http://www.twitethkar.com/ هل ذقت حلاوة الصلاة - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الإسلامية :: | ¬°• > دوحة الإيمان

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 19-09-2004, 00:00
الصورة الرمزية افـــ القمر ـــاق
 
تاريخ التسجيل: 07-12-1999
الدولة: مسقط
المشاركات: 27,754
معدل تقييم المستوى: 124769
افـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزينافـــ القمر ـــاق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
تحذير ..ادخل هل ذقت حلاوة الصلاة

[align=center]
يقول ابن تيمية
مساكين أهل الدنيا خرجوا منها ولم يذوقوا أحلى ما فيها !
قيل له : وما أحلى ما فيها ؟
قال : حب الله عز وجل فأنت مسكين يا من لم تجرب البكاء في صلاتك
بين يدي ربك عز وجل
مسكينة يا من لم تشعري بجسدك وقلبك يرتجفان لذنب أذنبتيه
خوفا من الله الواحد القهار
هل ابتسمت أخي وأنت داخل على الله في صلاتك ؟

يقول الناصح الأمين صلى الله عليه وسلم
(( إذا قمت إلى الصلاة فكبر , ثم اقرأ ما تيسر معك من القرآن , ثم اركع حتى تطمئن راكعا , ثم ارفع حتى تعتدل قائما ثم اسجد حتى تطمئن ساجدا ثم اجلس حتى تطمئن جالسا ثم اسجد حتى تطمئن ساجدا , واجعل ذلك في صلاتك كلها ))


وقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الالتفات في الصلاة فقال
(( ذلك اختلاس يختلسه الشيطان من صلاة العبد ))


وقال صلى الله عليه وسلم
(( إن أسوأ الناس سرقة الذي يسرق من صلاته ))
قيل كيف ذلك يا رسول الله ؟؟؟
قال : (( لا يتم ركوعها ولا سجودها ))


الآن اقرأ هذا الحديث المخيف

إن الرجل إذا صلى الصلاة فلم يتم ركوعها ولا سجودها لفّت كما يلف الثوب الرديء فتلقى في وجهه وتقول : ضيعك الله كما ضيعتني وإذا أتم ركوعها وسجودها لفت كما يلف الثوب الطيب الحسن ودعت له قائلة : حفظك الله كما حفظتني

وقال صلى الله عليه وسلم
"إن الله يقبل على العبد في الصلاة ما لم يلتفت فإذا صرف العبد وجهه انصرف الله عنه"


فبالله عليك ... بعد كم ثانية ينصرف عنك الله ؟؟؟
أفلا تستحي أن ينظر الله إليك بينما تنظر إلى غيره ؟؟



قال صلى الله عليه وسلم
(( ليس للمرء من صلاته إلا ماعقل منها ))

ويقول أيضا
(( إن الرجل ليصلي الصلاة فلا يكتب له إلا ثلثها أو ربعها أو نصفها أو سدسها أو ثمنها أو عشرها ))



[glow=FFFFFF]فيا ترى كم يكتب لنا من صلواتنا ؟[/glow]
[/align]
رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 19-09-2004, 11:29
الصورة الرمزية ابويزيد
 
تاريخ التسجيل: 22-09-2002
الدولة: ارض الله الواسعة
المشاركات: 4,267
معدل تقييم المستوى: 13915
ابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزينابويزيد مرحبا  بك في صفوف المتميزين
[align=center]السلام عليكم ..

شكراً عزيزتنا افاق القمر على هذا الموضوع الرائع ..

والحقيقه هي كما قلتي وكما جئتي به ..

وليس في هذه الدنيا مايسعد الأنسان سوى المثول بين يدي الله عز وجل ..

والأنكسار والتضرع بقلب خاشع ذليل ..

وخصوصاً عندما يكون المرء لوحده { اقصد صلاة النفل } .. وفي ظلمة الليل وجوفه ..

والناس نيام ولايعلم بك إلا الله الواحد القهار ..

اذاً هي فرصه الى ان نجرب هذا التواصل مع الله وهيا لنفتح خطوط الأتصال مع الملك ..

الذي لايعجزه شيء في السماء ولا الأرض ولاتخفى عليه خافيه ..

لايحتاج المر الى كتابه معروض او توصيه شافع اوصديق لشرح ظروفك ومعاناتك ..

فهو عالم بها فقط من رحمته وفضله ينتظر عباده ان يسألوه ..

وهاهو ينزل الى السماء الدنيا نزولاً يليق بجلاله يقول هل من سائل فأعطيه ؟؟

هل من مستغفراُ فأغفر له ..

انها والله لفرصه عظيمه لايعادلها فرصة اخرى في هذه الدنيا .,

فهلا اغتنمنا هذه الفرصه .. ؟؟

وفقنا الله واياكم لما يحبه ويرضاه ..

وشكراً لك مرة اخرى اختي القديره افاق القمر على هذا العمل ..

