http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - عزّاب وعازبات بشقق مشتركة في أبوظبي

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 07-05-2008, 09:29
الصورة الرمزية ظبيانية
ظبيانية ظبيانية غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 06-02-2004
الدولة: دولة الإمارات
المشاركات: 3,702
معدل تقييم المستوى: 39434
ظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتظبيانية متميز دائماً اكثر من 500 الف صوت
معصب عزّاب وعازبات بشقق مشتركة في أبوظبي

القانون يعاقب على الخلوة غير الشرعية بالحبس من 6 أشهر إلى سنة



عزّاب وعازبات بشقق مشتركة في أبوظبي
علاء فرغلي - دبي

زيادة الطلب على السكن وقلة المعروض أدت إلى انتشار ظواهر سلبية في المجتمع، وأصبحت فتيات تقبلن السكن المشترك مع عزّاب في شقة واحدة، وفق مواطنين ووافدين، اللذين أكدوا لـ«الإمارات اليوم» أن «مشكلات السكن في الآونة الأخيرة صاحبتها ظواهر سلبية من بينها انتشار السكن المختلط بين العزّاب والعازبات من جهة وبينهم وبين العائلات من جهة أخرى، لافتين إلى أن الظاهرة امتدت إلى جنسيات عربية بعد أن كانت مقتصرة على جنسيات آسيوية وأوروبية، ومن جهته أفاد المستشار القانوني في المركز القانوني بمدينة العين، بأن هناك تعليمات بمنع سكن العزاب مع العائلات بالنسبة للمؤجّر، مشيراً إلى أن قانون الإيجارات لم يحدد أية عقوبة أو مخالفة لمن يقدمون على التسكين المشترك بين نساء ورجال، بينما القانون الجنائي يعتبرها جريمة خلوة غير شرعية.



غرفة مشتركة
وقال سيد الحداد، موظف في إحدى الجهات الإعلامية في أبوظبي، إنه جاء إلى البلاد منذ شهر، واستأجر له أحد الأصدقاء غرفة مشتركة في شارع المطار توفيراً له في بداية عمله، ولأنه وصل إلى السكن في ساعة متأخرة من الليل لم يتسن له استكشاف السكن، وفي الصباح الباكر سمع صوت أنثوي على باب الحمام يعجّل بخروجه، وعندما خرج فوجئ بفتاة نصف عارية تسكن الغرفة المجاورة مع أخريات، والغريب، على حد تعبيره، أن هؤلاء الفتيات من جنسيات عربية وكذلك صاحب الشقة، وبالطبع كان مضطراً إلى استكمال الشهر حتى يتسـنى له البحث عن سكن آخر.



وأكّد المواطن عبدالله النعيمي أنه اكتشف أن الشقة المقابلة لشقته في شارع حمدان التي يسكنها موظف في إحدى الهيئات الاتحادية مع أسرته يتردد عليها نحو ثلاثة شبان، وعندما سأل جاره أخبره بأنهم أبناؤه، وبعد فترة اكتشف أن الموظف أعاد عائلته لبلدته وأجر الغرف الخالية لهؤلاء الشبان.


وأكدت أم فاتن، سمسارة عقارات في شركة النهر للتسويق العقاري، بأن هذه الظاهرة أصبحت منتشرة بصورة خطرة في أنحاء أبوظبي كافة، خصوصاً في المناطق والشوارع الرئيسة بالصور كافة التي يمكن تخيلها، فهناك سكن مشترك بين شبان وشابات، وبين شابات وعائلات، وشبان وعائلات، كاشفة عن أن أغلب من يقبلون هذا النوع من السكن من جنسيات آسيوية، مشيرة إلى أن هذه الظاهرة انتشرت أخيرا بين الجنسيات العربية، مؤكدة أنها تعرف بعض الحالات من المواطنين الذين يقبلون هذا النوع من السكن.



