http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - مهما حصل..

الموضوع: مهما حصل..
عرض مشاركة واحدة
  #4 (permalink)  
قديم 17-04-2008, 12:39
الصورة الرمزية افـــ القمر ـــاق
افـــ القمر ـــاق افـــ القمر ـــاق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 07-12-1999
الدولة: مسقط
المشاركات: 27,754
معدل تقييم المستوى: 124703
افـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
12 رد: مهما حصل ياغرشوبه!!



اقتباس:
فدع الامل والتفائل يضيئان شمعه في طريقك
التفاؤل لها تأثير ايجابي على الانسان نفسه
وهو علم يدرس في بعض الجامعات

التفاؤل الشعور بالرضا والثقة بالنفس
والسيطرة على المشاعر المختلفة
والنظرة الايجابية لجميع مناحي الحياة


الانسان المتفائل هو المتوكل على الله سبحانه وتعالى
ودود طموح محب يتحمل المسؤوليات بكل شجاعة وحماسة


و التفاؤل هي نعمة من الله عز وجل انزلها للانسانية
لتضيء نفوسنا وتنير دروبنا مهما تعقدت الحياة من حولنا

والتفاؤل سنة نبوية
فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحب الفأل الحسن وينهى عن التشاؤم والتطير
حيث قال
تفاءلوا بالخير تجدوه
لان التفاؤل والشعور به والاحساس بحركته يولد التفكير السلمي الايجابي
كما يمنحنا القدرة على ان نحلم بالافضل والاحسن و يعلمنا الحب
وهو نوع من السعادة لارواحنا ونفوسنا واسهل طريق للنجاح


هيا لندع التفاؤل يجري في عروقنا ونزين به قلوبنا
ولنطرد التشاؤم من دمائنا


حفظكم الله
__________________




الذي يرى وطنه وقد تغير جذرياً عائداً إلى الوراء من هول الطبيعة وقدرة الله
يصعب عليه التعبير ويصعب عليه لملمة الحروف كي يسطرها




من أجلك يا عمان فداك أرواحنا

ستعودين مشرقة يا مسقط الخير

كم أحبك يا عمان

رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51