http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - كيمياء اجتماعيه

عرض مشاركة واحدة
  #12 (permalink)  
قديم 04-02-2003, 01:25
الصورة الرمزية الجاسم
الجاسم الجاسم غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 11-07-2001
الدولة: السعودية
المشاركات: 2,189
معدل تقييم المستوى: 3250
الجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزينالجاسم مرحبا  بك في صفوف المتميزين
[ALIGN=CENTER]

اختي سفيرة الأحزان
اسمحوا لي في المشاركة معكم عن هذا الحمض الخطير الذي يذيب ويفتك بالعديد من المشاعر والاحاسيس

قلة الحلم وكثرة الغضب آفتان اثنتان ، إذا انتشرتا في مجتمع ما قوضتا بنيانه ، وهدمتا أركانه ، وقادتا المجتمع إلى هوة سحيقة ، بعد أن كانتا كالسوس ينخر في جسد المجتمع المسلم حتى يؤدي به إلى الهلاك والعياذ بالله ، وإلا فما تفسير ضياع المجتمعات المسلمة ، واندثار آدابها وأخلاقها ، وانتشار الشتائم ، والفحش بين أفرادها على كافة الأصعدة ، مما ساعد على تقطيع الأواصر والروابط ، وإشاعة أجواء التباغض والتدابر والتحاسد وإظهار الشماتة على الأمة المسلمة من قبل أعدائها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله رفيق يحب الرفق ويعطي على الرفق مالا يعطي على العنف ، وما لا يعطي على سواه ) " رواه مسلم " .

ويختلف الغضب في دنيا الناس ، إذ يتراوح صعوداً وهبوطاً ، باختلاف الأحوال والظروف ، ولكنه من خلال الإطار الشرعي لا يخرج عن ثلاث مراتب :

المرتبة الأولى :
مرتبة الاعتدال ، بأن يغضب ليدافع عن نفسه أو دينه أو عرضه ، أو ماله ، ولولا ذلك لفسدت الأرض بانتشار الفوضى ، وتقويض نظام الاجتماع ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قتل دون ماله فهو شهيد ومن قتل دون عرضه فهو شهيد ومن قتل دون نفسه فهو شهيد ) " رواه أحمد وابن حبان " .

المرتبة الثانية :
أن ينحط الغضب عن الاعتدال ، بأن يضعف في الإنسان ، أو يفقد بالكلية ، وهذه الحال مذمومة شرعاً ، لاسيما إذا تعلقت بحرمات الله قالت عائشة رضي الله عنها : ( ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئاً قط ، بيده ، ولا امراءةً ولاخادماً ، إلا أن يجاهد في سبيل الله ، وما نيل منه قط ، فينتقم من صاحبه ، إلا أن ينتهك شيء من محارم الله تعالى ، فينتقم لله تعالى ) " رواه مسلم " .

والمرتبة الثالثة :
أن يطغى الغضب على العقل والدين ، وربما جر صاحبه إلى ارتكاب جرائم كبيرة ، وموبقات كثيرة ، ولا يمكن التخلص من هذه العقبة ، إلا بفعل ما أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم في قوله ( إذا غضب أحدكم فليسكت ) " رواه احمد " .

علاج الغضب :
[ALIGN=RIGHT]1ـ ذكر الله عز وجل, قال الله سبحانه وتعالى: ألا بذكر الله تطمئن القلوب واطمئنان القلب يطرد الغضب شيئا فشيئا حتى يزول.

2ـ الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم, فعن سليمان بن صرد رضي الله عنه قال: "استتب رجلان عند النبي , فجعل أحدهما يغضب وتنتفخ أوداجه, فنظر إليه النبي فقال: "إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ذا: (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم) فقام إلى الرجل رجل ممن سمع, فقال هل تدري ما قال رسول الله آنفا ؟ قال: لا.. قال: "إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ذا: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم".

فقال له الرجل: أمجنونا تراني؟" رواه البخاري ومسلم.

ومما يدل على ان الغضب شعبة من الجنون فعلا ان هذا الرجل الغاضب لم يستعذ بالله من الشيطان الرجيم كما وجهه النبي الأعظم , كما يفهم من الرواية, فالغضب إذن يبلغ بصاحبه هذه الحماقة, وما هو أسوأ وأشد.

3ـ إذا غضب الإنسان وهو واقف فليجلس فإن لم يزل الغضب فليضطجع لأن هذا يمنحه الاسترخاء, والاسترخاء يهدئ الأعصاب ويطفى سورة الغضب, قال رسول الله : "إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس, فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع" رواه أبو داود وابن حبان في صحيحه.

3ـ غسل الوجه بالماء فورا , والوضوء والاستحمام, فإن رذاذ الماء البارد يطفئ نيران الغضب, ويهدئ العصب الثائر, ويبهج النفس, قال رسول الله : "إن الغضب من الشيطان, وان الشيطان خلق من النار, وإنما تطفأ النار بالماء, فإذا غضب أحدكم فليتوضأ". رواه أبو داود.[/ALIGN]

الجائزة :قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( من كتم غيضاً وهو قادر على أن ينفذه دعاه الله على رؤوس الخلائق ، حتى يخيره من الحور العين ، يزوجه منها ما شاء ) " رواه أحمد وغيره بسند صحيح " . [/ALIGN]


تحية وتقدير للجميع
لا خلا و لاعدم
__________________
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386