http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - “لا تحزن” .. من الدعاوى الكيدية

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 30-07-2009, 01:53
إبداعات إبداعات غير متواجد حالياً
قلم الساهر المهم
 
تاريخ التسجيل: 16-01-2009
المشاركات: 223
معدل تقييم المستوى: 2600
إبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this pointإبداعات is an unknown quantity at this point
“لا تحزن” .. من الدعاوى الكيدية

د. عبدالله مرعي بن محفوظ
جاءني صديق وقدم لي ملفاً مكوناً من شكاوى وخطابات، الشكاوى موجهة إلى جهات حكومية مثل الداخلية والإمارة ووزارة التجارة والصناعة والخطابات موجهة إلى مجلس الغرف السعودية، والملف العملاق كان محصوراً بخلاف على معرض وعقار.
ثم قال لي ان خصمي شكاني لطوب الارض عدا المحاكم الشرعية، فماذا افعل معه ؟ فقلت له اعطيك نصيحة فضيلة الشيخ عائض القرني وهي كلمة «لا تحزن»، فقضيتك يا صديقي شكوى كيدية وليست حقوقاً شرعية، والشكوى ان وجد لها صدى في بعض الدوائر الحكومية، سوف تحال حتماً يوماً ما كدعوى في المحكمة الشرعية، وهنا فقهاء القانون يقولون « إن الدعوى المجردة من الإثبات تصبح هي والعدم سواء»، وموضوعك في الأصل يسمى (غثاء الألسنة) وهو الكذب والخداع، الغرض منها أعراض الصالحين بالهمز واللمز وسوء الظن.
لذلك لا تستعجب في هذا الزمان من الأوراق المنمقة والخطابات المجملة، التي تحمل في مضمونها عبارات الأفلام الهندية، وجملها تسخن بقرصنة الفصائل الصومالية، ومع حماس الشاكي تجده يستشهد بالمواقف الدولية ضد (ايبي) السودانية، ثم في الختام يلوح للمسؤول الحكومي انه ارسل صورة لحقوق الإنسان الوطنية، هذه يا صديقي (أفلام) من المشاكسين المقصود منها ابتزازاً لمواطن وإزعاج الدوائر الحكومية، وفي نهاية هذه الدعاوى قصة معروفة النتيجة، تحفظ المعاملة بدون إجراء او الالتزام بقواعد المرافعات الشرعية، بوجوب إحالتها الي المدعي العام او الى جهة شرعية.
القارئ العزيز، هذه المقدمة ليست قصة بين الحقيقة والخيال، ولكنها حقيقة الدعاوى الكيدية التي تدفع صاحبها الى الإضرار بالخلق والعباد، التي يسببها الغضب الذي قال عنه ابن خلدون الكندي انه أنواع، منها ما هو ابيض والآخر أسود، فالأبيض هو غضب (الحليم) المكتوم بين أضلاعه من فعل السفيه، أما الأسود فهو أسوأ أنواع التجبر والكراهية، ويدفع صاحبه دائما الى الشكاوى وإثارة القضايا في مختلف الجهات، مع أن القاعدة الشرعية تقول : « من ترك باباً من أبواب الشرع أحوجه الله إليه».
وبصفة عامة هذا الأمر قديم في إزعاج الدوائر الحكومية، هو الأمر الذي جعل وزير الداخلية الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود، يصدر قبل 32 عاماً قراراً برقم 728/ 4247 وتاريخ 2/ 12/ 1398 هـ، بوقف ضرر (المشاغبين) الذين يتقدمون بشكاوى ضد بعض مسؤولي الدولة او ضد بعض المواطنين، مستغلين الدوائر الحكومية بأداء رسالتها بتقبل الشكاوى للتحقق منها بغرض فرض العدالة مما جعل الموظفين في الحقوق العامة والحقوق الخاصة يعانون معاناة شديدة من ضغط الأعمال وتكدسها وانشغالهم عن دراسة القضايا الحية التي تتطلب إجراء عاجلاً ، ثم يُكتشف بعد ذلك عبر وقائع التحقيق أن الشكاوى تتجّه إليهم لتبتعد عن مجالس القضاء خوفاً من عقوبة التعزير.
لذلك وجّه وزير الداخلية مؤخراً أوامر مشدّدة إلى كافة الدوائر الحكومية، بأن يرفق كل متقدم لشكواه دليله ومستنداته، وحتى لا يفسر بأن هذا رحابة صدر وتساهل وتسامح من الأجهزه الحكومية ليستغله مثيرو الشكاوى والادعاءات الباطلة، فصدرت التعليمات التالية:
أولاً: اذا كانت الشكاوى من مواطن ضد مواطن آخر بدعوى حق خاص، تحال إلى المحكمة للنظر فيها بالوجه الشرعي وإذا لم يثبت الشاكي صحة ما ادعى به وظهر للقاضي بطلان دعواه يحال للادعاء العام لتقرير ما يجب بحقه وردعه عن التمادي في الادعاءات الكاذبة، وهذا الأمر تم التأكيد عليه مؤخراً في الأمر السامي رقم 9303/ م ب في 25/ 7/ 1426هـ بشأن ما قضت به المادة (السادسة) من قواعد الحد من آثار الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة المتضمن في نظام المرافعات الشرعية ولوائحه التنفيذية، كذلك إحالة جميع الدعاوى التي ترى الجهات الحكومية أو الإمارة أنها كيدية إلى هيئة التحقيق والادعاء العام للتحقيق فيها وفقاً للنظام، ورفع الدعوى أمام المحكمة المختصة للنظر فيها. ثانياً: اذا كانت الشكاوى ضد مسؤولي الدولة فيطلب من المتقدم إثبات ما يبرز شكواه ومن ثم ينظر فيها بعد أخذ التعهد اللازم عليه بتحديد نقاط شكواه ومسؤوليته عما ورد فيها واستعداده لإثباتها، وإذا ظهرت النتيجة أنه (كاذب) فحينئذ يجب أن يؤدب بما يراه ولاة الأمور وفقاً للأمر الملكي الكريم رقم 2331/ 3/ ع وتاريخ 24/ 12/ 1389هـ.
ثالثًا: إذا كانت الشكوى مقدمة لأمير المنطقة ضد أحد المسؤولين بالمنطقة، ففي هذه الحالة تقبل شكوى الشاكي على أن يطلب منه تحديد نقاط شكواه وتركيزها وإثباتها فيما بعد ويؤخذ عليه التعهد اللازم وإذا أثبت التحقيق عدم صحة أقواله فيما بعد يؤدب بما يردعه عن الاستمرار في مثل ذلك، حفاظاً على سمعة المسؤولين من الرجال المخلصين سواء أكانوا أمراء مناطق أو رؤساء مراكز لهيبتهم باعتبارهم يمثلون الحكومة.
ختاماً هذا القرار كان قبل 32 عاماً وعزز بأوامر ملكية ومن مجلس القضاء الاعلى مؤخراً، ولكنه لازال ينتظر التفعيل ليشعر المواطنون بمسؤولياتهم في تحري الصدق في دعواهم للحد من كثرة الدعاوى الكيدية، التي تفتقر معظمها لصحة المعلومات، وتكون مبنية على أشياء كاذبة وتحامل ضد المسؤولين وضد بعض المواطنين.
المصدر: صحيفة المدينة، الأربعاء 29 يوليو 2009
رابط المقال:
http://al-madina.com/node/164556
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386