http://www.twitethkar.com/ مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الإسلامية :: | ¬°• > دوحة الإيمان

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 14-12-2005, 20:32
الصورة الرمزية شهادة حق
 
تاريخ التسجيل: 01-08-2001
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 3,276
معدل تقييم المستوى: 12562
شهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
لها أون لاين


في ضوء النصوص وسير الصالحات


".. الكثير ممن يشعرون بمسؤولية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأهميته يحصرونها فكرياً وعملياً أو عملياً في دائرة الرجال دون النساء، يظن أولئك أنه ما على النساء تجاه هذه الفريضة من شيء.."

كان هذا هو الدافع الذي ذكره، الأستاذ في كلية الدعوة والإعلام، في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية: (فضل إلهي ظهير)، لإخراج كتابه (مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في ضوء النصوص وسير الصالحات) تبصرة وتذكيراً لعموم المسلمين والمسلمات، ضمن جملة كتب استمر في إخراجها قرابة العقد من الزمن، تمحورت حول هذا الأصل الإسلامي العظيم (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) بتفرعاته وما يندرج تحته، كالحسبة عموماً، والحسبة على الأطفال والوالدين، والدعوة إلى الله.. إلخ، لذا تبرز أهمية هذه الدراسة، من خلال اختصاص المؤلف في هذه القضية من جهة، وربطها بالدور النسائي المنوط بها، من جهة أخرى.


كل ذلك من خلال دراسة النصوص الشرعية، وسير الصالحات، محدداً سبعة أسئلة تجيب عنها الدراسة، وهي كالتالي:

1- هل على النساء فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؟
2- ما أهمية قيام النساء بالأمر بالمعروف والنهي عني المنكر؟
3- هل قامت المسلمات من سلف هذه الأمة بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لعامة الناس وللأقارب والمعارف؟
4- هل قامت المسلمات من سلف هذه الأمة بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للعلماء وطلبة العلم؟
5- هل قامت المسلمات من سلف هذه الأمة بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لأصحاب السلطة؟
6- هل تُعيّن المرأة على حسبة السوق؟ وما أدلة منع تعيينها؟
7- ما حجج قائلي جواز تعيينها؟ وما حقيقة تلك الحجج؟



الدراسة حوت مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة، كان الفصل الأول منها بعنوان: "مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأهميته" الذي تتبين من خلاله أهمية الموضوع بالنسبة للمرأة، تتضح في المبحثين الذين اندرجا تحت هذا الفصل، حيث أتى المبحث الأول على إيراد النصوص الدالة على مسؤولية النساء في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،

كقوله تعالى: (وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ)

مستشهداً بتفاسير الأئمة والعلماء وأقوالهم في هذه الآية وغيرها، كقول الإمام ابن النحاس الدمشقي: "إن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب على النساء كوجوبه على الرجال حيث وجدت الاستطاعة".


أما المبحث الثاني فقد خصص للتحدث عن أهميته قيام النساء بالاحتساب لأسباب عدة منها:

‌أ- بقاء النساء مع الأولاد لفترة أطول من مكث الرجال معهم.
‌ب- كون الأولاد أكثر التصاقاً بالأمهات من الآباء.
‌ج- خوف ضياع جهود الرجل الاحتسابية عند عدم انسجام المرأة معه فكرياً.
‌د- لبعض الزوجات أثر عظيم على أزواجهن.
‌ه- للبنات رعاية كبيرة واهتمام بالغ من قبل بعض الآباء.



وقد تحدث المؤلف بالتفصيل عن كل من النقاط السابقة، ثم انتقل إلى الفصل الثاني الذي جاء تحت عنوان: "نماذج قيام المسلمات بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر"؛ حيث نقل صور إدراك المسلمات من سلف هذه الأمة لمسؤوليتهن بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وسعيهن الواضح للقيام بها؛ حيث سجلت كتب السنة والتراجم، والتاريخ نماذج قيامهن بالاحتساب على عامة الناس، والأقارب والمعارف، والعلماء وطلبة العلم، وأصحاب السلطة، مفرداً كل منها بمبحث مستقل، تندرج تحته عدة مطالب نقل فيها الشواهد التفصيلية لكل مبحث، من مصادرها الأصلية، أورد في المبحث الأول الخاص بالاحتساب على المعارف والأقارب، 38 شاهداً نقلة عن مجموعة من الصحابيات منها:

أمر حفصة - رضي الله عنها - أخاها بالزواج، وإنكار عائشة رضي الله عنها - على المرأة المتشبهة بالرجال، وأمر معاذة العدوية من أرضعتها باجتناب أكل الحرام.. وغيرها من الصور والشواهد الثابتة في كتب السير.


أما المطلب الثاني فكان عن "احتساب المسلمات على مجموعات من عامة الناس والأقارب والمعارف" حيث كن يحتسبن على مجموعات أو على قضايا عامة تنتشر في وقت دون معرفة مصدرها، وذكر تحته 19 شاهداً وقصة من حياة الصحابيات رضي الله عنهن، كإنكار عائشة رضي الله عنها - على من أخروا ركعتي الطواف إلى وقت الكراهة، و إنكار أم سلمة على سكوت من سُبَّ عنده علي بن أبي طالب - رضي الله عنهما، وأمر حفصة بنت سيرين للشباب باغتنام شبابهم.



