http://www.twitethkar.com/ لقاء ما - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الأدبية :: | ¬°• > منابر الأدب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 05-09-2003, 05:56
عضو الساهر
 
تاريخ التسجيل: 03-04-2003
الدولة: السعوديه
العمر: 29
المشاركات: 35
معدل تقييم المستوى: 1118
نور الشرقيه is on a distinguished road
كتبت هالموضوع وانا شبه نائم لقاء ما



اتمنى ان تنال على اعجابكم وكم سيفرحني ردكم

:nict



تحت شجرة البلوط احتضني كالطفلة، انفجر حبيبي في بكاء مديد بين احاضني جعلني اسأل
لماذا أنت تبكي؟ وانااعرف يقيناً السبب الذي جعل اعز إنسان إلى يبكي، اعرف السبب الذي
اسقط هذه الدموع من عين حبيبي ابتعدت وأنا ابكي، ابتعدت عن هذا الحضن الدافئ الذي
طالما تمنيت ان ارتمي في أحضانه ، ابتعدت عنه الآن والى الأبد، ابتعدت عن سبب حياتي، ابتعدت
عن سبب عشقي للسهر. أيعقل ان يحدث هذا لأصدق ما لذي حصل في هذا الكون أيعقل بعد هذه السنوات
تكون نهاية حبنا هكذا ..وقبل أنا اعرج إلى منزلي مررت بمنزل صديقتي علني افضح مافي صدري
بعد هذا اليوم العصيب وعندما فتح الباب تلقني بالقبلات والسلام وأنا والدموع تحترق في مقلة
عيني وعندما وصلنا إلى أخر درجة أحسست بكل قواي تحطمت فساعدتني صديقتي على عبور الممر
وعندما وصلت إلى تلك الغرفة انخرطت في بكاء مستمر، صديقتي لم تفهم ماذا اعني وتسال
باستمرار وعندما أخبرتها انفجرت هي الأخرى في بكاء وعويل أيعقل بعد تلك السنوات من
الحرمان والتضحية المتبادلة بينكما لن تتزوجي به لماذا؟لماذا ؟ تمر الأيام ويمر ذلك اليوم المفجع الذي زف إلى خبر زفافك من فتاة أخرى لا يمكن ان يحدث هذا الحدث وأنا
موجودة على وجه هذه الدنيا الخائنة ،التي خانت أحلى أيام عمرنا خانت أحلى قصة حب
شهدها التاريخ بأسره ،مضت تلك السويعات البسيطة ولبست أحلى حلية حتى امضي إلى زفاف
حبيبي وتوأم روحي حتى امضي إلى زفاف الغالي حتى أبارك إلى حبيبي بزفافه من فتاة أخرى
حتى ارقص في زفافه أوزع الابتسامات التي كان يموت فيها حبيبي ..وصلت على صوت الغناء
الصخاب وصلت على صوت الفرح والخوف والذعر بالنسبة لي وكنت أتقدم خطوة وارجع إلى الوراء
عشر وصلت الآن علي تقبل الحقيقة وبعد لحظات ليست بكثير سمعت صوت طفل صغير يقول إلى الناس
:سيدخل العريس إلى العروس ،وهو فرح وأنا اشعر بفزع كبير .دخل العريس وهو يحاول صنع
الابتسامة وأنا أرى الحزن في تلك العنين السلتين .اقتربت حتى اقدم لها التهنئة بقلب
كسير وحزين عندما وصلت أليها نظر إلى بعنين حائرتين وعندما وقفت بجنابه احتضني بقوة
أمام الجميع والجميع في حالة صدمة من هذه الفتاة حتى العروس في حالة استنكر لا يمكن
ان يحدث ذلك في يوم زفافها بكت العروس بين جميع الناس أرد جميع الحضور ان يبعدني عن
العريس ولكنا رفضنا بقوة.وزف العريس إلى العروس في غرفتهما حتى يرتاحا .
بعد ان مضت السنين التقيت بها وعلامات الكبر رسمت خطوطها على وجه الذي كنت اسهر طول
الليل أتغزل به التقيت به وحوله أطفاله وعرفني بهم وعرفني على أطفاله "هذا سلمان وهذا
عبد الرحمن وهذه ..........." لم يستطع ان يكمل سالت أنا ببراءة الأطفال "ما اسمك يا جميلة ؟"
قالت والفرحة مرسومة على عينيها التي تشبه تماما عيني والدها :"اسمي لميس " قلت لها أتعرفني
يا لميس ؟ قالت :"لا"فقلت أنا أيضا لميس .قالت: أانتِ التي كان آبي يتكلم عنها دائما؟، غضب وفزع وآمرها بسكوت عن إكمال هذا الكلام وبعد ان مضت لحظات قليلة سمعت صوتها صوت من سلبت مني حبيبي الغالي تأمره ان يمضيا معنا بعيداً عني تحرك عني وهو يجر من ورائه ابنتها لميس التي تعلقت بي تبا الرحيل
بان نلتقي مرة أخرى ،مضى عني لمرة الثانية تاركاً في قلبي جراح لا يندمل مهما حدث عني ولكن وعدتها
وذات يوم اتصل بي يريد ان يلقيني لكني في بادي الآمر رفضت وتحت إصرار منها قبلت الدعوى أتعلم أيتها الورقة ماذا
