http://www.twitethkar.com/ مجالس الساهر - عرض مشاركة واحدة - كذبة اسمها تحرير العراق ...ولو انتصرت امريكا

عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 10-04-2003, 14:23
الصورة الرمزية أبو دجانة البلوشي
أبو دجانة البلوشي أبو دجانة البلوشي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: 03-10-2001
الدولة: سلطنة عمان-صحار
العمر: 35
المشاركات: 2,368
معدل تقييم المستوى: 13918
أبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزين
كذبة اسمها تحرير العراق ...ولو انتصرت امريكا

ان كان هنالك جائزة عالمية ، سنوية للكذب لرشّحت الولايات المتحدة الامريكية لها وعن جدارة ، وفي كل عام لما تتميز به هذه الدولة من حكومة كاذبة ، كذابة ، كذوبة تطلق الاكاذيب على الناسن،وتطلق الاكاذيب فتسميها حقائق يقينية لاشك فيها ولا جدل في حين انها اكاذيب يسهل على تلميذ في الروضة ان يكشفها ، ويبين حقيقتها لما يتبعها من اعمال تفضخها وتثبت انها مجرد اكاذيب لا تمت للحقيقة
بصلة ، هذه الدولة العظمى كما( يسمونها) اطلقت كذبة اسمتها ( تحرير العراق من نظامه الفاسد_وهو كذلك_وجعله مثالا للديموقراطية بين دول المنطقة ) وهذا الكلام يسمعه السامع فيظن ان امريكا دولة رحيمة ، دولة تحب الخير ، دولة ديموقراطية من الساس الى الراس ! ! ، لكن امريكا ما لبثت الا ان فندت شعارها هذا واثبتت للعالم انها دولة تخالف افعالها اقوالها ، وانها دولة مستعمرة تنهب خيرات الشعوب ، وتستعبدها . . وكل ذلك حصل عندما ضربت امريكا العراق
مع حليفاتها الببغاوات اللائي يرددن ما تقوله امريكا ويتبعنها ولو الى قعر
الجحيم ! ! فامريكا بضربها للعراق قامت بالهجوم على دولة مسلمة عربية دون سبب ، وقامت بقصفها ، وتفجير القنابل في مدنها مما ادى الى سقوط مئات الشهداء والاف الجرحى ، وما زالت تقصف وما زالوا يسقطون ، والعجب العجاب انها رغم هذا تقول انها تفعله باسم التحرير والديموقراطية! ! تماما كالذي يسرق باسم الشرف ! ! ويقتل باسم الانسانية دون حياء او خجل . فقولها تحرير العراق مردود عليها من وجوه ، اولا : ان هنالك فرق معلوم ما بين التحريروالاحتلال لا يجهله الا الاحمق المجنون ،ولعل رفع العلم الامريكي على ميناء ام قصر عند اول دخول فيه رغم انزاله اكبر دليل على ان امريكا جاءت محتلة لا محررة
، وكذلك الحديث عن البترول والنفط ،وكذلك جلب حاكم عسكري امريكي ليحكم العراق فيما يسمى زورا حكم الفترة المؤقتة او الانتقالية ثانيا : ان التحرير لا يكون بذبح المحرر وقتله وقصف بيته ، فلو فرضنا ان احدا ما وقع في اسر العدو ايكون تحريره بتفجيره وسجنه! ! كما تفعل امريكا الان بالعراقيين الذين تدعي انها جاءت لتحررهم ، وها نحن نرى ما فعلته جيوش امريكا وحليفاتها من تدمير وتقتيل وتفجير في العراق فهل هذا يمكن ان يسميه العاقل تحرير! ! ؟ ام ان التحرير في نظر امريكا
ومؤيديها هو اطلاق النار على الحوامل ،وحافلات الركاب وتفجير المنازل ،
وقتل الاطفال والشيوخ ! ! ، ثالثا : ان المحرّر لا يطلب مالا على من حرره
، وها نحن نسمع امريكا تقول انها وحليفاتها سيسددن ما تمت خسارته في هذه الحرب من نفط العراق الا فنعم التحرير ! ! ! وكيف يكون تحريرا وامريكا اعلنت حسبما قاله وزير حارجيته باول انها تريد من جراء ضرب العراق الحفاظ على امن اسرائيل ! ! ! ! فهل هذا تحرير؟؟ وانا لا اعرف كيف سيستقبل العراقيون امريكا وقد انتصرت في هذه الحرب كمحرر وقد هدمت بيوتهم ، وقتلت ابنائهم، وشتت شملهم ، بل وستاخذ من نفطهم وخيرات بلادهم ! !(الا من من رقص فرحا بقدومها ورحيل طاغية مثل صدام) واما قولها ديموقراطية اونها جاءت الى العراق لاحلال الديموقراطية فهو قول مضحك بالنسبة لدولة لا تراعي اصلا للديموقراطية حقها ، ولا تعمل بها فهذا هو اكثر من نصف شعبها كان رافضا للحرب على العراق وقامت المظاهرات والاحتجاجات في انحاء امريكا وخصوصا واشنطن العاصمة فهل اخذت الحكومة امريكا براي شعبها الرافض للحرب ، ولم تقدم على ضرب العراق.؟؟ . . لا بل ضربت بالديموقراطية التي تزعم انها تملكها ارض الحائط وقام فارسها
. المحنك بوش)( بسوق جحافله ليقتلوا ويذبحوا في العراق هو وتابعه بلير)( . . وفاقد الشيء لا يعطيه ، ثم هاهو الشعب العراقي قد انتفض في وجه هذا الغزو البربري الجامح على بلاده ، ووقف في وجه قوات امريكا وحليفاتها لعلمه انهم ما جاؤوا لتحرير او ديموقراطية وانما لنهب واهداف سرية لم يعلنوا عنها على . راسها الحفاظ على امن اسرائيل والسيطرة على المنطق، والان وقد سقطت بغداد بايديهم بكل سهولة ويسر وسقط فيها نظامها الطاغوتي السابق ، فانه سيتبين للعراقين مع ان كثيرا منهم استقبل الامر بفرح ، وسعادة ان هذا الاحتلال الذي يرونه كتحرير سيجثم على قلوبهم ، وسيشفط ثرواتهم ، وياكل خيراتهم ، ولن يلبثوا الا ان يجدوا صدام جديد ولكن بشكل اخر وثياب اخرى ، ويكفيك ان امريكا ارسلت حاكما عسكريا يدير العراق دون ان تعلن تولية احد ابنائها دليلا على ما قلت .
رد مع اقتباس
 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386