أما المبحث الثاني من هذا الفصل، والذي جاء تحت عنوان: "احتساب المسلمات على العلماء وطلبة العلم"، ذكر فيه 17 شاهداً يدل على هذا المبحث، كإنكار عائشة - رضي الله عنها - على عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما - فتواه بنقض رؤوسهن عند الغسل، وإنكار أم سلمة على سمرة بن جندب - رضي الله عنهما - فتواه بقضاء صلاة الحائض، واحتساب أم الدرداء على من أخطأ في فهم المراد بطلب الرزق من الله تعالى.


وفيما يخص "احتساب المسلمات على أصحاب السلطة" فقد أتى مفرداً في المبحث الثالث، وقد تضمن ست شواهد تدل على مسؤوليتهن في هذا المجال، كأمر عائشة - رضي الله عنها - أمير المدينة برد المطلقة إلى بيتها، وإنكار أسماء بنت أبي بكر - رضي الله عنهما - على الحجاج قوله في أبيها رضي الله عنه، واحتساب امرأة قرشية على الفاروق - رضي الله عنه - بسبب منعه الزيادة في مهور النساء.


أما الفصل الثالث والأخير فكان عنوانه: "هل تعيَّن المرأة على حسبة السوق؟" حاول من خلاله بحث هذه المسألة التي تعد من مسائل الخلاف التي يختلف الحكم فيها باختلاف الزمان والمكان، بعد النظر لمآل العمل بها، وبحث الذرائع المانعة منها، فقد قدم المؤلف عرضاً لأدلة المنع، التي يرجحها، ومناقشاً حجج القائلين بجواز تعيين المرأة على حسبة السوق، وهو الرأي المرجوح بالنسبة للمؤلف، مستشهداً ببعض الإحصائيات والاقتباسات التي تعرض حالة المرأة الغربية لخروجها لمجالات العمل العامة، ومع خطورة هذه الإحصاءات التي تنقل صورة بائسة بالجملة، تبقى قضية عمل المرأة كمحتسبة في الأماكن العامة، من القضايا القابلة للنقاش والتطوير، حيث توفرت اليوم صور وأوضاع جديدة يمكن للمرأة أن تسمهم من خلالها بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بطريقة مؤسسية تراعي الضوابط والحدود الشرعية، وتتوافق مع أعراف المجتمعات الإسلامية المتنوعة.




في الخاتمة خرج المؤلف بعدة أمور تجلت من خلال هذا البحث، منها:

1- يجب على النساء القيام بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، كما يجب على الرجال.. ويدل على ذلك النصوص العامة الدالة على فرضية الاحتساب بصفة عامة، وبعض النصوص الواردة في شأن النساء بصفة خاصة.

2- إن للنساء كأمهات، وزوجات، وبنات، وأخوات، مكانة عظيمة ومنزلة كبيرة عند كثير من الأبناء، والأزواج، والآباء، والإخوان، فعليهن استغلال تلك المنزلة لأمرهم بالمعروف ونهيم عن المنكر.

3- قامت المسلمات من سلف هذه الأمة بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لعامة الناس، والأقارب، والمعارف، والعلماء وطلبة العلم، وأصحاب السلطة، كما قمن بالاحتساب على الرجال والنساء، والكبار والصغار.

4- قد قمن - رحمهن الله تعالى - بالاحتساب في مجالات كثيرة تشمل العقائد، والأحكام، والرقاق، والآداب، والتفسير والمناقب وغيرها.

5- قد كنّ - رحمهن الله تعالى - يستندن في احتسابهن إلى الكتاب العزيز والسنة المطهرة.

6- قد كنّ - رحمهن الله تعالى - يستخدمن درجات مختلفة من درجات الإنكار: من تعريف، ووعظ ونصح، وتخويف وتعنيف، وإزالة باليد، والتهديد، على حسب ما كان يقتضيه المقام.

7- جعل الله تعالى لاحتسابهن قبولاً وأثراً في أغلب الأحوال فتنبّه المخطئ، وتحقق المعروف، وزال المنكر بفضل الله تعالى.






هذا وقد تميزت الدراسة بدقة النقل والإحالة إلى المصادر والمراجع الأصيلة، مع حرصٍ على الاستفادة من تفاسير المفسرين، وشروح المحدّثين، عند الاستشهاد بالآيات والأحاديث، وشرحٍ للكلمات الغريبة الواردة في النصوص المنقولة، وذكر معلومات وافية عن المراجع تسهيلاً لمن أراد الرجوع إليها للاستفادة منها.
http://www.lahaonline.com/index.php?...onid=1&id=8474
__________________




الشكر و التقدير موصولان لأخينا الفاضل مصمم المجالس " سفير الحزن "
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
المنكر أصبح يباع علانية في شوارع بغداد افـــ القمر ـــاق الملتقى العام 0 31-08-2003 01:50
حكم من لا ينكر المنكر لأنه يفعله الهنوف2002 درّة المجالس 4 26-10-2002 22:18
إلى من يهمه الأمر أشجان يمامة عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 11 29-03-2002 19:11
لكل من يهمه الأمر أشجان يمامة مجلس الأسرة العربية 10 12-06-2001 01:02
الى من يهمه الأمر !!!!!! افـــ القمر ـــاق درّة المجالس 2 03-06-2001 16:43


الساعة الآن 17:43 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir