http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ذكرى التوحيد.. عيد للوطن

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 06-05-2009, 17:57
الصورة الرمزية أم عقوص
أم عقوص أم عقوص غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 15-12-2002
الدولة: الإمــــــارات
المشاركات: 4,609
معدل تقييم المستوى: 45365
أم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتأم عقوص متميز دائماً اكثر من 500 الف صوت
025 ذكرى التوحيد.. عيد للوطن






~ العمود الثامن ~ ناصر الظاهري ~ جريدة الإتحاد ~


.. تحية من ورد لكل العاملين في قواتنا المسلحة في يوم عيدهم، عيد توحيدهم، تحية من نسيم الوطن لهم، هم الذين يحملونه دوماً بين جنبات الضلوع، يحوطونه بهدب العين، حرّاس البلاد، يزهون بها، وتزهو بهم، يحملونها تاجاً من ظفر على رؤوسهم، غايتهم كلمة الرضا، وأن يبقى بيرقها عالياً، سماؤها تظلل الناس، وأرضها تقلهم، وبحرها الأزرق، رزقهم الحلال، وحدو مواويلهم، وآمالهم ونشيدهم. عيد القوات المسلحة.. عيد للوطن، به يشرق صباحه، ويتزين يومه، ويزيد بهاؤه وضياؤه، عيد القوات المسلحة هو عيد الجيل السابق من المقاتلين الأولين، ورفاق السلاح القدامى، اولئك الذين ما نضب عطاؤهم، ولا خاب رجاؤهم، هم اليوم في أماكنهم الكثيرة والبعيدة، لكن حنينهم أبداً لأول منزل، حيث كبروا وعملوا وتفانوا وبنوا اللبنات الأولى في صرح هذا الجيش مفخرة الوطن، وفخر القائد، بعضهم قد تكون الأيام غيبته، لكن زرعه من الأولاد، وفسائله من الأبناء قد احتلوا موقعه، وزادوا على بنائه، وكبّروا من حلمه، متبعين وصيته، أن كونوا درعاً للوطن، وكونوا حماته وأباته، وكونوا للشرف، حين يكون الشرف كلمة رجل، وصدق رجل، ونبل الموقف. عيد القوات المسلحة، هو عيد منتسبيها، وفي مواقعهم المختلفة، سواء هنا في الوطن، أو هناك خارج الوطن، فالواجب ونداؤه لا يعرفان مكاناً ولا زماناً ولا حدوداً، وهم تربّوا على هذا، وعملوا من أجل هذا، وعاهدوا الله والوطن والقائد على هذا.? تجدهم في مناطق الدولة البعيدة يطببون شيوخاً، ويعالجون أطفالاً، وينشرون الوعي الصحي بين الناس، كرد الجميل للوطن، وناسه الطيبين، تتوزعهم خرائط البلدان التي أصيبت بمآس إنسانية، وكروب، وحروب، يؤدون دورهم بصمت وأخلاق الرجال، من لبنان إلى كوسوفو إلى الصومال إلى البوسنة إلى الكويت والعراق وأفغانستان، يحملون في صدورهم الإيمان، وفي رؤوسهم تعليمات القائد، وفي أيديهم سلاح الدفاع، وسلاح العمل والبناء، وإزالة مخلفات الحرب والألغام، وتوفير الأمن للمروعين، وبناء المستشفيات والمدارس والسكنى للمشردين والمهجرين. عيد القوات المسلحة.. هو عيدنا جميعاً، نتباهى بسجل الشرف والإنجازات الإنسانية التي خطها جند الوطن في كل مكان، داخل الوطن وخارجه، نفرح بهم ولهم ولعيدهم، هم سندنا وعضدنا، هم ذخرنا دائماً في المهمات والملمات، ونترحم في هذا اليوم على شهداء الوطن والواجب، أولئك الذين سال دمهم الطاهر هنا أو هناك من أجل أن تظل راية وطننا، وصدق كلمتنا في العالي دائماً.. وأبداً.. ودمتم للوطن.. ودام الوطن بكمـ ..
__________________


رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51