http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - رساله من اهل التنور !!!!!!!ارجو نشرها بسرعه

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 08-10-2008, 07:07
فايزة فايزة غير متواجد حالياً
نشيط الساهر
 
تاريخ التسجيل: 06-10-2008
المشاركات: 61
معدل تقييم المستوى: 1954
فايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزينفايزة مرحبا  بك في صفوف المتميزين
رساله من اهل التنور !!!!!!!ارجو نشرها بسرعه

رسالة من جميع أهل التنور ....






رسالة من جميع أهل التنور ....
إلى كل من يقرأ هذه السطور......

إلى كل من يقرأ كلامنا.....
إلى كل من يسمع نداءنا......
نصرخ فيهم ونقول لهم :
أدركووووووووا أنفسكم يا إخواننا وأخواتنا...
قبل أن يحل بكم ما قد حل بنا.....
نكتبها لكم وقد بحت أصواتنا من شدة عويلنا.....
لو رأيتم بعيونكم ما قد حل بنا....
لو رأيتم كيف قد سالت دموعنا....
لو رأيتم كيف قد أصبحت نعومة أجسادنا...
لو رأيتم كيف حال منزلنا ومسكننا....
إنه التنور : أدناه واسع وأعلاه ضيق....
تهجم علينا النار وتبغتنا من حين إلى حين....
فلو رأيتمونا ونحن نركض باكين صارخين....
قد عزلنا الله في التنور عن بقية أهل النار....
لما أنعزلنا في الدنيا بفعل الزنا عن جميع الأنظار....
وجعلنا في تنور أعلاه ضيق لا نستطيع الخرج منه...
لأننا في الدنيا كلما قلنا نتوب من الزنا نعود إليه ولا نصبر عنه...
ها قد انتفخت بطوننا وأصبحت كبيرة عظيمة....
يوم أن تمتعنا مع بعضنا بوجبة شهية أو شربة....
وها قد نتنت روائحنا كأنها المراحيض والحمامات...
يوم أن تعطرنا لبعضنا بأجود أنواع المساحيق والعطورات....