وأضافت أم فاتن أن كثيراً من المستثمرين أصحاب الشقق وبعض العائلات الوافدة التي تحصل على شقق سكنية من جهات العمل الحكومية والخاصة أصبحوا لا يميزون بين المستأجرين وأعمارهم أو جنسياتهم وإنما ينظرون إلى من يدفع أكثر لهم. وعزا مدير شركة حول العالم للتسويق العقاري، يوسف حمد، سماح بعض الأسر بالسكن مع عزاب، لأن العزاب لا يشاركون الأسرة في المطبخ ولا يستخدمون معظم الأدوات المنزلية بعكس الفتيات، كما أن الفتيات أنفسهن أصبحن يعزفن عن السكن العائلي إلا في أضيق الحدود وحتى يتسنى لهن البحث عن سكن أفضل، لأن السكن العائلي إما انه محفوف بالمخاطر أو كثير القيود.



حيل غير قانونية
وكشف الباحث القانوني في وزارة الداخلية وحيد سعد زغلول عن قيام نسبة كبيرة من العاملين الوافدين في الدوائر والمؤسسات الحكومية بتأجير الشقق السكنية التي يحصلون عليها كامتياز إضافي من مؤسساتهم، عن طريق حيل غير قانونية.



وقال إن كثيراً من الدوائر تمنح موظفيها شققاً سكنية لاستقدام عائلاتهم وبالفعل يستقدم الموظف أفراد أسرته ويستكمل الشكل القانوني للإقامة، وبعد أقل من شهر يعيد عائلته مرة أخرى إلى بلاده ويأجر السكن بصورة غير قانونية، وعندما تطلب المؤسسة من الموظف صور جوازات السفر الخاصة بالعائلة لتجديد عقد الإيجار يستدعي عائلته مرة أخرى.



جريمة أخلاقية
وقال المستشار القانوني في المركز القانوني بمدينة العين، مصطفى فؤاد، إن معظم القضايا والحالات التي تم ضبطها لشبان وفتيات يشتركون في السكن، توجّه إلى أصحابها ثلاث تهم مرتبطة بعضها البعض، الأولى هي خلوة غير شرعية والثانية الزنا، والثالثة هي الإقامة بصورة غير شرعية، والتهمة الأولى يتم إثباتها بسهولة عندما تتلقى أجهزة الشرطة بلاغات بوجود رجال ونساء يترددون على مسكن معين، وتقوم الشرطة بحملات تفتيشية، بينما التهمة الثانية لا يتم إثباتها إلا بطريقتين الأولى الضبط في حالة تلبس والثانية اعتراف طرف من الأطراف بالجريمة، وهناك حالات اعترف فيها المتهمون بارتكاب جريمة الزنا في محل السكن المشترك، حيث تسهّل طبيعة المكان والاختلاط المباشر الوقوع في هذا الجرم، مؤكداً أن كل الحالات التي اطلع عليها كان أصحابها من جنسيات غير عربية.



وأفاد فؤاد بأن هذه القضايا كثيرة ومنتشرة بصورة كبيرة، خصوصاً بين بعض الجنسيات الآسيوية التي لا تمنعها ثقافتها من ذلك، وأضاف أن القانون العام يعاقب المختلين خلوة غير شــرعية بالحبس من ستة إلى 12 شهراً، وهو إجــراء رادع لكل من يقدم على هذا الجرم، بيــنما لا يحدد قانون الإيجارات نفسه أية عقـوبة أو مخالفة لمن يقدمون على التســكـين المشترك بين نساء ورجال، لكن هــناك تعليمات بمنع سكن العزاب مع العائلات بالنــسبة للمؤجّر.


صعوبة الإثبات
قال رئيس لجنة فض المنازعات الإيجارية في أبوظبي محمد راشد الهاملي، إن قانون الإيجارات رقم 20 لسنة 2006، لم يتضمن نصاً صريحاً يحظر هذا النوع من السكن، لافتاً إلي أن المادة 20 تؤكّد تطبيق لجنة فض المنازعات لقوانين الدولة وأعرافها السائدة بين المؤجرين والمستأجرين في إمارة أبوظبي، ومن ثم فإن أية ممارسات غير أخلاقية يرى المالك أن المستأجر قام بها تعطيه الحق للتقدم بشكوى إلى لجنة فض المنازعات والتي قد تأمر بإخلاء العين.




نحن وين عايشين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!
__________________



لا يفوتكم الموضوع التالي : http://www.alsaher.net/mjales/t66336.html#post315301




رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386