http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - غباش يكلف لجنة ببحث مصير 125 مليون درهم

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 22-04-2008, 09:27
الصورة الرمزية غرشوبهـ
غرشوبهـ غرشوبهـ غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 22-02-2008
المشاركات: 602
معدل تقييم المستوى: 8304
غرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزينغرشوبهـ مرحبا  بك في صفوف المتميزين
غباش يكلف لجنة ببحث مصير 125 مليون درهم

الإتحاد - سامي عبدالرؤوف:
أصدر معالي صقر غباش وزير العمل قرارا وزاريا أمس، بتشكيل لجنة ذات اختصاص مالي وقانوني لمراجعة كافة المتحصلات المالية التي نتجت عن تطبيق نظام تصديق الشهادات العلمية للعمالة الوافدة خلال الفترة الماضية والتي تزيد عن 125 مليون درهم تم تحصيلها نظير تصديق ما يزيد عن 250 ألف شهادة علمية.

ومنح القرار الوزاري اللجنة المشكلة التي لم يعلن عن أعضائها ولا الجهات المشاركة فيها، صلاحية البت في كيفية التصرف بالأموال المذكورة، طبقا للأنظمة القانونية والمالية المعمول بها.

وكانت الوزارة بدأت تطبيق نظام تصديق الشهادات العلمية والفنية للعمالة الوافدة، منتصف شهر أغسطس لعام 2005 عن طريق بريد الإمارات والذي بدوره تعاقد مع شركة ''انتجرس كيرين'' المختصة في هذا المجال.

وألغى القرار الوزاري الصادر أمس برقم 240 لسنة ،2008 القرار الوزاري السابق الذي حمل رقم 851 لسنة ،2005 وأمر بإبلاغ كافة الجهات المعنية بذلك.

وكان ديوان المحاسبة طالب وزارة العمل بإلغاء نظام تصديق الشهادات العلمية لعدم قانونيته وكذلك لعدم اختصاص الوزارة بتصديق الشهادات، وما يتبع ذلك من تكليفها شركة ''انتجرس كرين'' القيام بذلك الدور بالتعاون مع البريد.

واشترطت المادة الأولى من القرار، أن تكون الشهادات أو المؤهلات العلمية أوالفنية المقدمة لوزارة العمل، مصدقا عليها من وزارة الخارجية أوالجهة المختصة التي تحددها.

وكان النظام المعمول به قبل تطبيق نظام تطبيق الشهادات العلمية الذي أخذت به وزارة العمل في أغسطس ،2005 يكتفي بتصديق وزارة الخارجية أو الجهات المختصة الأخرى دون أن يكون لـ ''العمل'' دور في عمليات التصديق.

وقالت المادة الثانية بالقرار: ''إذا ثبت أن المؤهل أو الشهادة المقدمة للوزارة غير مطابقة للحقيقة توقف المعاملة، دون المساس بأي عقوبات أو إجراءات أخرى ينص عليها القانون والقرارات واللوائح التنفيذية''.

ولفت القرار إلى انه إذا ترتب على وقف المعاملة إلغاء تصريح العمل، وكان العامل قد دخل الدولة، أو كان مقيماً بها، فتتحمل المنشأة مقدمة المعاملة، كل ما يلزم لإعادته إلى بلده.

وكلف وزير العمل وكيل الوزارة المساعد المختص إصدار التوجيهات اللازمة لتنفيذ أحكام هذا القرار، والعمل به اعتباراً من تاريخ إصداره، ونشره في الجريدة الرسمية.

وتوقعت مصادر مطلعة أن تضم اللجنة المقترحة في القرار الوزاري، ممثلين عن ديوان المحاسبة ووزارتي المالية والعمل بالإضافة إلى جهات أخرى، وستقوم اللجنة بالاستماع إلى أطراف كثيرة من داخل الوزارة وخارجها في حالة الضرورة.

ووفقا للنظام الذي كان متبعا يجب عند تقديم ''أي شهادة أو مؤهل علمي أو فني إلى دوائر العمل أن يتم تسليمه للتدقيق إلى بريد الإمارات، وإذا ثبت أن المؤهل أو الشهادة المقدمة للوزارة غير مطابقة لإفادة الجهة المصدرة توقف المعاملة وذلك دون المساس بأي عقوبات أو إجراءات أخرى ينص عليها القانون والقرارات واللوائح التنفيذية''.

وإذا ترتب على وقف المعاملة إلغاء تصريح العمل وكان العامل قد دخل الدولة أو مقيماً فيها سلفاً فتتحمل المنشأة مقدمة المعاملة ما يلزم من واجبات وتكاليف لإعادته إلى بلده.

ويتم تحصيل 500 درهم من المنشأة عن كل عامل يتم استقدامه للدولة نظير التصديق لشهادته العلمية، رغم أن ذلك المبلغ لم يكن مقررا في القرار الوزاري رقم 851 لسنة ،2005 ويتم قسمة المبلغ المحصل ''500 درهم'' بين شركة انتجرس كرين التي تأخذ 450 درهما وبريد الإمارات الذي يحصل على 50 درهما وفقا للعقد المبرم بين الطرفين.

وأثار قرار تطبيق تصديق الشهادات العلمية للعمالة الوافدة عند صدوره اعتراضا كبيراً من رجال الأعمال الذين اعتبروه عبئا إضافيا على كاهل الشركات، يؤدي بدوره إلى إرهاقهم ماديا ويؤثر سلبا على تواجدهم في سوق العمل.

ودافعت الوزارة، على لسان مسؤوليها في ذلك الوقت عن القرار، واعتبرته ''مصيريا'' ولا يمكن التراجع عنه لأهميته في الحفاظ على مصداقية سوق العمل وجلب خبرات حقيقية، خاصة في قطاع المقاولات.
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386