http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الـــــــبــــــــكــــــــاءـــــ...!!!!

عرض مشاركة واحدة
  #12 (permalink)  
قديم 08-03-2009, 16:48
الصورة الرمزية عجايب
عجايب عجايب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 10-04-2007
المشاركات: 2,965
معدل تقييم المستوى: 31277
عجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوت
رد: الـــــــبــــــــكــــــــاءـــــ...!!!!


,؛’معلومات عن الدموع,؛’
تتساقط الدموع من أعين جميع الثدييات تقريباً كردة فعل أو مقاومة طبيعية تجعل القناة الدمعية تفرز الدموع، أما البكاء فيرى العلماء أنه ظاهرة تقتصر على الإنسان لما يتمع به من وعي وإدراك وتشير بعض الدراسات إلى الفيل والغوريللا يشاركان الإنسان في هذه الظاهرة.

ويرى عدد من المفكرين أن مفهوم خاطيء قد سيطر على الثقافة المجتمعية أدى إلى أن تصبح الدموع من وسائل التعبير المحظور استخدامها على الملأ حيث يتم تأويلها بالضعف، بينما بالرجوع إلى كافة الكتب السماوية نجدها تذخر بالمواقف العظيمة التي أبكت الأنبياء والرسل، كما لاتخلوا القصص المأثورة والروايات التي تعكس ثقافات العالم من مواقف أبكت أبطالهاوكل ذلك يشير إلى أن هذاالمفهوم يعد دخيلاً، ويعتقد بعض علماء النفس أن تصحيح هذا المفهوم يتأتى بإدراك أن البكاء هو لحظة تعبير هامة يتبعها استيعاب واحتواء للسبب فيزداد بذلك الإنسان قوة وقدرة على تجاوز مادفعه للبكاء.

بعض الفلاسفة اعتبروا أن البكاء بالنسبة للأطفال قبل أن يتعلموا لغة الكلام يعد وسيلة للتواصل والتعبير عن حاجة مثل الطعام أو الألم، بينما بكاء الكبار هو باعتقادهم اللحظة التي يرتد فيها الإنسان إلى نفس الحالة حيث تعجز الكلمات عن التعبير فتبدأ القناة الدمعية بإفراز الدموع كوسيلة فطرية وأساسية للتعبير .

وتؤكد دراسة أجرتها احدى الجامعات الأمريكية أن الدموع الناتجة عن عاطفة قوية بداخل الإنسان
البالغ تحتوي على 20 إلى 25% من البروتين والهرمونات المختلفة التي لم يصل العلماء حتى الآن
إلى تحليل طبيعة بعضها.

,؛’لماذا ينكرون على الرجل البكاء ؟,؛’
أليس الرجل إنسان ذو قلب وأحاسيس ومشاعر؟
نعم، إن الأمر يستحق البكاء وفق كل قوانين الإنسانية
حتى الحيوان يبكي إذا رأى صغيره يموت أمام عينيه ولا يحرك ساكنا ليقف حائرا أمام ما يراه ولا
يستطيع أن يعبر عما يجول في خاطره
لماذا يضنون على الرجل أن يبكى وقد بكت السماء والأرض ألم يقل الله عز و جل في كتابه الكريم حين أهلك قوم فرعون (فما بكت عليهم السماء و الأرض و ما كانوا منظرين) وعندما سئل ابن عباس هل تبكى السماء والأرض على أحد؟
قال رضي الله عنه نعم، انه ليس أحد من الخلائق إلا وله باب في السماء منه ينزل رزقه و منه يصعد عمله فإذا مات المؤمن أغلق بابه من السماء الذي كان يصعد به عمله وينزل منه رزقه فقد بكى عليه، وإذا فقد مصلاه في الأرض التي كان يصلى فيها و يذكر الله عز وجل فيها بكت عليه وما للأرض لا تبكى على عبد كان يعمرها بالركوع و السجود و ما للسماء لا تبكى على عبد كان لتكبيره وتسبيحه فيها كدوى النحل و حين تعمر مكانك وغرفتك بصلاة وذكر و تلاوة كتاب الله عز و جل.
ألا يبكى الرجل العجوز الذي حناه الدهر من شدة ما لاقى فيه من ويلات ومكائد يبكي ولده!!
نعم، إن الأمر يستحق البكاء فسهر الليالي على تربيته وما أكثر الليالي الحالكة التي تعصف بالأبناء وخاصة في طفولتهم.
ألم يبكى سيدنا يعقوب وأبيضت عيناه من الحزن على ابنه يوسف عليهما السلام بعد أن غدر به أخوته وألقوه في البئر، وحينما يعجز الرجال عن فعل شيء قد يدفعهم ذلك إلى البكاء وقلة المال بين يدىالرجل قد تدفعه للبكاء خلوة مع نفسه حينما يرى أبناءه محرومين ولا يستطيع فعل شيء ولا حول له ولا قوة.
إذا ليس غريبا أن يبكي الرجال ورسولنا محمد عليه السلام أفضل الخلق قد بكى في مواقف كثيرة، بكى عليه السلام عندما بلغه نبأ مصرع قادة مؤتة الثلاثة، وحزن عليهم حزنا لم يحزن مثله قط، ومضى إلى أهليهم يعزيهم ولما بلغ بيت زيد بن حارثة لاذت به ابنته الصغيرة وهي مجهشة بالبكاء فبكى عليه السلام حتى انتحب، فقال له سعد بن عبادة: ما هذا يا رسول الله؟
فقال عليه الصلاة والسلام هذا بكاء الحبيب على حبيبه.

