http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الروعة في كل مكان....-9-

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 08-04-2009, 22:26
حقيقة لا خيال حقيقة لا خيال غير متواجد حالياً
مبدع الساهر
 
تاريخ التسجيل: 14-02-2009
المشاركات: 1,037
معدل تقييم المستوى: 15602
حقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this point
الروعة في كل مكان....-9-

الروعة في كل مكان


-9-



الأستاذ هارون يحيى




التصميم الخارق في الفواكه والخضر

تتميز الخضر و الفواكه بالتنوع المذهل على الرغم من كونها تزرع في التربة نفسها وتسقى من ماء واحد. ولو فكرنا في الاختلاف الموجود في الخضر والفواكه من ناحية المذاق و اللون و الرائحة، لتبادر إلى أذهاننا السؤال التالي:

كيف يحدث هذا التمايز المذهل بالصفات المذكورة؟
إنّ هذه الفواكه والخَضْراوات تمتص الماء و المواد المعدنية نفسها، وتزرع في التربة نفسها و مع ذلك فهي تحافظ على صفاتها التي وجدت بها أوّل مرة على وجه البسيطة.
ولكنّ هذه النباتات مثل العنب والبطيخ والشمّام والكيوي والأناناس و غيرها لم تكتسب هذه الصفات بمحض إرادتها، و إنّما منحت هذه الصفات من قبل الله عز و جل الذي خلقها بقدرته وعلمه.
إن النباتات تُعَدُّ مصدراً للطاقة والغذاء بالنسبة إلى الإنسان والحيوانات؛ لأنّ هذه النباتات تحتوي في تركيبها على مواد غذائية حيوية، أي إنّ هذه النباتات قد خلقت كي تعود بالفائدة على الكائنات الحية الأخرى، فهي إذن نعمة من النعم.
وأكثر هذه النعم وجدت لكي يستفيد منها الإنسان بوجه خاص. ولنفكر قليلاً فيما نتناوله من مأكولات أو في البيئة التي نعيش فيها، ولنأخذ شجرة العنب مثالاً على ذلك.
فهذه الشجرة عبارة عن ساق تبدو يابسة وخشنة، ولها جذر يبدو وكأنه يابس أيضاً، ولكنّ هذه الشجرة تدر على الإنسان كيلوغرامات عديدة من ثمر العنب الغضّ الطازج المليء بالعصارة اللذيذة والنكهة المميزة.
وكذلك البطيخ الذي يزرع في تربة يابسة، و لكنّه يدرّ ثمراً مليئاً بالماء في موسم الصّيف بالذات كي يلبي احتياجات الإنسان من السوائل، وشبيهه الشمام الذي ينشر رائحة جذابة تحرك حواس التذوق لدى الإنسان، و تظل هذه الرائحة لمدّة طويلة دون تغير.
إنّ الإنسان يعمل جاهداً لكي يصنع روائح في المعامل تستخدم في شتى المجالات، ولكنّ هذه الروائح الصناعية تحتاج إلى بحوث و إجراءات تقنية عديدة حتى تتمكن من البقاء زمناً أطول.
أما الروائح الطبيعية الموجودة في الفواكه، فلا تحتاج إلى جهود وأبحاث، وإنما تنتج بصورة طبيعية، ويبقى تأثيرها لفترة طويلة. وهناك ميزة أخرى للفواكه تتمثل في مكوّناتها التي تتلاءم مع الموسم الذي تكثر فيه.
بعد هذا الاستعراض السّريع لمزايا الفواكه يتبين لنا أنّ النباتات مصممة بهذه الصفات كي تلبي احتياجات الإنسان والحيوانات، وهذا يعني أنها قد خلقت من لدن العليم الحكيم، إنّ الله رب العالمين هو الذي خلق هذه النباتات ومنحها الألوان والروائح والطعم المختلف حتّى تلبي حاجات الكائنات الحية، وهذا التنوع يعكس العظمة الإلهية في الخلق و الإبداع والتّصوير.
{ وَمَا ذَرَأَ لَكُمْ فِي الأَرْضِ مُخْتَلِفَاً أَلْوَانُهُ إنَّ في ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ} النحل: 13 .
__________________
أخـــوكم حقيقة لا خيــال
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386