http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - هل خلق رسول اللة قبل سيدنا ادم

عرض مشاركة واحدة
  #2 (permalink)  
قديم 24-09-2008, 00:55
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
رد: هل خلق رسول اللة قبل سيدنا ادم

نواصل حديثنا عن هذه القضية المثيرة للجدل الذي لا ينتهي بعد ان ذكرنا عدداً من الأمثلة في المقال السابق فنقول:
لكننا نتوقف عند الآية التي تقول: "قل إن كان للرحمن ولد فأنا أول العابدين" إن أول العابدين هو أول من عبدالله وأول من عبدالله لابد أن يكون أول من خلقه فلا يُعقل أن يكون الله قد خلق عبداً ليشرك به وهذا هو بالتحديد مفهوم التمام. رؤية الجوهر لا المظهر. إن المظهر يقول إن النبي صلي الله عليه وسلم جاء في الترتيب بعد سيدنا آدم عليه السلام بأزمان وجاء بعد كل الأنبياء بأزمان لكن الجوهر يؤكد أن الله استثني النبي صلي الله عليه وسلم من الترتيب الزمني للبعثة أو للبعثات النبوية فالمعروف أن أول أولي العزم هو سيدنا نوح ثم سيدنا إبراهيم ثم سيدنا موسي ثم سيدنا عيسي عليه السلام ثم سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم إلا أن الله سبحانه وتعالي يقول: "وإذ أخذنا من النبيين ميثاقهم ومنك" وبعدها يقول: "ومن نوح وإبراهيم وموسي وعيسي بن مريم" لقد استثني الله النبي صلي الله عليه وسلم من الترتيب الزمني للبعثة. وهو ما يعني أنه سبحانه وتعالي أراد أن يقول: هناك فرق بين البعثة والخلق فالأرواح جميعاً خُلقت قبل الأجساد ولابد أن تكون هناك أرواح خُلقت أولاً فما المانع أن تكون روح النبي صلي الله عليه وسلم خُلقت قبل الجميع وإلا كيف يشهد علي الشهداء وهو لم يحضر زمانهم ولم يرهم؟ منطقي أن يأتي الله من كل أمة بشهيد يشهد عليها فقد كان الشهيد حاضراً ويعرف ما جري. لكن كيف يشهد النبي صلي الله عليه وسلم علي هؤلاء الشهداء وهو لم يكن هناك ولم يعش هذه العصور؟
يقول بعض السادة العلماء: إن الرسول عليه الصلاة والسلام يشهد علي إخبار الله له فكأنه رأي. وهو قول لا بأس به ولكن هل من الصعب علي الله أن يجعل النبي صلي الله عليه وسلم وهو لايزال روحاً أن يمر بهذه الأزمنة كلها؟ إنه أصلاً من صلب آدم وترحل نوره في الأزمة كلها وشهد علي أهلها. ويشهد علي الشهداء الذين حضروا مع أقوامهم "فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك علي هؤلاء شهيداً" ولابد أن علم هؤلاء الشهداء هو إشارة للجمع الحاضر. وإلا كيف يتسني أن يسألهم كما يقول سبحانه وتعالي: "واسأل من أرسلنا من قبلك من رسلنا".
لو نظرنا إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم بمفهوم التمام والكمال لوقفنا عند حد الأدب خاصة إذا ما وضعنا إرادة الله في الحسبان فالنبي لم يخلق نفسه ولم يرسل نفسه ولم يكن نبياً من نفسه ولم يخرق العادة بنفسه ولم يفضل نفسه بل كل ذلك من الله سبحانه وتعالي: "إنما أمره إذا أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون" ولكن مثل هذه الجواهر لا تدركها إلا فراسة المؤمن "واتقوا فراسة المؤمن فإنه يري بنور الله" ولا حول ولا قوة إلا بالله.
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386