http://www.twitethkar.com/ ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الإسلامية :: | ¬°• > دوحة الإيمان

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 14-08-2008, 14:19
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
5br3aj123 ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات

في كل يوم تدخل فوضي الفتاوي في نفق مظلم من خلال مسلسل بلا نهاية بطله القنوات الفضائية التي تستقطب بعض "الدعاة السوبر" فيصدرون الفتاوي تحت شعار "الضرورات تبيح المحظورات" رغم تناقض ذلك مع أحكام ومباديء الإسلام التي تحيط قضايا الزواج بسياج شديد يحفظ للمرأة كيانها وللأسرة استقرارها وحمايتها.آخر هذه الفتاوي إباحة زواج "الونس" و"الفريند" و"المسفار" و"الدم" و"الإنترنت" رغم أن هذه الأنواع من الزيجات تدعو للفاحشة لأنها محرمة شرعا.

إن ظاهرة فوضي الفتاوي علي الفضائيات تحتاج وقفة لأن تركها بهذه الصورة يؤدي إلي جوانب سلبية لأن معظم من يفتون فيها من غير المتخصصين بالإضافة إلي أن لكل منهم رأيه الخاص به وعندما يشاهد المتلقي التضارب في الفتوي يجد نفسه مشتتا وتكون النتيجة فقدان الثقة بين الجمهور وهؤلاء العلماء بالإضافة إلي أن التضارب في الآراء الفقهية يسيء للإسلام ويكون فرصة لأعداء الدين أن يشوهوا صورة الدين الحنيف في الداخل والخارج.
فالرسول - صلي الله عليه وسلم - يقول: "قاضيان في النار وقاض في الجنة" رغم أن أحكامه دنيوية في مشاكل الناس فما بالنا إذا أفتي المفتي برأي شرعي ينسبه إلي الله - سبحانه وتعالي - ولنبيه - صلي الله عليه وسلم - بالإضافة إلي أن الفتوي تتغير بظروف الزمان والمكان.
وهناك فتاوى ا باحها البعض لأنواع دخيلة من الزواج علي مجتمعاتنا مثل زواج الفريند والدم والنت وغير ذلك مؤكدا أن معظم هذه الزيجات مرفوضة شرعا وتحايل باسم الدين وتدمير للأسرة المسلمة.. لذلك نقول للعلماء الذين يبيحون مثل هذه الأنواع من الزواج اتقوا الله في دينكم فالتبرير بأسباب واهية ابتداع مرفوض لأن المجتمعات الإسلامية تبني علي المباديء والضمائر الحية لأنها أساس الاستقرار.
ينبغي أن نعلم أن كثرة الفتاوي لا تدل علي الفوضي التي يعيشها المجتمع إنما حينما تتعدد الفتاوي عبارة عن آراء يقولها أصحابها.. أما الفتوي فإنها إذا صدرت من هيئة رسمية دينية فهي فتوي وما عدا ذلك وما يقال في الفضائيات وغيرها فهي آراء تدل علي اجتهاد أصحابها.. والإمام أبو حنيفة - رضي الله عنه - قد جوز الأخذ بالرأي ولذلك كان يقال علي مذهبه "صاحب الرأي" ولكن ما نراه هذه الأيام يندي له الجبين حيث نشاهد أناسا ليسوا متخصصين في الفتوي يدلون بآرائهم في فتاوي حساسة مثل قضايا الزواج والطلاق وغيرهما.