اخوك / ابوزيد ..
[/align]
__________________
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 19-09-2004, 15:14
الصورة الرمزية حياة_الامارات
مشرفة فخرية
 
تاريخ التسجيل: 31-07-2004
الدولة: الامارات العربية المتحدة
العمر: 36
المشاركات: 1,837
معدل تقييم المستوى: 2050
حياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزينحياة_الامارات مرحبا  بك في صفوف المتميزين
[align=center]أن أول ما يحاسب عليه المرء الصلاة فلذلك:
يجب علينا نحن المسلمين أن نحرص على تحقيق شروط صحتها ..
والشيء الذي يؤرقنا جميعاً هو عدم خشوعنا بالصلاة، أو ما يسمى كثرة التفكير خاصةً في أثناء الصلاة والتي كثيراً ما نتذكر أشياء قد نسيناها ولا نتذكرها ألا في تأدية الصلاة، والتي هي أهم عبادة، لأنها اقرب ما يكون العبد بينه و بين ربه (ولقد أجملت أهم الأساليب المساعدة في الخشوع)
قبل الشروع في الصلاة يجب أولاً أختيار المكان المناسب لأداء الصلاة فلا يصلى في مكان فيه أزعاج (كاأطفال أو نحوه ) قدر مايمكن، فيجب الأبتعاد عما يلهيه.

ثانياً/ صرف الشاغل أي لا يجعل المصلي في قبلته شيءً من الألوان أو الزخارف، ففي عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه أمر بانيه أن لا يحُمر ولا يصُفر فيفتن الناس. عند الشروع في الصلاة إخراج حب الدنيا من القلب، قد تقول لي: أنا جزء من هذه الدنيا، ولا يمكن أن أحيا ألا فيها، فكيف تطالبني أن أخرج منها، أقول لك إني أطالب نفسي وإياك بإخراج حب الدنيا من القلب لأنها معبر وممر، لا دار مستقرة.
( فالصلاة لها أهمية كبيرة، لأنها إن لم ُيحضر قلبه في شيء منها ولم يتم ركوعها ولا سجودها كانت خصيمته يوم القيامة بدل أن تكون شافعة له)

ثانياُ/ التعوذ من الشيطان الرجيم، فالصلاة شيطان موكل لوسوسة العبد في صلاته يسمى(بخنزب )، وهو الذي يذكرنا بكل شيء في الصلاة، حتى لا نعلم ما نقول في صلاتنا، فيفوز بسيطرته على عقولنا. وعلينا بمحاربته! كيف؟ بلأستعاذه منه، وينفث عن يساره ثلاثاً.
وعند الشروع في الصلاة التخيل بأنك واقف أمام الله عز وجل، فذلك يزيدك خشوعاً لله وتأنياً في صلاتك. فهل يليق أن تلتفت عنه، بنظرك أو بقلبك؟

ثالثاً/صلاة المودع، وهي أن تعتقد اعتقاداً جازماً إن صلاتك التي تصليها هي أخر أيامك من الدنيا، إذ ربما يفاجئك الموت بعدها أو أثنائها، فتصور يا أخي ويا أختي إنكِ عند دخولك المسجد قد قيل لك: هذا أجلك قد حضر، وستفارق الدنيا بعد هذه الصلاة! فلا شك أنك ستجتهد في تحسينها حتى تلقى الله تعالى وأنت فرح بصلاتك، متبعًا قول الرسول ( إذا قمت في صلاتك فصل صلاة مودع ) وكثيراً ما نفكر في صلاتنا بأمور لم تقع بعد، وكأننا قد ضمنا الحياة إنها ستمد بنا حتى نتمها.
ويجب علينا أثناء الصلاة التركيز في الآيات القرآنية عند التلاوة فمثلاً (سورة الفاتحة)كثيرًا من المصلين يهذونها بسرعة دون الوقوف على معانيها وأسرارها، قال الله تعالى: في الحديث النبوي(قسمت الصلاة بيني وبين عبدي، نصفين لي ونصفها لعبدي ولعبدي ما سأل)

وأخيراً أسأل الله لي ولكم العفو والعافية في الدنيا والآخرة ....
[/align]



__________________
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 22-09-2004, 04:11
 
تاريخ التسجيل: 24-10-2003
الدولة: دار الإبتلاء
المشاركات: 1,234
معدل تقييم المستوى: 4797
الطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالطيبة مرحبا  بك في صفوف المتميزين
[align=center]بارك الله تعالى فيك ِ
وكتب لك ِ الاجر والثواب
وجعلنا الله تعالى ممن يستمعون القول
فيتبعون افضله
اللهم آمين ![/align]
__________________
اللهم أقبض روحي على طاعتكـ
اللهم أعني على ذكرك وشكرك و حُسن عبادتكـ

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
حلاوة الإيمان شهادة حق دوحة الإيمان 1 07-04-2006 15:45
الصلاة .. الصلاة افـــ القمر ـــاق درّة المجالس 3 23-11-2002 12:05
من لم يتزوج اثنين لم يذق حلاوة العيش الوزير2002 عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 2 16-09-2002 15:54
فضل الصلاة على النبي شمس الامارات عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 5 14-08-2002 00:24
الصلاة الصلاة شمس الامارات عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 3 03-08-2002 06:11


الساعة الآن 17:16 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir