http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - الدماغ .... السر وراء حب الأنسان للمفاجآت !!!

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 18-12-2002, 14:04
الصورة الرمزية ابويزيد
ابويزيد ابويزيد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 22-09-2002
الدولة: ارض الله الواسعة
المشاركات: 4,262
معدل تقييم المستوى: 13838
ابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزين
الدماغ .... السر وراء حب الأنسان للمفاجآت !!!



اكتشف العلماء لدى جامعة إيمري وكلية بيلور للطب في الولايات المتحدة سبب شغف الناس بالمفاجآت والأحداث غير المتوقعة. ففي هذه الدراسة التي قادها غريغوري بيرنز وريد مونتيغ، أطلق جهاز يتحكم به كومبيوتر كمية من عصير البرتقال والماء داخل أفواه المشتركين في البحث، حيث كان نمط تكرار هذه العملية إما متوقعا أو غير متوقع. ووجد العلماء أن الممرات العصبية استجابت بقوة للمفاجأة في إطلاق العصير أكثر من استجابتهم لمفعول اللذة الناتجة عن تذوقهم له.

وذكر مونتيغ أن الاعتقاد الذي كان سائدا حتى الآن هو أن الممرات العصبية التابعة لمراكز اللذة في الدماغ تستجيب لما يحبه الأشخاص، أما الآن فقد دلت النتائج أن الدماغ يجد اللذات غير المتوقعة أكثر مكافأة من اللذات المتوقعة، ولا دخل لها برغبات الأشخاص المفضلة.

ومن جانب آخر أظهرت نتائج بحث علمي جديد مؤخرا أن القدرات الذهنية العالية للإنسان تتأثر بمشاعره وأحاسيسه وعواطفه. وأوضح الباحثون في جامعة واشنطن الأميركية، أن مزاج الإنسان وحالته النفسية تؤثر بصورة كبيرة في أدائه الذهني ومهاراته العقلية، فمشاهدة فيلم مرعب أو كوميدي، ولو لعشر دقائق، تؤثر في مناطق الدماغ المسؤولة عن الذكاء والتفكير وغيرها من مهارات الإدراك.

ولاحظ هؤلاء بعد دراسة عدد من الأشخاص شاهدوا شرائط فيديو تحفز حالات السرور أو الحزن أو القلق، مع مراقبة النشاط الدماغي لديهم في كل حالة، أنه يلزم للحصول على أفضل أداء ذهني وأكثر الأنماط فعالية من الأنشطة الدماغية، وجود ارتباط بين نوع المزاج الحالي ونوع المهمة المراد إنجازها.

القلق بين نافع وضار!

وأوضح هؤلاء في الدراسة التي نشرتها مجلة أحداث الأكاديمية الوطنية الأميركية للعلوم، أن القلق البسيط قد يحسن الأداء الذهني في بعض المهمات، ولكنه يضر في مهمات أخرى، لذلك لا بد من الأخذ بعين الاعتبار نوعية المهمة المطلوب إنجازها لفهم تأثيرات إحساس خاص أو شعور أو مزاج أو عاطفة معينة على الأداء الذهني.

كيف تنشط الذاكرة؟

هذا من جانب العواطف والقدرات الذهنية والمفاجآت، أما من جانب آخر وهو كيف يمكنك تحسين قدراتك الذهنية ففي كثير من الأحيان قد ينسى المرء موعدا مهما، أو يمكن أن يقابل شخصا ما دون أن يتذكر اسمه أو أين قابله ذات مرة، ومثل هذه المواقف كثيرا ما تحدث وتسبب الإحراج للإنسان، وهي ليست مؤشرا مرضيا ولكنها حالة عابرة قد تحدث لأي واحد منا لأسباب عديدة، فالمشاغل كثيرة والوقت يلاحقنا ونحن نتربص في مكاننا.
للخروج من مثل هذه المآزق ينصح خبراء الصحة العامة والنفسية باتباع الإرشادات التالية:

ـ نشط ذهنك: لتنشيط الذهن ينصح بالقراءة ومطالعة الصحف والكتب والعمل على استذكار ما استخلصه المرء من القراءة، وينصح بالتقليل من المدة التي يمضيها الإنسان بحالة سلبية جالسا أمام التلفزيون، إذ يمكن الاستعاضة عن ذلك بالمطالعة أو ممارسة الهوايات المختلفة والعمل على جهاز الكمبيوتر وتنسيق الزهور وغير ذلك من الهوايات المحببة للإنسان.

ـ تناول الغذاء المتنوع: ينصح بتناول الغذاء الصحي المتنوع الذي يمد الجسم باحتياجاته المختلفة، وبشكل أساسي مضادات الأكسدة كفيتامينات "أ.ج. هـ" إضافة إلى الزنك والسيلينيوم التي تقي الخلايا من الأذيات التي تصيبها من جراء نشاط الجزيئات الحرة، وبذلك يمكن لهذه العناصر أن تحافظ على صحة وحيوية الجسم.

- تمتع بنوم صحي: يعتبر النوم بمثابة المصفاة التي تنقي الجسم والنفس من الشوائب والهموم، ولهذا ينبغي أن يحرص المرء على النوم لساعات كافية ليلا من أجل أن يستعيد الجسم توازنه المفقود، فاللعب وقلة النوم والتوتر وغير ذلك من العوامل تؤثر على القدرات الذهنية ووظائف الدماغ.

ـ استرح قليلا: ينصح بالاسترخاء قليلا كلما سنحت الفرصة بذلك من أجل المحافظة على الصحة والحيوية.
ـ تجنب التوتر: يعتبر التوتر من أهم وألد أعداء الجسم، لهذا ينصح بالابتعاد عن كافة مصادر التوتر والانفعالات والعمل على المحافظة على الهدوء وضبط النفس من أجل صحة أفضل.

ـ استخدم الورقة والقلم: مما لا شك فيه أن التنظيم أساس النجاح، وأن الإنسان لكي يكون ناجحا في مختلف نواحي حياته ينبغي أن يعمل على التخطيط والتنظيم واستخدام المفكرة الورقية أو الإلكترونية لتدوين برنامج عمله والأنشطة التي يقوم بها وما يتطلبه يوميا.

وأخيرا لابد من التذكير بأن مفتاح الصحة والنجاح راجع للشخص نفسه، وإذا ما التزم المرء بقواعد الصحة العامة يمكنه أن يحافظ على صحته بعيدا عن المرض والاضطرابات، وأن يتمتع بالحيوية والقدرات الذهنية المميزة التي ترتبط بحيوية الشباب التي لا تنضب لو تم الالتزام بما سبق من إرشادات، وبالإضافة إلى ما سبق، ينصح أيضا بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم من أجل تنشيط الدورة الدموية في كامل الجسم، بما في ذلك في الدماغ الذي يعتبر من الأعضاء الحيوية في الجسم التي ينبغي المحافظة على سلامتها دوما.

منقول ...


تحياتي .... ابويزيد
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386