http://www.twitethkar.com/ ( الميسوديت ) حقيقة الغزو الأمريكى على العراق والبحث عن جبل الذهب - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الرئيسية :: | ¬°• > الملتقى العام

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 01-04-2003, 16:36
الصورة الرمزية أوشيا
فعال الساهر
 
تاريخ التسجيل: 29-07-2002
الدولة: الوطن العربى
العمر: 42
المشاركات: 73
معدل تقييم المستوى: 1148
أوشيا is on a distinguished road
( الميسوديت ) حقيقة الغزو الأمريكى على العراق والبحث عن جبل الذهب

والميسوديت وضرب العراق ومن بعد العراق( سوريا وإيران وليبيا والسعودية ومصر والسودان)
قد يتساءل البعض وما هى العلاقة بين الميسوديت وضرب العراق ؟ والإجابة تقول إن جميع أبناء هذه الطائفة يؤمنون بفكرة هدم المسجد الأقصى واقامة الهيكل على أنقاضه، ويعتبرون أن ذلك هو الذى سيمهد لعودة المسيح الذى سيظهر بعد إنشاء هذا الهيكل المقدس على حد قولهم . يرى أصحاب المذهب أن الإسرائيليين الذين يعيشون فيما يسمونه بالأراضي الإسرائيلية المباركه هم الجنود المخلصون الذين سيتحملون ان يكونوا فى طليعة الصفوف التى تقابل الى جانب المسيح حتى يتم القضاء على كل المسلمين أولا ثم القضاء على المسيحين غير المخلصين ثانيا.
ويرى اتباع هذا المذهب أن الوقت قد حان لظهور المسيح منذ عام 2000 وبنهاية القرن الماضى وان المسيح لن يستطيع ان يخرج الى النور طالما ظل المسجد الأقصى قائما فالهيكل المقدس لابد أن يتم بناؤه على أنقاض هذا المسجد، وقد تبرع الكثيرون وفى المقدمة منهم بوش وبلير من أجل صنع أعمدة هذا الهيكل وتزينه وكذلك الانتهاء من رسوماته وتصميمه وقد وافق شارون على أن يكون التصميم الأمريكى الذى وافق عليه بوش لاقامة الهيكل هو المعتمد لدى حكومته0
ويرى بوش الذى يبدو على يمين المتشددين من ابناء التيار المسيحى-الصهيونى أن ظهور المسيح لن يتم فقط بهدم المسجد الأقصى وإقامة الهيكل بل لابد من تهيئة الشرق الأوسط بأسره لاستقباله فة عودته الجديدة من خلال نشر المسيحية وإقامة دعائمها فى أكثر من دولة فى هذه المنطقة0
ويرى بوش وفقا لمعتقداته أن الخطر الأكبر على ظهور المسيح سيكون من خلال العراقيين حيث أنهم الأكثر تأهيلا لقتال إسرائيل، وان أى ضعف دينى أو سياسى لاسرائل سيؤدى إلى تأخير ظهور المسيح، وأن كل يوم يمضى دون ظهور المسيح ستعلن فيه طائفة الميسوديت وأن هذه اللعنه ستجعلهم يعذبون يوم القيامة0
ويرى تيار بوش أن الدول العربية هى التى تشكل الخطر الأكبر على اسرائيل وانها هى التى عمل على اضعافها سياسيا وعسكريا ودينيا0
ويقول أنصار التيار أن العراق احتلت جزءا كبيرا فى كتب الميسوديت وان المسيح مثل الذهب النقى الخالصى، وان هذا الذهب يجب أن يحيط به عن ظهوره لهذا العالم وبكميات ضخمه، وان تكون له مناطق وممرات يسير فيها ذهبا نقيا خالصا وأن هذا الذهب لابد وان يأتى من أحدى الدول القريبة من أورشليم0