يقول صحبي ودمع العين منهمـــــر |||| سيــلا على الخد هطـالا ومندفعــــــا

لم البكاء ولم تسمع بنـــــــــــــازلة؟ |||| هذا البكاء لصب موجـــع فجعــــــــا

فقلت كفوا، فان القلب ويحكــــــــــم |||| لو كان من صخرة صماء لانصدعـا

وكل إلف بكى من بعد صاحبــــــــــه |||| عند الفراق ويشكو مابه وجعــــــــا

وبت ابكي ونار الشوق تقلقنــــــــي |||| حتى رأيت عمود الصبح قد سطعــا

احفظ حبيبـك لاتقطع مودتـــــــــــــه |||| لابارك الله فيمن خان أوقطعــــــــــا

إن المنازل تبنى بعد ماهدمـــــــــــت |||| وليس يوصل رأس بعدما قطعـــــــا

,؛’البكاء ما هو ؟,؛’
البكاء أمر غريزي فطري، فالإنسان لا يملك دفع البكاء عن النفس... يقول الله تعالى (وأنّه هُوَ أَضْحَكَ وَأَبْكَى) أي قضى أسباب الضحك والبكاء وقال عطاء بن أبي مسلم يعني أفرح وأحزن لأن الفرح يجلب الضحك والحزن يجلب البكاء وهو من أهم الانفعالات الحيوية الذي يجب على الإنسان أن يمارسها من فترة لأخرى
فلو عرفنا البكاء في بداية الأمر يمكننا أن نقول بأنه انفجار يحدث داخل جسم الإنسان نتيجة لبعض الضغوط أو المشاكل التي قد تواجهه وهذا الانفجار إما أن يظهر ويخرج بشكل دموع وإما أن يكبته الشخص في داخله فيتحول إلى حسرات وآهات قد تؤدي في النهاية إلى دمار الصحة و هلاكها
والبكاء أصدق تعبير عن المشاعرالإنسانية المختلطة فدموع العين نافذة تخرج منها كل ما يحتمل في النفس وتعبر عن حزن الإنسان أو سعادته وتخفف أثقال القلب والصدر وهي المتنفس الوحيد والصادق لنا
ويعرف آخرون البكاء بأنه استجابة طبيعية لما يحدث لدى الإنسان من توتر أو لما يحل به من حزن أو ألم.

,؛’للبكاء أيضا فوائد !!,؛’
البكاء نعمة، فقد ثبت علمياً بأنه يخفف الضغط و المتاعب على القلب لأن كل شيء يقع للإنسان يدفع ثمنه القلب فهو مركز الجسم والمضخة التي توزع الدم على جميع أجزاء الجسم وخاصة المخ، فكمية الدم وتدفقه إلى المخ على سبيل المثال ضروريةويرى العلماء أن الدموع الأصلية سواء كانت
دموع فرح أم ترح تساعد على إعادة التوازن لكيمياء الجسم كما أنها تساعد على العلاج النفسي
والدموع تغسل العين وتذهب مرض المياه الزرقاء.
ولقد أثبت العلماء أن للدموع فوائد عديدة ولولاها لما احتمل كثيرون حياتهم والمواقف المؤلمة، فالإنسان عندما يشعر بالحزن يفرز جسده مواد كيميائية ضارة تساعد الدموع على التخلص منها وتزيد من ضربات القلب فتعتبر تمريناً مفيداً للحجاب الحاجز وعند الانتهاء من البكاء تعود عضلات القلب إلى وضعها الطبيعي وتسترخي ويتسلل للإنسان شعور غريب بالراحة يساعده على أن ينظر للهموم التي أبكته نظرةً أكثر وضوحاً وموضوعية فالدموع تغسل أحزان الروح وتعيد إلى النفس القدرة على التحمل والصبر.
وفى دراسة أجريت على البكاء تبين أن 85 % من النساء و73 % من الرجال الذين شملتهم
الدراسة شعروا بالارتياح بعد البكاء، وجاء ذلك تأكيداً لما يراه العلماء من أن الدموع تخلص الجسم
من المواد الكيميائية الناتجة عن الضغط النفسي.
أيضا من ضمن الفوائد العظيمة و أعلاها وأجلها هو البكاء من خشية الله فهو يورث القلب رقة وليناً،
و يعتبر سمة من سمات الصالحين وصفة من صفات الخاشعين الوجلين أهل الجنة وطريق الفوز
برضوان الله ومحبته.

