http://www.twitethkar.com/ دعوة ومنهج للحياة الرشيدة - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الإسلامية :: | ¬°• > دوحة الإيمان

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 20-10-2008, 14:51
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
12 دعوة ومنهج للحياة الرشيدة

رسالات السماء وختامها الإسلام وقد اوحي الله بها لرسله وانبيائه وخاتمهم محمد ـ صلي الله عليه وسلم ـ هذه الرسالات في جوهرها بمثابة الهدي والنور للناس جميعا تهديهم الي الله وتنير لهم طريق الحق والاستقامة وترشدهم الي طريق الامن والعدل والسلام والرضا والاطمئنان وتوجههم الي الحياة الطيبة التي توصلهم بأمان الي شاطئ النجاة والعبور الي دار الخلود والنعيم المقيم‏.‏وصدق الله العظيم الذي قال في محكم كتابه العزيز قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين‏.‏ يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات الي النور بإذنه ويهديهم الي صراط مستقيم‏.‏

والإسلام كدين موجه للبشرية كلها عبر الازمنة والامكنة يقدس التوحيد الله احد وينزه الله سبحانه عن التعدد والشريك والولد الله الصمد‏.‏ لم يلد ولم يولد‏.‏ ولم يكن له كفوا احد ليس كمثله شيء لا تدركه الابصار وهو يدرك الابصار وهو اللطيف الخبير‏.‏ ولهذا نري الإسلام يدعو الي عبادة الله وحده‏,‏ وعبادة الله تعني الاعتراف بقوة في الحياة المدركة وغير المدركة المحسوسة والمعنوية‏..‏هذه القوة تعلو فوق قوة البشر جميعا وتمنح الناس الخير وترسم لهم مجالات الحياة الفاضلة والقيم النبيلة من الحب والمودة والاخاء والتضامن والتكافل والتعاون والمشاركة الوجدانية مما يعني في المحصلة النهائية ان دعوة الإسلام ترتكز علي جانبين مهمين اساسيين هما الجانب المادي الذي يقوم علي رعاية الجسم والعناية به

وتوفير احتياجاته الضرورية من الطعام والشراب والملبس والمسكن والامن والطمأنينة والترفيه المعتدل‏..‏ وفي مقابل المادي هناك الجانب المعنوي الذي يقوم علي رعاية الروح وتهذيبها وتوجيهها نحو السلوك السوي الذي يجعل صاحبها انسانا فاضلا‏..‏ وهنا نلاحظ ان الجانب المادي الصرف‏,‏ او الجانب المعنوي الصرف‏..‏ كل منهما بمفرده لا يقيم الحياة السوية الرشيدة‏..‏

وانما الذي يقيم مثل هذه الحياة الفاضلة هو تزاوج الجانبين معا وانصهارهما في بوتقة واحدة بحيث تقوم الحياة بهما معا‏..‏وبهما معا تكون حقيقة الانسان ورسالته في الحياة وهي في البداية والنهاية رسالة الإسلام ودعوة الله للبشر جميعا‏.‏

وصدق الله العظيم الذي قال في قرآنه الكريم يابني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد‏,‏ وكلوا واشربوا ولا تسرفوا ان الله لا يحب المسرفين‏.‏ وقل من حرم زينة الله التي اخرج لعباده والطيبات من الرزق‏.‏ وابتغ فيما اتاك الله الدار الآخرة ولا تنسي نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله اليك ولا تبغ الفساد في الارض ان الله لا يحب المفسدين‏.‏

من هنا فإننا نلاحظ ان تعاليم الإسلام تدخلت في العناية بجسم الانسان في جانبه المادي‏..‏ فالوضوء علي سبيل المثال مقدمة واجبة لاداء الصلوات المكتوبة‏,‏ والوضوء غسل اعضاء معينة يترتب عليها نظافة الجسم ونقاؤه‏,‏ والنظافة من الايمان‏,‏ واشترط لصحة الصلاة ان يكون المصلي طاهر الجسد‏,‏ طاهر الثياب‏,‏ طاهر المكان وجعل الصلاة تعويدا له علي النظام وروح الجماعة‏..‏ فالصفوف فيها منتظمة وهذا التنظيم الدقيق الذي يمارسه المؤمن مرات عديدة كل يوم يعوده دقة النظام وحسن التصرف في اوقات الازمات والشدائد‏..‏ وحين تتوحد الصفوف مع توحيد الاهداف يكون الانسان المسلم قادرا علي ردع الاعداء وقادرا علي العمل من أجل عقيدته وحمايتها وتنمية مجتمعه والارتفاع بأمته الي مصاف الدول الاكثر تقدما ورقيا‏..‏

واذا كان ذلك في الجانب المادي فإن الجانب الروحي لايقل اهمية فهو يبني الانسان ذلك الفارس النبيل الذي يتمتع بالاخلاق الكريمة والرضا النفسي وبث روح البر والخير في حنايا مجتمعه واركان امته‏..‏ بحيث يغدو الانسان بجسده وروحه مثالا للقدوة ونموذجا للشخصية المتكاملة التي يريدها الله لعباده الصالحين والتي تتحقق بها وعن طريقها اختيار الله لرسالة الإسلام لتك
ون ختام رسالات السماء ولتكون كما قال الله عز وجل اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا ولتكون امة الإسلام كما قال عنها الله تعالي وكذلك جعلناكم امة وسطا لتكونوا شهداء علي الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا

وفي ظل الإسلام وامته الرشيدة التي تعيش منهجا وسلوكا ودعوة للناس جميعا‏..‏ يجد الانسان علي امتداد رقعة العالم امنه وسلامته وحريته‏..‏ بعيدا عن اي تعصب او هيمنة‏..!‏
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
ابتسم للحياة .. شحرورة الملتقى العام 3 18-12-2007 12:00
:: عدت للحياة :: شهادة حق الملتقى العام 4 16-12-2005 15:56
دعوة الى التضامن في اليوم العالمي للحجاب افـــ القمر ـــاق الملتقى العام 1 04-09-2004 00:27
للحياة وجهين المنسية درّة المجالس 4 29-11-2002 22:58


الساعة الآن 23:02 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir