http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ويل للمتكبر

الموضوع: ويل للمتكبر
عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 10-07-2009, 23:22
الصورة الرمزية يوسف عويس
يوسف عويس يوسف عويس غير متواجد حالياً
محرر الساهر
 
تاريخ التسجيل: 19-09-2008
المشاركات: 878
معدل تقييم المستوى: 21486
يوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزينيوسف عويس مرحبا  بك في صفوف المتميزين
12 ويل للمتكبر

أسوأ ما يبتلي به الإنسان من الصفات الكبر لأنه من أسوأ الصفات وأبغض السمات من اتصف بها في دنياه لا يدخل الجنة في أخراه‏,‏ يقول الرسول عليه الصلاة والسلام‏:‏ لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال حبة من كبر وقال عمر رضي الله عنه‏:‏ ما وجد أحد كبرا في نفسه الا من مهانة يجدها في نفسه‏,‏ فماذا عمن يغيره المنصب أو الجاه فيتعالي ويتكبر علي غيره أو سواه؟ يقول احد العارفين‏:‏ لا يتكبر في منصبه الا من كبر عليه منصبه ولا يتواضع في منصبه الا من هو أكبر من منصبه‏

فهل هناك صله بين الكبر والتيه؟ يقول احد علماء اللغة‏:‏ التيه هو شدة الصلف وحده التكبر فما يزال الرجل يذهب بنفسه في التيه حتي يكتب في الجبارين فيصيبه ما أصابهم‏,‏ روي عن الفضل بن يحيي انه رأي يوما ابنه وهو يتبختر ويختال في مشيته فقال له‏:‏ يا ولد ان البخل والجهل مع التواصع أزين للرجل مع الكبر مع السخاء والحلم فيالها من حسنة غطت علي سيئتين عظيمتين ويالها من سيئة غطت علي حسنتين كبيرتين يا ولدي ان من تعظم في نفسه واختال في مشيته لعنه الله وهو عليه غضبان‏.‏
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51