وتعتقد هذه الطائفة ان الذهب وضع فى هذه الدولة لأنه يجب أن يكون هناك اقتتال عنيف على هذا الذهب وان هذا الذهب لن يتم الحصول عليه الا بصعوبه بالغه وبعد فترات طويله من الاقتتال العنيف مع أصحاب هذا الذهب0
وترى كتبهم أيضا أن هذا الذهب الذى هو ذو مواصفات معينه لن يوجد فى أى دوله مسيحية ولكن سيوجد فى دوله يدين اهلها بالاسلام وأن خصائص هذه الدوله تنطبق على العراق، وان جبل الذهب ما زال موجودا داخل العراق حتى وان لم يتم اكتشافه بعد0
إن هذا الكلام ليس مجرد خيال ولكنه ادعاءات يؤمن بها بوش وغيره من طائفة الميسوديت ولذلك فان بوش ، وغيره من طائفة الميسوديت ولذلك فان بوش، وفق المعلومات دائما ما كان يوجه قادة البنتاجون بأن تهتم الأقمار الصناعية الأمريكية بتصوير الجبال العراقية الأمريكية وتكبير هذه الصور0
ووفقا للمعلومات فأن أكثر ما تم تصويره فى داخل العراق فة الأشهر الأخيرة هو الجبال العراقية، بل إن بعض الطائرات الأمريكية بدون طيار ترصد هذه الجبال، ويتم تحليل هذه الصور بواسطة علماء متخصصين فى الجيولوجيا والطبيعة بل وأن هؤلاء العلماء سيتم نقلهم للإقامة الدائمة فى العراق اذا ما تمكنت أمريكا من الانتصار على العراق وستكون مهمة هؤلاء البحث عن جبل الذهب العراقى والذى فى حال اكتشافهم له سيتم نثره فى داخل الهيكل الذى سيمهد بقوه لظهور المسيح 0
وتقول كتب التيار التجديدى للميسوديت إن العراقيين إذا نجحو أولا فى السيطرة على الذهب وما يرتبط به من جبل الذهب فإنهم قد يسيطرون على كل المنطقة وانهم سيدفعون فى اتجاه الحرب مع اسرائيل وأن العراقيين سينتصرون على اسرائيل فى هذاه الحرب بل وسيزيلون هذه الدوله من الوجود وأنهم سيطورون المسجد الأقصى بدلا من هدمه ، وعندما يصل بهم الأمر الى هذا الحد فأن ذلك يعنى عدم ظهور المسيح وتأخيره الى مئات الأعوام الأخرى حتى يتحقق الانتصار من جديد للعالم المسيحى-اليهودى المشترك0
ويرى بوش أن العالم الأن مهيأ للأنقضاض على العراق قبل أن تستحفل قوته من جديد ولذلك فأن أحد الأغراض المهمة لهذا التيار التجديدى التى يعتقدون انها لا تزال مخبأة فى داخل الأراضى العراقية0
ومن هنا فإن السيطرة الأمريكية على العراق كما تقول كتب التيار التجديدى كما يزعم منع سيطره العراقيين على جبال الذهب نتناول خططا مستقبلية للسيطرة على العالم، وان يكونوا هم رفقاء المسيح فى حياته الجديدة ولن السيطرة النهائية علىة تطورات الأوضاع فى هذه المنطقة0
وتعود افكار هذا التيار الى "أوزالدشامبرز" وهو قسيس مسيحى عاش فى أوائل القرن الماضى وهو أول من دعا الى اقامة تحالف بين المسيحيين واليهود ضد المسيحيين واليهود ضد المسلمين، وانه يؤيد الحق اليهودى فى القدس وان القدس لا ينبغة ان تكون فى يوم من الايام تحت سيطرة المسلمين0
وقد كتب " شامبرز" كتابا فى أوائل القرن الماضى يعد هو بحق الملهم الروحى لبوش وبوش كان قد أعلن قبل ذلك لوسائل الاعلام الأمريكية أنه لابد له من قراءة كتاب " شامبرز"بين العالم ونهايته 0
ويمثل شامبرز المعلم الأهم فى تشكيل افكار بوش عن الشرق الأوسط والمسلمين حيث يرى ضرورة أن ينتبه البشر إلى أن حقيقة الخلود تبداً وتنتهى فى هذه المنطقة المحيطة بالقدس0
