http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - فاعلم انه لا إله إلا الله ....

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 20-11-2002, 23:47
الصورة الرمزية ابويزيد
ابويزيد ابويزيد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 22-09-2002
الدولة: ارض الله الواسعة
المشاركات: 4,262
معدل تقييم المستوى: 13839
ابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزين
فاعلم انه لا إله إلا الله ....

:سلام
كثيراً ما تكون قلة البضاعة من العلم سبباً لسقوط الإنسان حينما تشتد الأعاصير، فيكون في مهب الهوى ولا يجد ما يسنده، والعلم يقف حائلاً أمام الشهوات وظلام الشبهات، فإذا هجمت الأعصاير والمحن برز العلم إلى السدة واستلم زمام التحكم فسار بالقافلة إلى شاطئ الأمان وبر السلام.

أما إذا قلّ العلم؛ فإنه سرعان ما تحمل النفس معها الحسن والمشوه مما قد يصادفها بدون أدنى مقاومة، بل لعل الجهل يكون هو السبب والباعث على السقوط والانحدار في مزالق الانحراف عن الجادة، حيث تتداخل على الإنسان الأفكار ويحرص الهوى والشهوة تحت رعاية العدو الأكبر الشيطان الرجيم، في أن تسيطر على إدارة العقل حتى إذا ولج الإنسان في الوحل صعب عليه التطهر منه.

والعلم الحق يقي المرء شر الكبر والتغطرس الذي ينتشي به من جمعوا قطرات من المعرفة، وظنوا بها أنهم حازوا العلم ولمّا يروا منه شاطئه أو حتى يشتموا رطوبته التي تنتعش في وهج الحرارة الصادرة من النفس عن حب مشتعل للتعلم والبحث والرصد لكل صغيرة وكبيرة..

والجهل يورث خللاً في عمل العبد ولا بد، وما الزيادة في العبادة أوالنقص منها أو التخيّر فيها، أو تعيّب بعض ما أُمر به أو نُهي عنه وازدراء شيء منه والتنقص من قيمته إلا من هذا السبيل ومن هذا المنطلق، {فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك} لقد قدم العلم على العمل وقدم التوحيد والإخلاص على العبادة.

{إنما يخشى الله من عباده العلماء} فالعلم هو الخشية وهو طريقها الموصل إليها، وهو طريق الدعوة وطريق العمل وسبب الثبات بعد توفيق الله، فلا تردد ولا انهزامية ولا شك ولا ريب بل نور إيمان ونور علم يشع من ضمير المؤمن وعقله، ليمتد أمامه بمقدار علمه وإيمانه فتتلاشى من أمام ناظريه وسمعه وبصره كل الموبقات وأسبابها حتى يصبح يري رأي العين، وحق اليقين، فلا ضبابية ولا جهامة ولا سراب بل الحق كل الحق على مراد الله تعالى ومراد رسوله صلى الله عليه وسلم..

منقول....

:وردة ابويزيد :وردة
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386