والله ماكنا نتوقع يوما أن نكون نحن هم .....
فواااااااا حزنااااااااااااه ويااااااااااا أسفااااااااااااه
كم حرق فروجنا لهب النار فارتفعت أصواتنا بالعويل ....
تحرق فروجنا التي استمتعنا بها في الدنيا مع الخليلة والخليل.....
ياليتناااااااا اطعنا الله وأطعنا الرسولا......
يوم أن حذرنا فقال صلى الله عليه وسلم :
( فانطلقا على مثل التنور فإذا فيه لغط وأصوات قال فاطلعنا فيه
فإذا فيه رجال ونساء عراة وإذا هم يأتيهم لهب من أسفل منهم
فإذا أتاهم ذلك اللهب ضوضوا....إنهم الزناة والزواني). رواه البخاري رحمه الله.
والله ما كنا نظن يوما أننا هم....
فوااااا أسفااااااااااه ويا طول حزناااااااه....
فيا ليتنا سمعنا كلامه وياليتنا حفظنا شبابنا......
لقد قال ( من يضمن لي ما بين لحييه وما بين رجليه أضمن له الجنة ) رواه البخاري .
فما ضمنا فلم تكن لنا الجنة........
واثبوراااااااااه واااااااااااحزنااااااااااااااا ااه
هنا نحن أهل التنور.....
قد لقينا جزاء ما تمتعنا به في دار الغرور....
ها هي فلانة وفلان.....في التنور يتلاعنان....
كانا خليلين .....وعاشقين هائمين.....
قالوا : الحب وغيروا المصطلحات.....
كم كان بينهما من همسات وضحكات....
كم كان بينهما من مكالمات وكلمات وآهات.... .
وكم هاما في دواوين الغزل....
كم سطرا قصصا أروع من قصص ألف ليلة وليلة...
كم تواعدا فتلاقيا ووفيا...
كم تعانقا وتراشفا ....
كم طارا إلى كوكب الزهرة على عجل...
كم أدفأت حرارة لقاءهما كوكب زحل....
كانت بينهما خصوصيات لا يطلع عليها أحد...
كم اختفينا عن الأنظار فما رآهما أحد...
كم قالا نحن خلان وعاشقان نزيهان...
لا نفكر في جنس ومتعة جسدية...
إنما هو حب عذري ولقاءات طهرية ....
تعرفا على بعضهما في أحد الأسواق..
وفلان تعرف على فلانة في الشارع والطريق....
وفلان تعرف عليها عن طريق صديق....
وفلان بخطأ في الاتصال كان بينهما بعد ذلك الوصال
وفلان عبر الإيميل والماسنجرات.....
والآخر عبر التشات...
والآخر في البالتوك وعبر الكاميرات...
إنهم كلهم هنا في التنور معنا.....
يتراشقون السباب واللعنات....
فووووواااا أسفاااااه.....
كانت في البداية هكذا :كلمات مؤدبات....
وهكذا تكون دوما ثم تكون المأسات....
إلا من رحمه رب البريات...
فيامن يقرأ هذه السطور.....
رسالة من أهل التنور......
احذرووووا واحفظوا عوراتكم وشبابكم......
ذهبت لذاتنا وبقية حسراتنا وعذابنا.....
توبوا إلى ربكم واستغفروا من ذنوبكم.....
قبل أن تحلوا ضيوفا لا مرحبا بكم......
احذروووووااا التنووور
حيث العذاب الأليم والعناء...
والنار التي تأكل فروج الزناة...
ياااا حسرتناااااااااااااااااا
حذرنا ربنا ونصحنا.... ( ولا تقربوا الزنا ) .... فما انتصحنا ...
فياليتنا نرد ..........ياليتنا نعود ..........بئس الورد المورود...
كم وقعنا في الزنا وما انتبهنا ولا فقنا.......
هذا ماعز رضي الله عنه ينغمس في أنهار الجنة....
وهذه الغامدية قد نالت من ربها ماكانت تتمنى....
انتبهوا بعدما وقعوا....فتطهروا ....ودخلوا على ربهم...
وآخرين ستروا على أنفسهم واستغفروا لذنوبهم فغفر الله لهم...
أما نحن فأعمتنا الشهوة ....وأسكرتنا الغفلة...فجاءنا الموت فجأة....
فيااااااااااااا حسرتااااااااااااه ويا شقوتااااااااااااااااااه
احذروا يارجال الخنا والزنا.....
احذروا خطوات الشيطان فهو دليلنا....
احذروا النساء فإنهن فتنة وأي فتنه.....
احذروا الغناء فقد كان بريدنا....
واحذروا الهاتف فقد كان أنيسنا...
واحذروا كل ما يوصل للزنا......
أحذروووا يا نساء كل رجل.....
احذرن ولا تخضعن بالقول....
احذرن كل من يطلب صداقة عفيفة..
فكل من هنا في التنور بدؤوا بهذه الطريقة...
لقد وثقنا في أنفسنا حتى نزل الغرور بنا.....
فوقعنا في الزنا وذقنا في أول أمره الألم والعناء....
ولكن لم نلبث قليلا حتى صار محبوبنا وشوقنا......
فهانت علينا كبائر الذنوب حتى وقفنا بها بين يدي ربنا......
ياليتنا تبنا وعدنا يوم أن أسرفنا....
ياليتنا استغفرنا ربنا....
فوااااااااااا حسرتاااااااااااااه............ .
هذه صرخاتنا فأنصتوا لها أسماعكم.......
وهذه بعض أنواع عذابنا فانظروها ببصائر قلوبكم.....
وادعوا لنا بأن يغفر الله لنا .....
وادعوا لنا بأن يخرجنا ربنا....
( ربنا أخرجنا نعمل صالحا غير الذي كنا نعمل )


رسالة من :
أهل التنور

==========
اللهم إنا نعوذ بك من الزنا....
اللهم أجرنا من النار....
اللهم أجرنا..اللهم أجرنا...
اللهم تب علينا....
اللهم احفظ عوراتنا ..
برحمتك يا أرحم الراحمين
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386