ويرى أن القدس هى أفضل بقعة فى العالم وأن حساب الأخرة لابد وأن يبدا من خلالها وحذر من أن نهاية العالم ستكون فى الـ50 عاما الأولى من القرن الحالى وأنه فى خلال الخمسين عاما الأولى سيقوى المسلمين وينتشرون انتشار السرطان فى الاجساد وسيعلمون كما يقول على محاصرة المسيح فى القدس والقضاء عليه وعلى كل المسيحيين فى العالم0
ونبه " شامبرز" الى أهمية أن يحكم المسيحيون أمرهم بالتعاون مع اليهود فى خلال الأعوام العشرة الأولى من هذا القرن وان يحققوا انتصارا كبيرا على المسلمين0
وكان شامبرز هو أول من نبه فى كتبه الى خطورة البابليين " أى العراقيين" واعتبر أن البابليين سيكونون مرشحين لقيادة هذا العالم وانتزاع السيطرة من قوى عظمى مسيحية 0 ولذلك فهناك اعتقاد لدى البعض منهم بأن أمريكا اذا لم تنتصر على العراق وتبيدها فى هذه الحرب ، فان العراق سيصبح فى غضون سنوات قليلة قوة عظمى يحسب لها ألف حساب مما سينقل مركز الثقل الدولى إلى منطقة الشرق الأوسط وان التاريخ سيعيد كونه من جديد ويكتب المسلمين السيطرة على العالم0
هذه هى الأفكار التى يؤمن بها جورج بوش وكان بوش بعد فوزه فى انتخابات الرئاسة الامريكية قد ذهب الى قيادات "الميسوديت" حيث قاموا بأداء الصلوات بعد أن أصبحوا الان يحكمون العالم من خلال حكم بوش للولايات المتحدة0
ولم يخف بوش هذه النوعة وطلب من فرانكلين نجل استاذه جراهام أن يصلى به فى حفل تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة0
وهكذا راح بوش بعد فترة قليلة من رئاسته للولايات المتحدة بعد الخطة للسيطرة واحتلال العراق ويرفض أى حل سلمى عكس سابقه بيل كلينتون. كان ذلك طبيعيا لان الحرب أهدافها دينية واستراتيجية وقد بدأت اليوم بالعراق وغدأ سوريا وإيران وليبيا والسودان ثم فى مرحلة لاحقة السعودية ومصر0
بقى القول أخيرا تذكروا وأحفروا فى ذاكرتكم إذا سقطت بغداد فهدم الأقصى سيكون قاب قوسين أو أدنى وليتحرك الغافلون0
__________________
(ومن أعرض عن ذكرى فإن له معيشة ضنكاً ونحشره يوم القيامة أعمى0
قال ربى لما حشرتنى أعمى وقد كنت بصيرا0
قال كذلك أتتك ءاياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى)

أوشيـــــــــا....oshia
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
الغصن الطري شهادة حق منابر الأدب 5 05-01-2006 20:11
بقلم شرطان الذهب .. الذهب في الملتقى عاشق الخزامي منابر الأدب 3 24-07-2004 14:57
جماعات تنصيرية تستعد للعمل في العراق..يا اهل العراق احذروا وعوا ...خطر أبو دجانة البلوشي الملتقى العام 3 14-04-2003 11:24
بوش وانضمامه لطائفة " الميسوديت " وضرورة ضرب العراق والبحث عن جبل الذهب فى العراق أوشيا الملتقى العام 4 01-04-2003 16:44
الدوده الحمراء والبيت الابيض أحمد خليفة عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 2 31-07-2001 00:06


الساعة الآن 13:31 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir