http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - شـــــــــــــــــــــــــــــــارووون في .....فيلم كرتون

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 30-09-2002, 20:41
الصورة الرمزية تقوى
تقوى تقوى غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 07-03-2002
المشاركات: 531
معدل تقييم المستوى: 2069
تقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزينتقوى مرحبا  بك في صفوف المتميزين
زعلان أقتراح ؟؟؟؟؟ شـــــــــــــــــــــــــــــــارووون في .....فيلم كرتون

[ALIGN=CENTER]أديرت الكاميرا وأعطت ظهرها لشارون وبقدرة مخرج فذ يمتلك القوة والمال سلطت العدسة على العراق، واستخرجت صورة شرير محسوب على العرب والمسلمين من الأرشيف المكتظ بالصور، بعد تبخر أثر صورة ابن لادن وتلاشي الأخبار عنه إلا من جولات ليلية لشبح على ظهر حصان، وللمشاغلة أبرزت موجة استهداف المملكة ومصر من قبل الإعلام الأمريكي بتقارير ومقالات ورفع قضايا وحجب مساعدات وإحياء خلافات حدودية، فإذا لم تصب في مقتل فإنها ستفيد بالمشاغلة والدفع للانكفاء واتخاذ موقف الدفاع، وفي هذه الأثناء يمكن لدويلة صهيون أن تفعل ما يحلو لها من اغتيالات ومجازر واجتياحات تصفي من خلالها كل ما يمكن أن يقف في وجه مشروعها، وفي مقابل قضية وحيدة رفعت في بلجيكا ضد شارون وأجهضت، رفعت قضايا عدة على العرب والمسلمين أفراداً ومؤسسات.. و.. دول مستقبلاً، ونسي من رفع هذه القضايا محاسبة عهدين رئاسيين أمريكيين عاصرا ووجها تلك المرحلة.
شارون الذي انزعج باسمه حليفه بيريز من حلقات كوميدية عربية بسيطة ووقتية التأثير، بثت في شهر رمضان، يسعد الآن بالعمل على إنجاز خطته بهدوء ومن دون أن يزعجه أحد، ولا بتصريح هوائي واحد، ولا ينزعج إلا في حالة عملية فدائية تصيب بعض من انتخبوه، هو الآن يعمل بلا كلل على قصقصة الأجنحة والأيدي والأرجل.
ماذا عمل الإعلام العربي لترسيخ شخصية الشرير اليهودي التي يمثلها شارون أفضل تمثيل، ذاك الجسد الضخم بيديه الملطخة بدماء الأطفال، وقلبه البارد حد التجمد، الرافض لكل التنازلات المذلة المقدمة له، هذا العملاق الشرير البشع أراه وهو يقود جرافة تهدم البيوت على رؤوس أصحابها من النساء والأطفال وهم نيام، وأشاهده وهو يرسل القاذفات لضرب شقق سكنية، ويهاجم بالصواريخ مخيمات شبيهة بالأعشاش، ولا يستثني سيارات الركاب، ماذا عملنا لنؤسس في أذهاننا أولاً حيزاً مهماً لهذه الشخصية الشريرة، لقد تلاشت من أذهاننا صور غوالدا مائير بقبحها، دايان بعينة الواحدة، مناحيم بيجن، رابين، نتنياهو، رغم كل ما فعلوا، كان كل هولاء ومن قبلهم مخلصين لأنفسهم وجنسهم على حسابنا، وحاولوا أن يستولوا على كل شيء ألا يمثلون نموذجاً رائعاً لعصابة الشر اليهودية، أين نحن العرب من استثمارها!؟
كما ان المطرب أو المنلوجست، سمه ما شئت، الشعبي المصري شعبان عبدالرحيم الذي اشتهر بأغنية "أنا بكره إسرائيل"، ما دفع محطة "السي ان ان" للبحث وإجراء تحقيق عنه، واتفقنا على انه ظاهرة ومؤثر، رغم بساطته وتواضعه وتواضع ما يقدم.. لكنه موجة "ضاربة" استهوت الجيل الجديد فهو يغني أيضاً "الديك حب وزة"!، واقترح على المنتج أن يقدم شعبان عملاً عن شارون، و اتمني ان نعمل افلام كرتون لشارون لترسيخ الشخصية الشريرة لشارون وما أدعو له الآن هو حلقات لفيلم كرتون يستلهم هذه الشخصية الشريرة ويرسخها في عقول الجيل العربي الجديد، ويمكن أن تصدر مثلما استوردنا المسلسلات المكسيكية، هل من مبادره من أصحاب المال والانتاج الفني؟، أم أن السوق والإنتاج محتكر لمطربين ومطربات "يتعفطون" أمامنا كل لحظة وكأنهم مصابون بمغص حاد!!



:وردة:وردةتقوى:وردة:وردة
[/ALIGN]
__________________
سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا

نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

التعديل الأخير تم بواسطة تقوى ; 30-09-2002 الساعة 20:46
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386