http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - نادي قراء مجالس الساهر

عرض مشاركة واحدة
  #85 (permalink)  
قديم 25-07-2009, 07:36
الصورة الرمزية احمد طنطاوى
احمد طنطاوى احمد طنطاوى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 20-09-2008
المشاركات: 2,959
معدل تقييم المستوى: 50474
احمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوتاحمد طنطاوى متميز دائماً اكثر من 500 الف صوت
رد: نادي قراء مجالس الساهر

3

ذهب " أينشتاين " الى أن الوجود توجد به أربعة أبعاد متصلة هى :
الطول و العرض و الارتفاع ....
و ( الوقت )
فالمكان و الزمان إذن هما متصلين فيما يطلق عليه ( المتصل الزمكانى ) و يمكن أن يتحول أحدهما الى الآخر ..فيتحول المكان الى زمان و العكس .. كما تتحول الطاقة الكامنة الى طاقة حركة .
و هو كما فعل مع الزمان و المكان فعل أيضا مع الطاقة و الكتلة حيث ضمهما فى متصل واحد بحيث يمكن أن تتحول الطاقة الى كتلة والكتلة الى طاقة.
و بناء على هذا أصبحت الحركة ليست " انتقالا " فى الزمان و المكان .. بل أصبحت "حدث " لحظى فى ( الزمكان ) يتغير الى حدث آخر و هكذا .
و تحول ( الطاقة ) ....... الى( مادة )
و تحول ( المادة )........ الى ( طاقة ) هذا ألهم العالم " ماكس بلانك " نظريـته الكميه بنتائجها الغربية .. و التى أثبت فيها عالمان حصلا على جائزة نوبل أن للألكترونات سلوك لا يمكن تفسيره إلا بأنها ( تختار ) !!! أين تتجه .. و أين تسقط ..
مرة ثانية ... ( تختار ) أين تتجه .. و أين تسقط .. و كانها تتصرف بفهم و وعى !!!!!!!!!!!!!!!!!

و اقرأوا _ لو سمحتم _ ما قيل عن الأجسام دون الذرية :

( ان هذه الأجسام الاولية "دون الذرية" تعيش في حالة بين "الحدوث" وبين "العدم"، أي أنها "تنحو" او "تميل" للحدوث. أي أن موجة الاحتمال عبارة عن "طور" بين الحدوث ولكنه لم يحدث بعد. يقول العالم "هايزنبرغ": (انها نوع غريب من الواقع الفيزيائي، يتوسط بين الامكان والتحقق الفعلي). ولكن من أين جاءت موجة الاحتمال هذه؟ جاءت من مبدأ "اللايقين" في ميكانيكا الكم، فهذه الجسيمات دون الذرية لا يمكن التبؤ بمسارها فعلاً، وكل ما يمكن فعله هو دراسة سلوكها الاحتمالي كمجموعة تُدرس احصائياً. وهذا ينطبق على باقي الجسيمات الذرية، وعلى الذرة نفسها، وعلى الجزيئات، بل على كل المادة، بل على الناس والسيارات وغيرها، فكلها سلوكات احتمالية، ولكنها في العالم الكبير غير ملحوظة لأن موجة الاحتمال قصيرة للغاية. وهنا يسقط مبدأ "الحتمية والجبرية" ليحل محله مبدأ "الاحتمالية والحرية". )

و يقول "هايزنبرغ": (العلوم الطبيعية لا تصف الطبيعة وتفسرها، بل هي جزء من ذلك التفاعل بيننا وبين الطبيعة).

و بقانون " أينشتاين " :
(الطاقة = الكتلة مضروبة في مربع سرعة الضوء) عرفنا أن الجسيمات الأولية عبارة عن رزم (كمّات) من الطاقة، وليست جواهر مادية.
و بدمج نسبية " أينشتاين " ( الزمكان) بميكانيكا الكم (الكمّات الطاقية) تظهر نتيجة هامة :
في البعد المكاني يظهر الوجود على شكل مادة، وفي البعد الزماني يظهر على شكل طاقة سارية نشطة دوماً
و قال " فاينمان " أن شكلى الوجود هما : "القوة"............ و"المادة"

فالجسيمات عبارة عن "علاقات " لا أكثر، فلا يمكننا فهم الالكترون بمعزل عن الصورة الكلية، وهذا ينطبق على باقي الجسيمات. إن الواحد لا يمكن فهمه إلا في السياق "الكلى " للعلاقات ولا معنى لأي واحد بمعزل عن الكل. فالجسيمات عبارة عن "حوادث"، ولا معنى لها خارج علاقتها التبادلية مع بعضها البعض، وهذا يعني أن كل جزء في الطبيعة ينضوي على الاجزاء الاخرى.

و اقرأوا أيضا هذه الفقرة :

( ميكانيكا الكم تعلمنا أن الكون كله نسيج متصل من "حوادث" تعتمد على بعضها البعض، ولا معنى لجزء بدون الآخر. ولهذا يجب علينا الانطلاق دوما من دراسة "الكل" لفهم "الجزء" وليس العكس. وهنا تنحل الحدود الفاصلة بين المادي والمعنوي، بين الجسد والنفس، بين الوجود والعدم. يقول العالم فريتجوف كابرا ما معناه أن " الصوفي الشرقي يرتقي إلى حيث تذوب الفروق بين العقل والجسد والذات والموضوع، ينظر الصوفي الشرقي حوله ويدرك أن أي شيء مرتبط بأي شيء آخر ليس مكانياً وحسب بل وزمانياً أيضاً. ووقع التجربة الصوفية يدل على أنه لا مكان للأزمان ولا زمان للأمكان. انهما متواشجان " )
...................

و بعد ....

أرجو أن نعيد قراءة هذا الجزء ( 3 ) .. و أيضا الإشارات التى أشرت اليها فى ( المقدمة ) .. لنتبين أننا لا نعيش فى انفصال عن الكون المحيط بنا .. و أن ثمة ( تفاعل ) و ( تأثير ) من نوع ما ..ثمة علاقة غامضة مجهولة حتى الآن تربطنا_ عبر الوسائط الكهرومغناطيسية ..و عبر هذه المتصلات الزمانية \ المكانية ....و المادة \ الطاقة _ و التى نعيش بطبيعة الحال فى إطار قوانينها و نظمها .. (فتحركنا \ و نحركها ) فى إطار من تداخل الوعى الإنسانى مع وجود نحيا فيه بقوانين هى فيه وضعها الله سبحانه و تعالى .

( يتبع " 4 " )
__________________

سلمت يداك أستاذ سفير الحزن

سلمت يداك أستاذة عجايب

التعديل الأخير تم بواسطة احمد طنطاوى ; 25-07-2009 الساعة 07:41
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51