والملاحظ أن زواج "الفريند" و"الإنترنت" و"الدم" وما جري علي شاكلة هذا كالزواج العرفي و"المسيار" و"المسفار" كلها تحايل علي شرع الله - سبحانه وتعالي - لا يجوز الواحد منها البتة لأن شرع الله - سبحانه وتعالي - واضح ولا يجوز التحايل بأي أسلوب وأي طريقة كانت وإلا كان المسلمون يفعلون الفاحشة ويريدون أن يجعلوا لها مبررات من شرع الله.
وأن كثرة الآراء والفتاوي تشير إلي ضعف المؤسسات الدينية وتشير كذلك إلي تدني الخطاب الديني في المجتمع.. فالمجتمع الإسلامي لم يعد يسمع الخطاب الديني المقنع ولهذا ظهر أنصاف المثقفين الذين يقولون آراءهم وفتاويهم كما يحلو لهم.
وليكن معلوما أن القنوات الفضائية في كثير منها لا ترقي بالمجتمع ولا تهدف إلي إبراز القيم الإسلامية إنما أصبح الدين عندهم أو ما يتصل بالإسلام إثارة لغرض في نفس يعقوب وبعض المذاهب التفكيرية والتبديعية هي التي أثارت هذه الفتن في المجتمع الإسلامي.
ضوابط شرعية
ومن المقرر شرعا أن الفتوي الشرعية لها ضوابط ووسائل يجب علي المجتمع المسلم أن يعيها ويلتزم بها سواء فيمن يتصدون للإفتاء أو فيمن يطلبون الفتيا.. فأما من يصلحون للإفتاء يجب أن يتوافر فيهم الشروط العلمية التخصصية في الإفتاء قال الله عز وجل "ولو ردوه إلي الرسول وإلي أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم".
وحذر الله - تعالي - من الاجتراء علي الفتيا "ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا علي الله الكذب إن الذين يفترون علي الله الكذب لا يفلحون" وقال - صلي الله عليه وسلم - "أجرؤكم علي الفتيا أجرؤكم علي النار".
وفيمن يطلبون الفتيا "فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون".
.
وبالنظر في علاقات ما يسمي ب "الفريند" أي الصداقة فهذه علاقة زنا لا علاقة بينها وبين الزواج الشرعي.. وبالنسبة للعلاقة بين رجل وامرأة عبر الشبكة العنكبوتية "الإنترنت" هذا لا يسمي زواجا لا من قريب ولا من بعيد لانعدام الأركان وفقد الشروط.. وأما ما يسمي "زواج الدم" فهذه ألعاب صبيانية لا علاقة كذلك بينها وبين الزواج ولا يمكن اعتبار هذه العلاقات من قبيل الزواج المشروع بل هي علاقات محرمة مجرمة لا تخرج عن كونها علاقة آثمة تشبه علاقات غير المسلمين في البلاد غير الإسلامية.
وأن من يجتريء علي إجازة هذه العلاقات ليس بعالم ولا فقيه بل إنسان مدع للعلم مجتريء علي الإفتاء يعاني خللا في مداركه ومجال الفتيا للعقلاء الأسوياء وليس لغيرهم.
الصفحة السابقة
الصفحة الرئيسية
رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 16-08-2008, 02:40
الصورة الرمزية شهادة حق
 
تاريخ التسجيل: 01-08-2001
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 3,276
معدل تقييم المستوى: 12563
شهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزينشهادة حق مرحبا  بك في صفوف المتميزين
رد: ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات

ولكن ما نراه هذه الأيام يندي له الجبين حيث نشاهد أناسا ليسوا متخصصين في الفتوي يدلون بآرائهم في فتاوي حساسة مثل قضايا الزواج والطلاق وغيرهما.

إذن هم ليسوا مفتين و أصحاب علم شرعي

ولكنهم يتصدرون للفتوى بغير علم .. حسب الأهواء الشخصية

الله حسيبهم ..

مرة حضرت البرنامج التافه : كلام نواعم ..

وكل منهن تدلي برأيها الشخصي ضد أمر يخص المرأة المسلمة

و رأيها هذا ضد الدين و الأحكام الشرعية !!!!!

فهل هن أهل لهذا المقام و المقال ؟؟

طبعاً لا ............

وقفة مع جملة ضمن صياغ الموضوع :

بالإضافة إلي أن الفتوي تتغير بظروف الزمان والمكان.

الفتوى يا أخي لا تتغير بتغير ظروف الزمان و المكان ..

الأحكام الشرعية في الإسلام أنظمة جاءت لمعالجة الإنسان في اشباع جوعاته الغريزية والعضوية ،

وقد خاطبنا بها الشارع في الكتاب والسنة وهما مصدر الإستنباط الوحيد للأحكام الشرعية

في الإسلام .

فالحكم الشرعي هو خطاب الشارع المتعلق بأفعال العباد وهو ـ أي الحكم الشرعي ـ

لابد أن يثبت بالدليل أنه خطاب امن الشارع ،

يعني أنه لابد أن يكون مأخوذاً من النص الذي هو الآية أو الحديث ،

أو مايثبت بالنص كإجماع الصحابة والقياس لعلة شرعية .

وعلى هذا كان مصدر الأحكام الشرعية واحداً لاغير ،

هو كتاب الله وسنة رسوله ،

منهما تستنبط المعالجات لحل مشاكل الناس وفض النزاع بينهم .

موفق أخي الفاضل ..
__________________




الشكر و التقدير موصولان لأخينا الفاضل مصمم المجالس " سفير الحزن "
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 16-08-2008, 16:17
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
رد: ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات

شكرا لك على هذا الكلام الجميل
تقبلى تحياتى
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 24-08-2008, 13:49
الصورة الرمزية أبو دجانة البلوشي
 
تاريخ التسجيل: 03-10-2001
الدولة: سلطنة عمان-صحار
العمر: 36
المشاركات: 2,368
معدل تقييم المستوى: 13993
أبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزينأبو دجانة البلوشي مرحبا  بك في صفوف المتميزين
008 رد: ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات

المصيبة ليس فقط في هؤلاء المفتين الذين لا ناقة لهم في العلم و لا جمل
بل ايضا في اولئك الذين يتتبعون الرخص يمنة ويسرة املا -والعياذ بالله-في تحقيق شهواتهم او ترخيص الحرام لهم ...نحن الان في هذا الزمن للاسف نعيش الفوضى في كل شيء حتى تسلط بعض الرويبضة على الفتاوى وعلى بعض امور الدين وينعقون باصواتهم الرديئة المزعجة محللين هذا و محرمين ذاك بحسب اهوائهم او بحسب اهواء من فوقهم وكم اتالم عندما ارى ان بعض المسلمين تجراوا على ما يغضب الله بسبب هؤلاء وبعض المسلمات كشفن ما ستره الله بسببهم ...واخيرا المسئولية تقع اولا واخيرا على العلماء و الاكفاء الذين تركوا الساحة مفتوحة لكل من هب ودب ، وعلى الاعلام النتن -الا ما رحم ربي-الذي لا يشهر الا من يوافقه في التوجه و التفكير ثم يقال شيخ و داعية
بارك الله عليك اخي ووفقك
__________________



مدونة أبو دجانة
http://abudojana.blogspot.com
رد مع اقتباس
  #5 (permalink)  
قديم 24-08-2008, 19:49
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
رد: ياناس اتقوا شر الفتاوى على الفضائيات

مرورك اخى دجانة اسعدنى جدا 000 اخى ايام ويهل علينا الشهر الكريم فكل عام وانت بخير
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم أطيب قلب دوحة الإيمان 0 18-05-2003 15:46
خطير جدا ومخيف شاهدوا ( اتقوا الله ) أبو دجانة البلوشي دوحة الإيمان 11 24-02-2003 12:57
الفتاوي الشرعية الخاصة بموضوع المقاطعة نــــــداوي عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 3 21-08-2001 01:37
الفتاوي الشرعية الخاصة بموضوع المقاطعة نــــــداوي عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 1 21-08-2001 00:29
الفضائيات غزو جديد هــــــــــــوى عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 1 01-08-2001 02:07


الساعة الآن 00:41 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir