http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - جريمه منتصف الليل

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 22-06-2001, 09:38
عبدالله 74 عبدالله 74 غير متواجد حالياً
ضيف الساهر
 
تاريخ التسجيل: 29-04-2000
الدولة: الامارات / دبي
العمر: 43
المشاركات: 28
معدل تقييم المستوى: 1273
عبدالله 74 is on a distinguished road
زعلان جريمه منتصف الليل

السلام عليكم

الساعه : الواحده والنصف مساءا" أو بالاصح صباحا"
المكان : مجموعة قرى لاتبعد احداها عن الاخرى سوى بضعة كيلومترات .. في احدى امارات الدوله
الزمان : يوم الاربعاء الموافق 20/06/2001م
الموضوع : جريمة منتصف الليل

***** اليكم تفاصيل الحدث في الساعات الاخيره *******

العاشره مساءا" ليوم الثلاثاء :
أحمد شاب في الثالثه والعشرين من عمره .. مصبح شاب يقارب على الثلاثين .. عبيد شاب لايتخطى عمره الثانيه والعشرين... يسهرون كالعاده مع باقي أصحابهم .. في العزبه .. الملجأ الوحيد الذي يلتقون به الشباب في هذه القرى ليكسروا حدّة الصمت المطبق عليها ... الجميع يتبادل الاحاديث المرحه .. والدعابات .. والهموم .. والمشاكل اليوميه

الثانية عشر مساءا"منتصف ليل الثلاثاء :

خلاف ينشأ بين مصبح وعبيد .. باثره يترك عبيد الجلسه .. غضب عبيد انعكس على باقي الشلّه .. الجميع يتناول الاسباب .. ويستصغر السبب .. أحمد يتطوع لحل هذا الخلاف .. يتصل بعبيد محاولا تجميع وجهات النظر .. عبيد يساير أحمد .. شكليا" .. ولكن هناك شيء في الجو يكهرب..

الثانية عشر والنصف أي بعد ثلاثون دقيقه من دخول يوم الاربعاء :

يحاول عبيد التهجم على مصبح .. بعد فشل محاولات الصلح .. محاولة التهجم كانت أمام بيت مصبح .. يهرب عبيد .. ويلحقه مصبح وأحمد

الواحده والنصف من صباح يوم الاربعاء :

يلتقي الثلاثي بعد تحديد الموعد عبر الهاتف .. يبدأ النقاش الحاد من بعيد .. يقترب مصبح وأحمد من عبيد .. الظلام يلف المكان .. شيء يلمع في يد عبيد .. فجأه تقطع سكون الليل وصيحات التلاسن طلقتين من مسدس بيد عبيد أرسلها للفضاء مهددا" ... مصبح وأحمد يواصلو التقدم اعتقادا" بأنها حركة تهويش .. فلا يعقل صديق الامس يصل ما في قلبه لدرجة قتلهم .. طلقه ثالثه تقطع المسافه البسيطه باسرع من الصوت لتسكن في جرح تحدثه في يد مصبح .. أحمد يحاول التصدي للطلقه الرابعه بيده ليمنعها من الوصول لصديقه النازف من الطلقه الثالثه .. تصيبه في يده .. وبعدها بثواني دوي الطلقه الخامسه يزمجر .. وتتحرك لتمزق قلب أحمد .. يسقط أحمد مضرجا" بالدماء.. والجميع لايصدق ما حدث

الثانيه صباحا" ليوم الاربعاء :

العياده الصحيه تعلن رسميا" وفاة أحمد الشاب الذي لم يسجل في حياته القصيره أي مشكله تزعج سكان القرى المتجاوره ... الشرطه تعلن القاء القبض على عبيد .. الشاب المستهتر الذي دائما" ما يشتكي منه والده من حوادثه وطرده من عمله ... المستشفى يستقبل مصبح المصاب بطلق ناري في يده وشاهد الاثبات في القضيه وصديق أحمد وعبيد

الثانيه والنصف صباح الاربعاء :

التحريات تطوق المكان .. ومنع التجول يسري بين القرى .. والعقلاء يسعون مع أهل أحمد المتسلحين .. لوقف حمام الدماء .. وأهل عبيد يتابعون الموقف بقلق فالمفاجأه أكبر من أهالي هذه القرى المتجاوره .. للعلم أحمد يعود بصلة قرابه مع عبيد .. الجهود تنجح في اخماد فتيل الازمه .. لكن الايام ستبين ما تخفيه الصدور

كتب المقال في الساعه الرابعه وخمس" وخمسون عصرا" ليوم الخميس .... بعد الحادث بتسعه وثلاثون ساعه وخمس وعشرون دقيقه ... وسنوافيكم بتطورات الاحداث حال حصولها

لكنني وأنا أرى أخوين لي ** يتقاتلان فقاتل" وقتيل
حزني على الاثنين لست مفرقا" ** فكلاهما في مقلتي نزيل

وفجيعتي بهما تعذّر وصفها ** فأنا بصدق القاتل المقتول
والله أفضل أن أوجه طعنتي ** لصميم قلبي ان يجز تفضيل

من أن أوجهها لصدر أخي فقد ** أشقاك ذبح أخيك يا قابيل
ماذا أقول ؟ لمن أوجه لعنتي ؟ ** ومن الذي عن همّنا المسؤول؟
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391