http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - برنامج مقابلات كوول بالساهر

عرض مشاركة واحدة
  #96 (permalink)  
قديم 15-07-2009, 05:42
الصورة الرمزية عجايب
عجايب عجايب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 10-04-2007
المشاركات: 2,965
معدل تقييم المستوى: 31278
عجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتعجايب متميز دائماً اكثر من 300 الف صوت
رد: برنامج مقابلات كوول بالساهر


جزاك الله خير اخوي أبو شادن على هذا اللقاء

القصيم
جاء في لسان العرب ان القصيمة ما سهل من الارض وكثر شجره
والقصيمة منبت الغضى والارطى والسلم وهي رمله
والقصيم في اشعار المتقدمين مشهور بالذئاب ولعل ذلك لكثرة الاشجار
يقع القصيم في قلب الجزيرة العربية ويميل قليلا الى الشمال ويدعم هذا ما كان يحفظ به في السابق من مكانه في طرق الحج القديمة والتى رسم معالمها ابان فترة حكم الدولة العباسية وعلى عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد وزوجته التى نسب اليها مشروع هذا الطريق درب زبيدة فطرق البصرة والكوفة وبغداد كلها تجتاز منطقة القصيم بل يلتقي اكثرها على ما ورد مياهه ولا يزال القصيم يحتفظ بآثار هذه المعالم.


وادي الرُّمَة

وادٍ عظيم يعد من أطول الأودية، وهو أعظم وأطول أودية شبه الجزيرة العربية.
يبدأ وادي الرمة من حرة خيبر بالقرب من المدينة المنورة في الشمال الغربي من شبه الجزيرة، وينحدر متجهًا نحو الشرق في خط شبه مستقيم حتي يصل إلى منطقة القصيم.
وفي القصيم يبدأ اتجاه الوادي في التحول نحو الشمال الشرقي حتي يصل إلى جبل سنام جوار شط العرب في العراق.
وجزؤه الذي يقع في القصيم هو وادي الرُّمة الحقيقي، وقد حمل هذا الوادي في أجزاء مجراه أسماء مختلفة، ولكنه في حقيقة الأمر وادٍ واحد.
فجزؤه الواقع بين المدينة والقصيم يعرف بوادي الرشا، وطول هذا الجزء حوالي 200كم.
وفي القصيم يسمى وادي الرمة، ويسمى الوادي والباطن، وجزؤه الواقع في الدهناء يسمى وادي المستوي.
وهو وادٍ جاف لا يسيل عادة بكامله إلا وقت الفياضانات التي لاتحدث إلا نادرًا، بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات كل قرن.
ويذكر أنه جرى لمدة أربعين يومًا عام 1234هـ، ولمدة اثنين وعشرين يومًا عام 1376هـ.
ويذكر مؤخرًا أن جزءه الواقع بين المدينة والقصيم سال وامتلأ بالماء خلال شهري رجب وشعبان من عام 1418هـ.


صور من وادي الرمة في القصيم











تمور القصيم

دخلت تمور القصيم موسوعة جينس للأرقام القياسية حيث تعد المنطقة من أهم المناطق الزراعية بالمملكة ويحظى النخيل فيها بعناية فائقة حتى أصبحت من أهم المناطق المصدرة للتمور بالمملكة وتحتضن المنطقة أكثر من 5 ملايين نخلة من مختلف أنواع النخيل المميزة كما تضم أكبر مزرعة نخيل بالعالم والحاصلة على شهادات عالمية متعددة وهي مزرعة " أوقاف صالح بن عبد العزيز الراجحي " التي تمتد على مساحة 5600 هكتار و تحوي 200 ألف نخلة متنوعة منتجة لأكثر من 45 صنفا وبلغت الكميات المنتجة منها أكثر من 5000 طن سنويا ليتم تسجيلها في موسوعة جينس للأرقام القياسية.

حلوى (الكليجا): هدايا الملوك



القصيم.. منطقة إبداع معروفة منذ أن كانت ولاتزال ولها خصوصيتها في العلم والأدب، ولها خصوصيتها في أمور وأمور حتى في الأكل والحلويات.
وما خصوصيتها في الأكل والحلويات؟
إن بها قرص عقيل وقرص عمر المسمى بالفتيت.
ومنها جاء الحفيني والمصابيب ويعرف أهلها ما يسمونه بالمخامير
أما إن شئت قمة في الخصوصية في أكلاتها فاعلم أنها بيت الكليجا وموطنها.

والكليجا (أو الكليجاء) أو ضع في آخرها هاء فهي كليجا القصيم.. فقط!
ويؤكد أهل القصيم بأنك لن تستطيع أن توجد لها تعريفاً أو اسماً مرادفاً سوى أنها كليجا القصيم. وهم يرفضون تصنيفها ضمن البسكويتات أو الخبز أو النواشف، بل ويتحفظ بعضهم بضمها للحلويات وحجتهم أنها كل هذه الأمور مجتمعة في قرص واحد يسمى كليجا القصيم.
ويؤكد أهل القصيم بأنها وإن تعددت الأشكال واختلفت الأحجام فهي كليجا القصيم.. فقط!
إن أصل تسمية الكليجا غير معروف رغم بعض الروايات التي تنقل، ولكن يقال في الأخبار بأن الاسم ظهر أيام العقيلات أصحاب الرحلات المشهورة من رجال القصيم وتجارها، وأن أول من أطلق الاسم كليجا هو أحد هؤلاء التجار.
وهكذا نقل الرجل الكليجا لقومه فأصبحت زادهم عندما كانوا يتنقلون فوق ظهور الجمال بين الجزيرة العربية والشام وفلسطين وتركيا ومصر وإيران، إذ كانوا يحرصون في تلك الرحلات على أخذ الكليجة معهم؛ وذلك لسهولة نقلها وقابليتها لأطول فترة تخزين تصل إلى ثلاثة أشهر دون أن تتأثر أو يتغير لها لون أو طعم وقد يعتمد عليها كلياً كغذاء أوحد في رحلاتهم.

يروي لنا الشيخ محمد بن عبدالله الحويل من أهالي القصيم وقد كان أحد أعضاء حملة راشد، وقد رجع بتفكيره لسالف تلك الرحلات في آخر عهدها أن قائد الحملة كان يوزع الكليجا عليهم كغذاء لليوم بكامله في الصباح، وينال كل واحد من أفراد الحملة ثلاثة أقراص منها ويقول محمد الحويل إنه إذا ناءت الجمال بحمولتها وما استطاعت صعود المرتفعات جمع قائدهم الكليجا منهم وقدمها للجمال وقوداً لتزداد قوة ونشاطاً وما كان لهم من خيار إلا طي بطونهم على الجوع حتى نهاية الرحلة.

كانت الكليجا وجبة رئيسة في بيوت الميسورين والأثرياء في القصيم، وكانت الكليجا من أغلى الهدايا التي تقدم للصديق أو الزائر من خارج القصيم، وكانت الكليجا من ضمن الهدايا التي تجهز بها العروس عندما تنقل إلى بيت زوجها وهي عادة مازال يتمسك بها البعض منهم إلى يومنا هذا.
وكانت الكليجا تشاهد في الأعياد والمناسبات وفي جلسات الضحى بين النساء وجلسات الأسرة بعد العصر.
ولكبار السن في بعض مناطق القصيم عادة إحضار كمية من الكليجا إلى المسجد يقومون بتوزيعها عند أبواب المسجد بعد الصلاة للأطفال والكبار والغرباء.
ورغم زحمة أنواع الفطائر والبسكويت فمازالت الكليجا زاد أهل القصيم في رحلاتهم للحج والعمرة، وهي رفيق محمول للطلبة الدارسين في أوروبا وأمريكا، وكذا الموظفون الذين ينتدبون لمهام رسمية طويلة خارج منطقتهم.
يقول عبدالله السعدي وهو شاب قصيمي (عمره حوالي 25 إلى 27 سنة): هناك عناية خاصة بالكليجا عندنا، فهناك من نساء القصيم المتمرسات من يقمن بإعداد الكليجا بفن وإتقان، ونفضل تناولها في الصباح مع القهوة، وكذا في حفلات الزواج أما عادة تقديم الكليجا للعريس بعد ليلة زواجه فهي مازالت .
أما عجلان العجلان فيعلل سبب اهتمامهم في القصيم بالكليجا بأنها زاد وأي زاد، فهي لا تتأثر بحرارة أو تصاب بعفن، وهي غذاء أساس لنا في البيت.
وحول أخذهم لها في الرحلات فيؤكد ذلك حامد الشويمي: نعم هي رفيقة في الرحلات، ولم لا وهي رفيقة لنا منذ الصغر والطفولة الأولى.. هل جربتم الفتيت إنه عبارة عن قرص يصنع من عجينة الكليجا، ولكنه بدون حشوة جربوه!.

