http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - السلف الصالح(احسنوا للة فى الدنيا فاجسن اليهم عند موتهم)

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 14-09-2008, 00:51
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
B16 السلف الصالح(احسنوا للة فى الدنيا فاجسن اليهم عند موتهم)

عن أبي موسي قال‏:‏ مرض أبي ـ الحافظ عبد الغني ـ مرضا شديدا منعه من الكلام والقيام‏,‏ واشتد ستة عشر يوما‏,‏ وكنت أسأله كثيرا ما يشتهي فيقول‏:‏ أشتهي الجنة‏,‏ أشتهي رحمة الله‏.‏ لا يزيد علي ذلك‏.‏ فجئته بماء حار‏,‏ فمد يده فوضأته وقت الفجر فقال‏:‏ يا عبد الله‏,‏ قم صل بنا وخفف فصليت بالجماعة‏,‏ وصلي جالسا ثم جلست عند رأسه وجعل يدعو وأنا أؤمن‏,‏ فقلت‏:‏ هنا دواء تشربه‏.‏ قال‏:‏ يا بني‏,‏ ما بقي إلا الموت‏,‏ فقلت‏:‏ ما تشتهي شيئا؟‏,‏ قال‏:‏ أشتهي النظر إلي وجه الله سبحانه‏,‏ فقلت‏:‏ هل أنت عني راض؟ قال‏:‏ بلي والله‏,‏ فقلت‏:‏ ما توصي بشيء؟‏,‏ قال‏:‏ ما لي علي أحد شيء‏,‏ ولا لأحد علي شيء‏,‏ قلت‏:‏ توصيني؟‏,‏ قال‏:‏ أوصيك بتقوي الله والمحافظة علي طاعته‏.‏ فجاء جماعة يعودونه‏,‏ فسلموا فرد عليهم‏,‏ وجعلوا يتحدثون‏,‏ فقال لهم‏:‏ ما هذا؟ اذكروا الله‏,‏ قولوا لا إله إلا الله‏,‏ فلما قاموا جعل يذكر الله بشفتيه ويشير بعينيه‏,‏ فقمت لأناول رجلا كتابا من جانب المسجد‏,‏ فرجعت وقد خرجت روحه رحمه الله‏.‏

حكي الفقيه عن شيخه نصر أنه قبل موته بلحظة سمعه وهو يقول‏:‏ يا سيدي أمهلوني أنا مأمور وأنتم مأمورون‏.‏ ثم سمع المؤذن بالعصر فقال له‏:‏ يا سيدي‏,‏ المؤذن يؤذن فقال له‏:‏ أجلسني‏.‏ فأجلسه‏,‏ فأحرم بالصلاة ووضع يده علي الأخري وصلي‏,‏ ثم توفي من ساعته رحمه الله‏.‏

عن يزيد بن أبي حبيب قال‏:‏ لما احتضر ابن أبي سرح وهو بالرملة ـ وكان خرج إليها فارا من الفتنة ـ فجعل يقول من الليل‏:‏ أأصبحتم؟‏,‏ فيقولون‏:‏ لا فلما كان عند الصبح قال‏:‏ يا هشام‏,‏ إني لأجد برد الصبح فانظر‏.‏ ثم قال‏:‏ اللهم اجعل خاتمة عملي الصبح‏,‏ فتوضأ ثم صلي‏,‏ فقرأ في الأولي بأم القرآن والعاديات‏,‏ وفي الأخري بأم القرآن وسورة‏,‏ وسلم عن يمينه وذهب يسلم عن يساره فقبض رحمه الله‏.‏ وقال أبو شامة‏:‏ أخبرني من حضر جنازة الإمام ابن عساكر‏:‏ أنه صلي الظهر‏,‏ وجعل يسأل عن صلاة العصر‏,‏ وتوضأ ثم تشهد وهو جالس وقال‏:‏ رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلي الله عليه وسلم نبيا‏,‏ لقنني الله حجتي‏,‏ وأقالني عثرتي ورحم غربتي‏,‏ ثم قال‏:‏ وعليكم السلام‏.‏ فعلمنا أنه حضرت الملائكة‏,‏ ثم انقلب ميتا‏.‏ وقال يوسف الشيرازي عن وفاة الإمام عبد الأول الهروي‏:‏ لما احتضر شيخنا سندته إلي صدري‏,‏ فدخل عليه محمد بن القاسم وأكب عليه وقال‏:‏ يا شيخنا‏,‏ قال النبي صلي الله عليه وسلم‏‏ من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة‏),‏ فرفع طرفه إليه وتلا‏:‏ يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين‏(‏ يس‏:27),‏ فدهش من حضر
من الأصحاب‏,‏ ولم يزل يقرأ حتي ختم السورة‏,‏ وتوفي وهو جالس علي السجادة‏.‏ عن ابن الفضل القطان قال‏:‏ حضرت النقاش وهو يجود بنفسه سنة إحدي وخمسين وثلاثمائة‏,‏ فنادي بأعلي صوته‏:‏ لمثل هذا فليعمل العاملون‏(‏ الصافات‏:61),‏ يرددها ثلاثا ثم خرجت نفسه رحمه الله‏.‏ قال الحسن بن صالح‏:‏ قال لي أخي ـ وكنت أصلي ـ‏:‏ يا أخي‏,‏ اسقني‏.‏ قال‏:‏ فلما قضيت صلاتي أتيته بماء‏,‏ فقال‏:‏ قد شربت الساعة‏,‏ قلت‏:‏ من سقاك وليس في الغرفة غيري وغيرك؟ قال‏:‏ أتاني الساعة ملك بماء فسقاني‏,‏ وقال لي‏:‏ أنت وأخوك وأمك مع الذين أنعم الله عليهم‏.‏ ثم خرجت نفسه‏.‏
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386