,؛’متى يبكى الرجل ؟,؛’
قيل عن الرجل أنه لا يبكي إلا نادراً وإذا بكى كانت دموعه دم
وقيل أيضا إن دموع الرجل ملتهبة جداً وبكاء الرجل شكل من أشكال التعبير عن المشاعر التي تجسد لحظات من الفرح والحزن
فالدموع تريح النفس وتخفف الضغط الذي يعانيه في مختلف مناحي الحياة ويجب أن ندرك جميعا أن الفرح أو الألم حينما تكون منابعهما أقوى من كل قوة نمتلكها فإننا نبكى وحينها لا فرق يُذكر بين رجل أو امرأة.
بكاء الرجال يختلف من شخص لآخر وحسب المواقف والظروف التي يمر بها
فهناك بكاء صامت يبكيه الرجل داخل قلبه عند كل فاجعة عظيمة ومصيبة كبيرة ولكنه لا يظهره حتى لاتغرق السفينة التي يعتبر ربانها
وهناك بكاء الدموع تلك الدموع التي ظل يناضل لحبسها زمنا طويلا فتتسابق للخروج من مقلته، ولا يبكي الرجل هذا البكاء إلا عندما تضيق به السبل فنقول أنه قد بكى وحـق له البكاء
ويبكى الرجل عندما يكون في قمة ضعفه وانكساره فتدمع عيناه من هذا الإنكسار
ويبكى عندما يُظلم ويتعاقب على رأسه الذل وحينها يسقط بلاشعور باكياً، حينها تنكسر طاقة تحمله فتهل دموعه لاعبراته لأنه في قمة الحزن والهم
وربما يبكي لشعوره بالندم
ويبكي لحاجته للعطف أو الحنان
أو لرغبته في البكاء
أو ربما لينفس عن كرب أو ضائقة في داخله.
ولربما يبكي من الفرحة والسرور
ويبكي عندما يكون صاحب ضمير ونفس لوامة وقلب خاشع فيبكي من خشية الله تعالى سواء لشعور بالذنب ورجاء في المغفرة أو ابتغاء مرضاة الله.

,؛’البكاء من خشية الله,؛’
يقول ابن القيم رحمه الله أن البكاء أنواع فهناك بكاء الرحمة والرقة - وبكاء الخوف والخشية - بكاء
المحبة والشوق- بكاء الفرح والسرور- بكاء الجزع- بكاء الحزن- بكاء النفاق- البكاء المستعار- بكاء
الموافقة.
ولكن حقا ما أجمل أن يبكى المؤمن من خشية الله طمعا فى رضاه لقد مدح الله تعالى البكائين من
خشيته وأشاد بهم في كتابه الكريم (إن الذين أوتوا العلم من قبله إذا يتلى عليهم يخرون للأذقان سجدا ويقولون سبحان ربنا إن كان وعد ربنا لمفعولا ويخرون للأذقان يبكون ويزيدهم خشوعا
ويقول في كتابه الحكيم (ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله)
وورد في الحديث أنه من ضمن السبعةالذين يظلهم الله يوم لا ظل إلا ظله رجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه
وقال عليه الصلاة والسلام (عينان لا تمسهما النار، عين بكت من خشية الله، وعين باتت تحرس في سبيل الله)
والرسول الكريم صلى الله عليه و سلم وهو أعظم مخلوق على وجه الأرض كان يبكي في بعض المواقف وكانت تفيض عيناه بالدمع خوفا وخشية أوعند تلاوة القرآن فاللبكاء من خشية الله فضل عظيم، فقد ذكر الله تعالى بعض أنبيائه وأثنى عليهم ثم عقب بقوله عنهم (إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا)
أما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد قال (لا يلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن في الضرع)
كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ليس شيء أحب إلى الله من قطرتين وأثرين قطرة من دموع خشية الله، وقطرة دم تهرق في سبيل الله وأما الأثران: فأثر في سبيل الله وأثر في فريضة من
فرائض الله وكان السلف يعرفون قيمة البكاء من خشية الله تعالى فهذا عبد الله بن عمر رضي الله
عنهما يقول لأن أدمع من خشية الله أحب إلي من أن أتصدق بألف دينار.


مما قرأت
عجايب
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386