http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - هل يحق للرجل ضرب المراة ؟؟

عرض مشاركة واحدة
  #10 (permalink)  
قديم 25-02-2009, 19:38
الصورة الرمزية احمد طنطاوى
احمد طنطاوى احمد طنطاوى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 20-09-2008
المشاركات: 2,959
معدل تقييم المستوى: 50434
احمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوت
رد: هل يحق للرجل ضرب المراة ؟؟

ملاحظة .. و تنبيه :
----------------------
لاحظت فى التعقيبات _ و قد سارت فى الزاوية التى وجه اليها الموضوع .. و هى بالمناسبة زاوية واحدة _ كثرة اوصاف الهمجية و الحيوانية و عدم التحضر و الجهل ..... الى آخره .
و قد جاء تعقيبى أنا نفسى _ بداية _ سالكا نفس المسار .. الا أنه فى اتجاه معين و محدد قصده الموضوع ... عالجت جانبه الآخر المضاد فى الفقرة التالية مباشرة .. و هو حكم الاسلام و ما شرعه الله سبحانه و تعالى فى كتابه الكريم .
و أرى أن بالموضوع _ كما طرح .. و كما ورد فى التعقيبات _ لبسا يجب بيانه و توضيحه ...
و بداية فان أساس الأمر و جوهره .. توضحه الآية الكريمة فى سورة الأحزاب ( 36 ) :
"و ما كان لمؤمن و لا مؤمنة اذا قضى الله و رسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم و من يعص الله و رسوله فقد ضل ضلالا مبينا "
و هذه الآية الفاصلة الحاسمة الحاكمة تؤكد أنه لا خيار و لا رأى و لا اجتهاد و لا فتوى مع نص صريح و واضح غاية الوضوح .. فلا يجىء انسان مثلا و يقول رأيا فى الحج أو الصوم أو الزكاة .. الى آخره مع وروده على سبيل القطع فى القرآن الكريم .. و الا يكون قد خرج من الاسلام على الفور .
اذن اتباع أوامر الله هو أمر لا مناقشة فيه على الاطلاق .. و لا مجال بطبيعة الحال _ و حاشا لله _ ان يكون لأحد رأى معارض نتيجة هوى أو ميل او استحسان شخصى ..بل القاعدة هى كما جاء فى نهاية سورة البقرة وصفا للمؤمنين " و قالوا سمعنا و أطعنا غفرانك ربنا و اليك المصير "( 285)
فالله سبحانه هو الذى خلقنا .. و هو أعلم بنا و بمصلحتنا من أنفسنا ..
فما هو الأساس الأول ( و الكامل ) الذى حدده الله للعلاقة الزوجية ؟؟ ...هو أساس _ كما ذكرت فى تعقيبى الأول و كما يعلم الجميع _ مبنى على قاعدتين رئيسيتين هما ( المودة و الرحمة )
و هاتين القاعدتين _ و هما كلمتان فقط _ قد جمعتا بشكل معجز حقا كل المعانى التى لا يحيط بها خيال .. فلم تقال مثلا كلمات ( حب .. أو رغبة .. أو جنس..أو اعجاب .. او هوى ) الى آخر هذه الأوصاف المتغيرة من وقت لآخر .. و التى لا تحمل جمال و جلال هذه العلاقة التى وضعها الله سبحانه فى أرفع منزلة .
و الآيات و الأحاديث اكثر من ان تحصى فى بيان النهى عن الظلم أو القسوة أو فظاظة القلب ..و وجوب معاملة الناس _ فضلا عن الزوجة نفسها _ بما دعى اليه الاسلام من خلق كريم ..
كما ان الأحاديث كثيرة للغاية فى بيان ضرورة معاملة الزوجة بكل رقة و حنان و عطف و حب و احترام .
اذن علينا أن ننظر للأمر الذى نناقشه الآن فى مكانه الطبيعى .. و فى مكانه المحدد من الدائرة .. و المنظومة الكلية .. و لا نقتطعه من سياقه العام .. فيبدو شاذا منفرا .
جاء المقال السابق _ الذى تفضلت الأخت الفاضلة الغلا بنقله _ يتكلم عن صنف معين و محدد من الرجال .. صنف أقرب " للبلطجية ".. او المرضى النفسيين .. مرفوض بطبيعة الحال .
الا أن التعقيبات _ و هذا ما دعانى للتعقيب ثانية للتوضيح _ قد أخذت الأمر بشكل عام و مطلق يمكن أن يقع فيه الانسان _ دون أن يدرى _ فى المحظور لاقترابه من نص .
ماذا قال النص الآلهى فى ذلك بشكل محدد و واضح ؟ :
" و اللاتى تخافون نشوزهن فعظوهن و اهجروهن فى المضاجع و اضربوهن فان أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا ان الله كان عليا كبيرا "
و لنلاحظ الدرجات بالترتيب :
الموعظة
الهجر
الضرب
و لنسأل أنفسنا _ نحن المستغربون _ عن هذه المرأة التى لا تنفع معها الموعظة ... و لا يجدى معها الهجر ... ما هو صنفها .. و ما هى طبيعتها .. الا أن تكون امرأة مشاكسة شرسة قبيحة الخلق و الطباع و السريرة .. لا تحترم نفسها .. بل و كأنها هى بنفسها من يطلب أن يضرب .. و تستحث زوجها حثا أن يقدم على هذه الخطوة .
و أسأل عن الواجب اتباعه مع امراة تأتى بالقبيح من التصرفات مع تكرار التنبيه عليها بعدم اتيان هذه الأمور .. ثم لم ينفع معها هجر ..
لو سئل أهلها أنفسهم لقالوا للزوج " اضربها حتى تستقيم " .. فلن يسعدهم ان تأتى اليهم مطلقة تحمل على يديها أطفالها الصغار.
كما أن الضرب المقصود فى الأسلام _ و كما نبهت الأحاديث _ هو اقرب الى التنبيه و الزجر فقط .. هو ضرب أقرب الى اللمس .. و قيل مرة أنه ضرب بالسواك ..
و لو قرأتم عن احصائيات العنف ضد الزوجات فى المجتمات الغربية _ و أشكاله و ما يسبب من اصابات و أضرار _ لهالكم الأمر الى أبعد المدى ..( بل و أدعوكم الى بحث هذا الموضوع )

ان الطلاق الذى تتسبب فيه امرأة غير مسئولة
لا تقتصر التداعيات السيئة عليها هى فقط _ كامرأة مطلقة _ بل تتعداها الى ابناءها الذين أوضحت الدراسات الأجتماعية مدى ما يصيبهم من اضرار و مساوىء و محن ..
و أجزم ان من طلقت .. و لاقت هى و أطفالها الصغار ما لاقوا .. ستقول كثيرا لنفسها :
" ليته ضربنى لتستقيم حياتى معه.. و لم يطلقنى ... لتستحيل حياتى أنا و اولادى الى كل هذا العذاب ."
وأرجو من السادة الأخوة الزملاء أن يتمهلوا كثيرا عند مناقشة أمر فيه حكم الهى .
__________________

سلمت يداك أستاذ سفير الحزن

سلمت يداك أستاذة عجايب

التعديل الأخير تم بواسطة احمد طنطاوى ; 25-02-2009 الساعة 20:05
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386