يريد مني ؟ لا ادري ما لذي دفعني للقاء حبيبي الغالي الذي تركتني في وأنا في اشد الحاجة إليه أيها النسمات
أوصلي سلمي إلى من مضى يجوب في هذه الأرض بعيداً عن من أحببته بجنون ،مضيت في عملي وعندها سمعت صوت الهاتف
يرن ورفعت السماعة سمعت ذلك الصوت الحنون الذي أبكاني طول تلك السنون : لميس لماذا لم تتأتى إلى حد الآن ؟
ونظرت إلى ساعتي وإذا بها الساعة الخامسة واعتذرت إليها .ومضيت في طريقي إليه .وفي خلدي أشياء لا اعرف تفسيرها
وصلت ورأيت ذلك الحبيب الغائب عن سنين من عمري
التقيت بذلك الحبيب وأنا في أشواق عامرة إلى ذلك الحبيب اقترب منه :
-مساء الخير
-مساء النور ، تفضلي بالجلوس يا لميس.
أطلق زفرة طويلة
-................تعلمين يا لميس انك حبيبتي الأول و
-
- وأنا الآن متزوج من امرأة فرضتها لي الدنيا وأنجبت لي الأولاد والبنت التي تتمثل أمامي مثلك يا حبيبتي
صرخت بأعلى صوت :لا تقل يا حبيبتي ،اانا الحبيبة المغدوره ؟اانا الحبيبة التي ضحت من أجلك أنت وحدك وبعدها تخليت أنت عنها؟
اانا الفتاة الحمقاء التي تركت الدنيا وراء ظهرها لتسير إليك أنت وحدك ؟ ولاتعلم ماذا يدور من وراءها
أين كنت أنت طوال تلك السنوات اكنت تتنقل بين أحضانها ؟اكن عذرك الأول والأخير انك متزوج لماذا لم يفك هذا الزواج إذا كنت لا تحبها؟
لماذا؟؟أكان خداع لي أما هو لك أنت ؟أما لناس أجمعين ؟قل أنت ذلك ؟
هدأت بعد ان أفرغت مافي داخلي من أحزان تراكمت من عدة سنوات
أجاب والألم ينعصر في عينيه :حبيبتي لو تعلمين ماذا كان يجوب في داخلي من أحزان لميس أرجوكِ اسمعني لا تبتعدي عني مرة أخرى ضمني إليك لميس أنا في حاجة ماسة إليك يامحبوبتي....
احتضنني كالفتى الصغير الذي اشتق إلى حضن والداته بع الفراق ضمني إليه بقوة عارمة واخد في البكاء وبينما كنت يدي المرتجفة ترقص بين شعيراته البيضاء سمعت صوته يقول :لقد ماتت تلك الفتاة التي مانعت في زواجنا لقد مات أبى الذي عارض فكرة زواجي بك لقد ماتت زوجتي في الشهر السابق بسبب ذلك المرض الذي اخد أفراد أسرتي أمي أبى عمي وأختي الصغرى
ماان وقعت علي هذه الكلمات لم استطع الإجابة :أختك الصغرى التي لم تكمل عامها العاشر لأصدق قل لي انه كذب قل انه افتراء ترد خداعي أرجوك قل ذلك ..............................................
قال والدمع في عينيه يختلط بلون عنياه الزرقاء تين: اجل يا فتاتي الغالية اجل يا صغيرتي هيا بنا نعد إلى البيت.
- أي بيت تقصد ؟
جفا على ركبتيه وقال لي :اتقبلي الزواج بي يا حبيبتي
مسحت الدموع من عيني وأميت بالإجابة
واقترب مني وحملني إلى السيارة وانطلق بي حتى يتزوجني
ثم أمام الكنيسة و قال :آنت واثقة من ذلك ؟ قلت: نعم
تقدمت وأمام أفكاري فكرة الماضي
أيعقل ان يحدث كل هذا وبعد تلك السنوات من الحرمان يا ألهي كم أنا فرحة بما سيحصل
في فجأة اختلق صوت السكون صوت افجعني بفقدان حبيب طالما تمنيت ان ارتبط به ، حبيب طالما تمنيت ان يجمع بيننا الله تحت سقف واحد في السراء والضراء، صوت افقدني الأمل في الحياة وكيف لي ان أعيش وأنا أعيش لا جل هذا الحبيب الغالي الذي اختطفه الزمن من بين يدي الخالتين
كيف لي بالحياة وحياتي تدور حول هذا الشخص فقط
حبيبي لماذا رحت عني ؟لماذا رحلت عن الإنسانه التي وهبتك كل حياتها ووجودها وكيانها
لماذا ؟لماذا؟
أتعلمون كيف مضى حبيبي إلي قبره وأنا احتسي الألم بعد مفارقته
أتعلمون كيف مضى من طعنني في ظهري بزواجه من غيري ؟
أتعلمون كيف مضى من زوجته نفسي ؟
أتعلمون كيف مضى طفلي الصغير عني ؟
مضى والدماء تقطر منه
مضى وهو يقولها ((احبكِ إلى الأبد))
أتعلمون من هو المجرم في ذلك ؟
كانت الطفلة الصغيرة التي احبها والداها لأنها تحمل اسمي
كانت تلك الطفلة الصغيرة التي أخذت من والدها المرح وجمال العينين
أخذت بثأر أمها الطفلة الصغيرة

