للإعلام حوالي الساعة الثامنة صباحاً بتوقيت الإمارات، ما مكن (العربية) من عرضها في وقت مبكر، وأن تسجل سبقاً على جميع القنوات الفضائية الأخرى.
__________________
¨¨°~§¦§ مـــلـــكــة دبـــــــي §¦§~°¨¨





رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386