http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ارجوك 00 تبسم فى وجة زوجتك

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 17-10-2008, 21:28
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
12 ارجوك 00 تبسم فى وجة زوجتك

هل المتدين.. لا يعرف الابتسامة؟
هل الإسلام ضد الترويح عن النفس بضحكة أو ابتسامة أو فسحة بريئة؟
هل صحيح ان هناك ضوابط للترويح عن النفس؟
قالت لي سيدة فاضلة: ان زوجها متدين يحرص علي أداء الصلاة في جماعة في المسجد.. لكن مشكلته ان الابتسامة لا تعرف طريقها الي وجهه أبداً.. فهو علي طول "مكشر"
ولما قلت له: لماذا لا تضحك؟ قال: ان المسلم الحقيقي لا ينشغل بالضحك ولا باللهو.. وان إمام المسجد قال له: ان الذي هدفه دخول الجنة لا يضحك ولا حتي يبتسم في وجه أحد.
وقال لي زوج: ان زوجتي "نكدية" لاتعرف الابتسامة الا عندما تطلب مني "فلوس".. فاذا ضحكت أعرف علي الفور أنها محتاجة فلوس.. وبعد ذلك صوت عال وزعيق معي أو مع الأولاد أو حتي الجيران.. ربنا يهديها!
بعض الناس عندما تضحك أو تبتسم أو تعقد قعدة حلوة مع أصدقائها يقولون لك: "اللهم أجعله خير".. وكأن الأصل هو الغم وعدم الابتسامة. وكأن هؤلاء "منقوعون" في النكد.. حيث خاصموا الابتسامة وباتوا بصنعون "ااا" علي جباههم بحجة أن الإسلام يأمر بذلك!
والحقيقة أيها الأحبة ان الترويح عن النفس بالابتسامة أو الضحكة أمر مشروع. بل ومطلوب طالما كان في إطاره الشرعي السليم المنضبط بحدود الشرع. فالإسلام دين الفطرة ولايتصور ان يتصادم مع الطاعة البشرية الفطرية أو الغرائز البشرية في حالتها السوية.
شريعة الإسلام
ومن هنا أجاز الإسلام النشاط الترويحي الذي يعين الفرد المسلم علي تحمل مشاق الحياة وصعابها بشرط ألا تتعارض تلك الأنشطة مع شيء من شرائع الإسلام. أو يكون فيها اشغال عن عبادة مفروضة والأصل في ذلك الحديث الصحيح الذي رواه حنظلة رضي الله عنه: أنه قال:
لقيني أبوبكر الصديق رضي الله عنه فقال: كيف أنت يا حنظلة؟
قلت: نافق حنظلة
قال: سبحان الله ما تقول؟!
قلت نكون عند رسول الله -صلي الله عليه وسلم- يذكرنا بالنار والجنة حتي وكأن رأي العين. فإذا خرجنا من عند رسول الله صلي الله عليه وسلم عافسنا "انشغلنا" الأزواج والأولاد والضيعات فنسينا كثيرا
فقال أبوبكر: فوالله إنا لنلقي مثل هذا. فانطلقت أنا وأبوبكر الي رسول الله صلي الله عليه وسلم: قلت: نافق حنظلة يارسول الله!
فقال عليه السلام: وماذاك؟ قال: يارسول الله نكون عندك تذكرنا بالجنة والنار. فإذا خرجنا من عندك عافسنا الأزواج والأولاد والضيعات فنسينا كثيرا. فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده لو تدومون علي ما تكونون عندي وفي الذكر لصافحتكم الملائكة علي فرشكم وفي طرقكم. ولكن يا حنظلة ساعة وساعة.. ثلاث مرات.
حديث البخاري
ويؤكد مبدأ الترويح في الإسلام ما ورد في حديث عبدالله بن عمرو رضي الله عنه والذي يرويه البخاري ان رسول الله صلي الله عليه وسلم قال: ياعبدالله ألم أخبر أنك تصوم النهار وتقوم الليل. قال: بلي يارسول الله؟
قال: فلا تفعل؟ صم وافطر وقم ونم. فان لجسدك عليك حقا وان لعينك عليك حقا. وان لزوجك عليك حقا وكذلك الحديث الصحيح "روحوا القلوب ساعة بعد ساعة"
ولاشك ان هذه الأحاديث وغيرها تعطينا دلالة علي مراعاة الإسلام لحق النفس في الراحة. واعطائها حقها من ذلك طالما أنه ضمن الإطار الشرعي.
ومما لاشك فيه ان الأصل في الترويح ان يتلازم مع وقت الفراغ ويمارس فيه. ولعل هذا ما جعل الصحابي الجليل معاذ بن جبل رضي الله عنه يقول: إني احتسب نومتي كما احتسب قوتي وهذا هو أبوالدرداء رضي الله عنه يقول: إني لأستجم لقلبي بالشيء من اللهو ليكون أقوي لي علي الحق.
ومن هنا فان الترويج يكون له معني تعبدي اذا احتسبه المسلم قربة للة أو ليتقوي علي الطاعة.
ان الذين يخاصمون التريح والابتسامة مرضي نسوا أو تناسوا ان السلف الصالح رضوان الله عليهم كانوا يمارسون الترويح ومن ذلك المسابقة بالأقدام وهي رياضة بدنية منشطة للجسم بوجه عام. وكان الرسول يسابق بعض أصحابه كما سابق صلي الله عليه وسلم السيدة عائشة رضي الله عنها كما كان عليه السلام ينظم المسابقة بالاقدام بين الأطفال ففي الحديث ان عبدالله بن الحارث رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلي الله عليه وسلم يصف عبدالله وعبيد الله أو كثيرا من بني العباس: ثم يقول: من سبق اليّ فله كذا وكذا. قال: فيتسابقون اليه فيقعون علي ظهره وصدره فيقيهم ويلزمهم.
سباق الإبل
ومن أهم مظاهر الترويح في العهد النبوي الفروسية والمسابقة بالإبل وقد كان الحبيب صلي الله عليه وسلم ينطم ذلك بنفسه. فلقد ثبت في الحديث الصحيح الذي يرويه ابن عمر رضي الله عنهما ان رسول الله صلي الله عليه وسلم سابق بالخيل التي قد أخمرت من الحفياء. وقال أحدها ثنية الوداع والمسافة بينهما من ستة إلي سبعة أميال.. وسابق بين الخيل التي لم تضمر من الثنية إلي مسجد بني زريق وكان المسافة بينهما ميلاً وكان ابن عمر فيمن سابق بها وكان صلي الله عليه وسلم يعطي الفائز في هذه المسابقة جائزة علي فوزه يقول ابن عمر رضي الله عنهما: سبق النبي صلي الله عليه وسلم بين الخيل وأعطي السابق.
كما كان السلف الصالح رضوان الله عليهم يمارسون رياضة المصارعة والرمي بالسهام والسباحة وألعاب العرائس حيث يقول سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه: عليكم بالرمي فإنه خير لهوكم.. وقد ألف جلال الدين السيوطي -رحمه الله- كتاباً عن السباحة وأكد فيها ان النبي صلي الله عليه وسلم كان يسبح بنفسه في بعض الآبار الموجودة في مكة.
ما بالك بزوجتك؟
انني أريد ان أقول لكل زوج: ان حبيبك صلي الله عليه وسلم قال في الحديث الصحيح "تبسمك في وجه أخيك صدقة.. فما بالك بزوجتك.. ام أولادك غاسلة ثيابك طاهية طعامك منظفة أولادك"؟
ان بعض الأزواج إذا دخلوا بيوتهم لا يضحكون ولا يبتسمون فإذا ما جلسوا مع أصدقائهم علي المقاهي ضحكوا وابتسموا.. وهذا لا يرضي الله فواجبك ان تبتسم في وجه أولادك وفي وجه زوجتك.. وتأكد ان صناعة البهجة لها ثواب عظيم عند الله.. فلنحرص دائماً وأبداً علي صناعة البهجة.
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386