اتمنى ان تنال على اعجابكم
رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 05-09-2003, 14:45
الصورة الرمزية ضحية صمت
محرر الساهر
 
تاريخ التسجيل: 28-03-2003
الدولة: الرياض
المشاركات: 918
معدل تقييم المستوى: 1419
ضحية صمت will become famous soon enoughضحية صمت will become famous soon enough
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)
:)

روعه جدا

وتصلمين

على المشاركه
:)
:)
:)
:)
:)
__________________
[IMG]http://www.freefever.com/graphics/gif1902/peop018.gif[IMG]
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 12-09-2003, 03:06
عضو الساهر
 
تاريخ التسجيل: 03-04-2003
الدولة: السعوديه
العمر: 29
المشاركات: 35
معدل تقييم المستوى: 1118
نور الشرقيه is on a distinguished road
العفو اختي الغالية واشكرك على هذا المرور الرائع
ودمتي
__________________
------نور الشرقية-----
موجوده في السعوديه
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 14-09-2003, 23:41
مشرف فخري
 
تاريخ التسجيل: 04-03-2003
الدولة: الرياض
المشاركات: 1,296
معدل تقييم المستوى: 1597
عاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزينعاشق الخزامي ياهلا بك  مع المتميزين
[ALIGN=CENTER]نور الشرقيه ..
وهل يعتقد أن لميس الصغرى ستعوضه عن لميس الاصل
هذه كلها محاولات لخداع الذات !!
لن أدافع عنه أو عنكِ .. ولكن هكذا هي الحياه تجارب ..
والقلب هو الذي يدفع الثمن.


نور الشرقيه ..
رائع اسلوبك .. وبإنتظار القادم ..

عاشق الخزامى
[/ALIGN]
رد مع اقتباس
  #5 (permalink)  
قديم 16-09-2003, 23:38
مشرف فخري
 
تاريخ التسجيل: 12-10-2000
المشاركات: 2,084
معدل تقييم المستوى: 1986
دهن العود will become famous soon enough
[ALIGN=CENTER]نادرا ما نلمس اسلوب يشدك لعمق الروعة والجمال


نور الشرقية

لنورك دفء آخاذ


دمتِ

تحياتي
[/ALIGN]
رد مع اقتباس
  #6 (permalink)  
قديم 19-09-2003, 11:45
عضو الساهر
 
تاريخ التسجيل: 03-04-2003
الدولة: السعوديه
العمر: 29
المشاركات: 35
معدل تقييم المستوى: 1118
نور الشرقيه is on a distinguished road
اخي العزيز :عاشق الخزامي
اشكرك ولكنه لقاء ما يحدث في معظم الاوقات
وعندما يفقد الانسان شخص يشتاق حتى لمنادته





















جدي العزيز كلما يمر اسمك امامي تحتبس الدموع في عيني
__________________
------نور الشرقية-----
موجوده في السعوديه
رد مع اقتباس
  #7 (permalink)  
قديم 19-09-2003, 11:48
عضو الساهر
 
تاريخ التسجيل: 03-04-2003
الدولة: السعوديه
العمر: 29
المشاركات: 35
معدل تقييم المستوى: 1118
نور الشرقيه is on a distinguished road
اختي العزيزة:دهن العود
اشكرك على هذه المشاركة
وكم افرحني ردود الاعضاء على المشاركة
__________________
------نور الشرقية-----
موجوده في السعوديه
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
لقاء الليل و آخره منابر الأدب 5 22-04-2007 22:59
لقاء الدموع شهادة حق منابر الأدب 2 21-07-2005 12:53
مقال أعجبني سليم دوحة الإيمان 0 11-08-2003 22:32
أول لقاء ،،،وأخر لقاء ،، نداء الندم عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 5 02-03-2002 01:25


الساعة الآن 21:38 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir