http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الروعة في كل مكان...المزايا الخفية لقناديل البحر(27)

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 30-05-2009, 23:05
حقيقة لا خيال حقيقة لا خيال غير متواجد حالياً
مبدع الساهر
 
تاريخ التسجيل: 14-02-2009
المشاركات: 1,037
معدل تقييم المستوى: 15601
حقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this pointحقيقة لا خيال is an unknown quantity at this point
الروعة في كل مكان...المزايا الخفية لقناديل البحر(27)

الروعة في كل مكان



-27-



الأستاذ هارون يحيى


المزايا الخفية لقناديل البحر
إن قناديل البحر معروفة بكونها كائنات حية غريبة جداً. ولكن هناك الكثير من مزاياها التي لا تزال مجهولة خصوصاً أن أجسامها تتألف من الماء بنسبة 95 %، ومن بين هذه المزايا الغريبة أنّ بعضاً من أنواعها ترمي الأعداء بأجسام مضيئة بهدف صرف الأنظار عنها. وهناك أنواع أخرى تنفث السّموم القاتلة في وجه الأعداء.
ويستطيع قنديل البحر أن يعيش في جميع الظروف المناخية تقريباً. وأغلب أنواعه سامة وخطيرة بالنسبة إلى باقي الكائنات الحية. ويتميّز جسم الحيوان بكونه شفافاً ولديه لوامس تمتد من الأقسام السفلى للجسم حتى الأجزاء العليا. وبعض أنواع قناديل البحر تتميّز بكون لوامسها تحتوي على سائل سام، ويستطيع قنديل البحر أن يقتل فريسته التي يصطادها رمياً بهذا السم. وبعض أنواع قناديل البحر تكون غير سامة بيد أنها لا تعدم وسيلة تجاه الأعداء.



فبعض هذه الأنواع غير السامة تستخدم أجزاء مضيئة من جسمها كي ترمي بها الأعداء، وهي تتصرف بكل دقة و رويّة لمجابهة أعدائها مثل السّلاحف البحرية و الطيور البحريّة و الأسماك و حتى الحيتان. فعندما تهرب من هؤلاء الأعداء تشعّ أجسامها ضوءاً، و عندما يهم العدو بالانقضاض عليها سرعان ما يطفئ قنديل البحر غير السام الضّـوء في الجزء المقعّر من جسمه الشبيه بالناقوس تاركاً بعض اللوامس مضيئة. ويقوم قنديل البحر برمي هذه اللوامس المضيئة في وجه العدو للفت انتباهه إليها، و يتحين الحيوان تلك الفرصة للفرار من ذلك المكان.
أما النوع المسمى بالفيزاليا فهو من القناديل البحرية العملاقة. ويعيش في جميع المياه الاستوائية والدافئة و من بينها البحر الأبيض المتوسط. ولهذا الحيوان أعضاء شبيهة بالأشرعة ذات لون مائل إلى الزرقة وترتفع فوق سطح الماء أحياناً مسافة 20 سنتيمتراً. إن هذه الأعضاء تستخدم للسباحة والحركة. أما لوامس هذا الحيوان الحلزونية الشكل فتحتوي على أكياس دقيقة مليئة بالسمّ التي يمكن أن تسبب الشلل الوقتي.
إن هذه المزايا و الخصائص التي استعرضناها غريبة جداً. و كيف يتسنى لهذا الحيوان- الذي لو ترك تحت الشمس وقتاً قصيراً لتقلص و مات بسرعة لكون جسمه كله من الماء تقريباً- أن يفرز مثل هذه المواد الكيمياوية السامة؟ أو كيف أمكن له أن يستخدم أساليب الخداع في مجابهة أعدائه؟


ويفتقر هذا الحيوان إلى عين يرى بها و دماغ يفكر به لتمييز العدو أو الفريسة. ويُعَدُّ كتلة هلامية من الماء. وعلى الرغم من ذلك يستخدم أساليب متقدمة في خداع العدو أو صيد الفريسة. و الواضح أنّ الذي جعل هذا الحيوان يستخدم هذه السّلوكيات العاقلة لا يرجع إلى الحيوان نفسه. و هذا هو بالضبط ما يتوصل إليه الإنسان المدرك لنتائج البحث و التمحيص في خصائص الحيوانات و منها قنديل البحر. والإنسان المفكر والمتأمل يدرك حتماً أن هذا الحيوان بخصائصه الفريدة و مزاياه العجيبة لا يمكن أن يتصرف من تلقاء نفسه، بل لا بد أن تكون هناك قوة متحكمة لا نظير لها تتحكم في سلوك هذا الحيوان.
وهذه القوة الفريدة هي قدرة الله عز وجل، فهو الذي خلق الكائنات و منها الحيوانات نوعاً نوعاً، و ألهم كل نوع منها ما ألهم. و قنديل البحر ليس سوى مثال من هذه الأنواع.
__________________
أخـــوكم حقيقة لا خيــال
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386