http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ومضة من قصص الأنبياء

عرض مشاركة واحدة
  #21 (permalink)  
قديم 28-11-2002, 12:51
الصورة الرمزية شعلة
شعلة شعلة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 03-01-2000
الدولة: الإمارات - دبي
المشاركات: 8,767
معدل تقييم المستوى: 33639
شعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوتشعلة متميز دائماً اكثر من 300 الف صوت
<CENTER><font size="5" color="#000000"> ماذا فعل بنو إسرائيل بعد هلاك فرعون و جنوده :
<font size="5" color="#ff0000"> أولا:<font size="5" color="#bb0000"> لما جاوز موسى و بني إسرائيل البحر بسلام وجدوا قوما يعبدون الأصنام ، فسأل القوم موسى أن يجعل لهم آلهة أصناما مثل تلك الأصنام ، فاستنكر موسى ذلك منهم و ذكّرهم نعمة الله عليهم في تفضيلهم بالعلم على عالمي زمانهم ، و أنه أنجاهم من فرعون الجبار و هم ينظرون هلاكه بأعينهم ، و توريثهم مال فرعون . و بيّن لهم أن العبادة فقط لله الواحد لا شريك له .
<font size="5" color="#ff0000"> ثانيا :<font size="5" color="#bb0000"> و لما واجه موسى بيت المقدس – بعد خروجه من مصر – وجد قوما جبارين ، فأمر بني إسرائيل بدخول قريتهم و مقاتلتهم و إجلائهم عن بيت المقدس . فرفضوا ، فعاقبهم الله بالخوف و ألقاهم في التيه يسيرون و يحلون في مدة من السنين قيل بأنها أربعين سنة .
<font size="5" color="#ff0000"> ثالثا :<font size="5" color="#bb0000"> كذلك امتن الله على بني إسرائيل بعد انجائهم من قوم فرعون أنه وعدهم صحبة نبيهم موسى الى جانب الطور الأيمن منهم لينزل عليهم أحكاما عظيمة فيها مصلحة لهم ، و هم في أرض لا زرع فيها و لا ماء أنزل الله عليهم المن و السلوى ، المن من السماء و هو أن يصبحوا فيجدوا خيرا من السماء في بيوتهم فيأخذون منه قدر حاجتهم في ذلك اليوم الى مثله من الغد ، و من ادخر منه لأكثر من ذلك فسد ، و من أخذ منه قليلا كفاه فيصنعون منه الخبز . و إذا غشيهم الماء من آخر النهار غشيهم طير السلوى فيقتنصون منها بلا تعب . و إذا كان فصل الصيف ظلل الله عليهم السحاب ، و أنبع الماء لهم بضرب موسى - عليه السلام – الحجر الذي كانوا يحملونه معهم بالعصا ، فتنفجر منه اثنتا عشر عينا و لكل سبط منهم عين .
لكنهم لم يرعوا تلك النعم حق رعايتها و لم يشكروا الله عليها ، و طلبوا من موسى استبدالها بما تنبت الأرض من بقلها و قثائها و فومها و عد سها و بصلها ، فوبخهم موسى و قال لهم : ( أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير اهبطوا مصرا فان لكم ما سألتم ) .
__________________



==>(مــتــعة العـــقل 2005)<==

المجلس العام

(¯`·._) (أخوكم شعلة) (¯`·._)
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386