http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - ""أشراط الساعة ""

عرض مشاركة واحدة
  #7 (permalink)  
قديم 10-03-2003, 12:48
زهور الريف زهور الريف غير متواجد حالياً
ضيف الساهر
 
تاريخ التسجيل: 25-02-2003
المشاركات: 9
معدل تقييم المستوى: 1051
زهور الريف is on a distinguished road
[ALIGN=CENTER]** الجزء الأول **

** الإيمان بيوم القيامة **
أصل من الأصول لايتم الإيمان إلا به ( ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من ءامن بالله واليوم الآخر والملائكة والكتب والنبيين ) .
وقد أعلن رب العزة لعباده في كتابه منذ أربعة عشر قرنا أن الساعة اقتربت وآن أوان وقوعها ( اقتربت الساعة وانشق القمر ) وانشقاق القمر إحدى الأمارات الدالة على قرب وقوعها ،، ولما كانت الساعة قد اقتربت قربا عظيما فإن القرآن يصور أنها أتت وحضرت ( أتى أمر الله فلا تستعجلوه ) .


** ولو كان البشر يوقنون بما أنزل الله بقلب مبصر، وعقل حاضر مدرك لهالهم الأمر وملك عليهم نفوسهم ولذلك كان حالهم عجبا ، الخطر قريب ، ومع ذلك غافلون عن الهول الذي يكاد يطبق عليهم ويحيط بهم ( اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون * ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون * لاهية قلوبهم ) .
ولذا فإنه قد كثر في القرآن تحذير العباد من الساعة والأمر بالاستعداد لها وعبر عنها بالغد وهو اليوم التالي لليوم الذي نعيشه ،، ( ولتنظر نفس ما قدمت لغد ) .


**وفي صحيح البخاري ومسلم **عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إنما أجلكم فيمن مضى قبلكم من الأمم من صلاة العصر إلى مغرب الشمس " وفي لفظ :" إنما بقاؤكم فيما سلف قبلكم من الأمم مابين صلاة العصر إلى غروب الشمس "

** وجاء في حديث آخر يرويه البخاري ومسلم عن سهل رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" بعثت أنا والساعة كهاتين ،، ويشير بإصبعيه فيمدهما " .
** سئل الرسول صلى الله عليه وسلم عن الساعة فقال " مالمسؤول عنها بأعلم من السائل " .



** إذا كان الله قد أخفى وقت وقوع الساعة عن عباده فإنه أعلمهم بأمارات وعلامات تدل على قرب وقوعها .
وقد سمي القرآن هذه الأمارات بأشراط الساعة ، قال تعالى ( فهل ينظرون إلا الساعة أن تأتيهم بغتة فقد جاء أشرا طها).


** وردت أحاديث كثيرة عددّ فيها الرسول صلى الله عليه وسلم جملة من أشراط الساعة ،، فعن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من أشراط الساعة الفحش ، والتفحش ، وقطيعة الرحم ، وتخوين الأمين ، وإتنمان الخائن " .

وعن عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من أشراط الساعة أن يمر الرجل في المسجد ، لا يصلي فيه ركعتين ، وأن لا يسلم الرجل إلا على من يعرف " .

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " لاتقوم الساعة حتى تقتتل فئتان عظيمتان، تكون بينهما مقتلة عظيمة ، دعوتهما واحدة ، وحتى يبعث دجالون كذابون قريب من ثلاثين ، كلهم يزعم أنه رسول الله ، وحتى يقبض العلم ، وتكثر الزلازل ، ويتقارب الزمان ، وتظهر الفتن ، ويكثر الهرج وهو القتل ، وحتى يكثر فيكم المال ، فيفيض حتى يهم رب المال من يقبل صدقته ، وحتى يعرضه، فيقول الذي يعرضه عليه : لا أرب لي به ، وحتى يتطاول الناس في البنيان ، وحتى يمر الرجل بقبر الرجل ، فيقول : يا ليتني مكانه ، وحتى تطلع الشمس من مغربها ، فإذا طلعت ، ورآها الناس آمنوا أجمعين ، فذلك حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل ، أو كسبت في إيمانها خيرا " .



وهذه مقدمه مبسطه عن تعريف العلامات وبعض الآيات والأحاديث التي وردت فيها وان شاء الله نحاول جاهدين على الإلمام بكافة جوانب الموضوع ونفعنا الله وإياكم لما فيه صلاح لنا في الدارين ،،
وسوف نبدأ بعرض الأشراط على هيئة حلقات مختصرة بإذن الله ،،
وجزاكم الله خيرا الجزاء ،،


اطيبتحية،،

اختكمزهورالريف،،
[/ALIGN]
__________________

رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51