كان تصنيع الكليجاء محصوراً على النساء القصيميات حتى عهد قريب، حتى بدأ أحدهم في أواخر التسعينيات الهجرية تقريباً يفكر في إنتاجها بكميات أكبر عندما استقدم أحد العمال ودربه عن طريق إحدى النساء كبيرات السن حتى أتقن الشغلة، وهكذا خطفت المهنة وانتشر تصنيعها على مستوى المخابز الآلية في أنحاء المملكة، وربما في بعض دول الخليج.
ولكن النساء صانعات الكليجة يؤكدن بأن العمالة الوافدة التي خطفت الصنعة غيبت الجودة رغم اعتراف بعضهن بأنه تكاد تكون الكليجا المنتجة حالياً في بعض مصانع القصيم تحديداً هي الأقرب إلى الكليجاء الحقيقية بكامل جودتها وعناصرها، وقد تفقد جودتها مع كثرة الانتشار ومنع النساء اللاتي كن يقمن بتصنيعها في المنازل من عرضها في الأسواق.
والحقيقة التي يعتمد عليها من يفضلون الكليجا المنزلية هي أن الكليجاء بعناصرها ومكوناتها ومقاديرها الأساسية التي تعتمد على دقيق البر والسكر والقرفة والليمون الأسود والهيل والزنجبيل والعسل الحقيقي أو دبس التمور أصبحت تستبدل بأخرى أقل كلفة انعكست على الجودة وخصوصاً عسل النحل الذي يستعاض عنه بالسكر الممزوج بالماء مع إضافة بعض الألوان.
تقول شيخة الدوسري (من ضواحي بريدة) وهي إحدى النساء المتمرسات في تصنيع الكليجا المنزلية:
الكليجاء تعتمد في جودتها على عدة عناصر من أهمها حشوة العسل.. والسمن المستخدم في الخلطة. والسبب في تدني مستوى جودة كليجاء المخابز أنهم استبدلوا بالعسل السكر الممزوج، واستبدلوا (بالشحم) المذاب وهو ما نطلق عليه (الودك) الزيوت المصنعة. والودك هو شحم جمل (حاشي) صغير يذاب بالقلي ويضاف طازجاً، كما أن المخابز تعتمد على إضافة كمية كبيرة من الخميرة والمواد الملونة والبهارات الدخيلة على الصنعة.
سألناها عن الكليجا الجيدة كيف نتعرف عليها؟
الكليجاء الجيدة هي التي تأخذ مساحة انتفاخ أكبر وتكون هشة، ولامعة وبمستوى لون واحد مائل إلى الصفرة تدخله الحمرة حتى إن كفوف الحسناوات من النساء تشبه بقرص الكليجا. ومتى ما افتقدت أحد مكوناتها الأساسية كالعسل الحقيقي أو الدبس فهي لابد أن تفتقد الكثير من جودتها.

منقول من مقال عبدالواحد العقيلي-القصيم (السعودية ) -حسن المطيري بتصرف
عجايب

__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386