http://www.twitethkar.com/ التحية ليوم عرفة - مجالس الساهر

www.alsaher.net


العودة   مجالس الساهر > •°¬ | :: المجالس الإسلامية :: | ¬°• > مجلس الحج

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1 (permalink)  
قديم 05-12-2008, 01:16
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
12 التحية ليوم عرفة

ارتبطت الأعياد في الإسلام بمعان دينية. فهي ليست فقط أياما يتروح فيها الناس ويتبادلون التهاني. وانما هي ذات دلالة عظيمة علي نعمة الله للمؤمنين به وبرسالاته. فعيد الفطر يأتي بعد صيام شهر كامل هو شهر رمضان الذي فرض الله صيامه ولم يبح الفطر فيه إلا لغير القادر ولأصحاب الاعذار. وعيد الأضحي هو العيد الذي يعقب يوم الوقوف بعرفات هذا اليوم الذي يترقبه المسلمون في كل مكان من الارض يذكرون الله فيه مشاركة منهم لفرحة الواقفين بعرفات من حجاج بيت الله الحرام. ومنهم من يحرص علي صيامه اتباعا لسنة رسول الله صلي الله عليه وسلم ويوم عرفة يوم مشهود في تاريخ المسلمين حيث ألقي فيه رسول الله صلي الله عليه وسلم خطبته الجامعة التي تعد دستورا للمسلمين في كثير من احكام دينهم. فلم يترك فيها هدفا من أهداف الإسلام إلا وأشار إليه تصريحا بالغ البيان. فتحدث فيه عن الحقوق والواجبات لله سبحانه وللعباد. وشدد علي الالتزام برعاية هذه الحقوق. واكد ان الاسلام يلغي ما كان قبله من الذنوب والثارات. وأول ما ألغي من هذه الحقوق حقوق أهله. وبهذا الغي الامتيازات في الحقوق التي يدعيها ذوو السلطان والاقرباء منه. وبين حرمة الدماء والاموال فلا يؤخذ شيء منها إلا بحقه.
وخطبته صلي الله عليه وسلم تعتبر دستور الأمة بتعبيراتنا السياسية الحديثة يجب التزامها وعدم الخروج عليها. ولكل أمة مبادئ. وهي المبدأ المتكامل لأمة المسلمين فيما يأتون ويتركون من أعمال ومن أهم ما ورد في هذه الخطبة الشريفة تقرير مبدأ المساواة بين الناس. فجميعهم من آدم. وآدم من تراب. وليس معني ذلك ان هذه المساواة مطلقة. فالتفاضل بين الناس قائم. لكن الرسول وضع مبدأ للتفاضل جديدا. ليس التفاضل بالمال أو الحسب أو النسب أو شيء. من عقائد الجاهلية. وانما هو بالالتزام نحو ما أمر الله به ونهي عنه. وهو المسمي في الاسلام بالتقوي والتقوي تعني الرقابة. والرقابة لا تكون الا من شيء مضر بالإنسان. وليس أضر بالانسان من معصية الله. ومعصية الله تكون أوضح ما تكون في الدماء والاعراض والاموال. ولهذا نص الرسول صلي الله عليه وسلم في خطبة الوداع علي هذه الامور الثلاثة والتي يتفرع عنها ماعداها من الذنوب.
في الدنيا الحديثة قامت هيئات دولية بعد الحروب العامة. منها عصبة الأمم بعد الحرب العالمية الاولي. ومنها الامم المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية. ووضعت لكل هيئة منها مبادئ ومواثيق يلتزم بها المنتصرون والمنهزمون في الحرب علي السواء. ولكن هذه المبادئ والمواثيق ارتبطت بإرادة الحكومات المنتصرة في هذه الحروب. وكثيرا ما خرجت عليها هذه الحكومات نفسها. لأنها تعبر عن إرادة بشرية يعتريها الهوي والغرض وترتب حقوقا للمنتصرين علي المنهزمين لأنها من وضع المنتصرين الذين لا عقاب عليهم عند المخالفة. لكن خطبة الوداع التي ألقاها في الناس رسول الله صلي الله عليه وسلم يوم حجة الوداع كانت خطبة عامة سارية علي الناس جميعا داعية لهم إلي الالتزام بها. وهو بلاغ مستمر للبشرية إلي آخر الزمان. وهو بلاغ ملزم للناس إلي نهاية الدنيا واستقبال يوم الحساب. وقد أخذ الرسول الاقرار علي الناس بأنه بلغهم وأنه أدي ما عليه بهذا البلاغ. وكلفهم بأن يبلغ الشاهد منهم الغائب. وعلي الغائب أن يبلغ من يأتي بعده.
ولشدة أهمية هذه الخطبة في الحياة فإن المسلمين يعطونها من الرعاية ما هو واجب عليهم فتتحدث عنها كتبهم في التربية والتاريخ. وتتضمنها مناهج الدراسة في دور التعليم. ويحفظها الابناء عن الآباء. وينقلها كل جيل عن الذي قبله. ولكن الرعاية العالمية لهذه الخطبة لا تزال ناقصة في خدمة المسلمين لها. وبيان ان الاسلام هو أول من رعي حقوق الإنسان في الحياة دون تمييز ولا تفضيل. فلا فضل فيه لإنسان علي آخر إلا بالتقوي والعمل الصالح. ومن اول ما ينبغي ان يعلن فيه ذلك هو منظمات الأمم المتحدة التي يدعي الغالبون في الحروب العالمية انهم رعاة هذه الحقوق. وهم في الحقيقة أول الخارجين عليها. ولذلك فإن العالم بينهم مناطق نفوذ. لا يسأل الواحد منهم عما يفعل في المنطقة المخضوعة لسلطانه. فأين هذا من المبادئ التي قررتها خطبة الوداع التي ألقاها رسول الله صلي الله عليه وسلم في الناس يوم عرفات في حجة الوداع. وهو الامر الذي يؤكده الدعاة في شتي بقاع الارض في خطبهم للناس في هذا اليوم العظيم وفي القمة منها الخطبة التي يلقيها الامام لصلاة الظهر في يوم عرفات لانها فيها معني خطبة جامعة تترسم ماسنه رسول الله صلي الله عليه وسلم في خطبة يوم عرفة.
وإذا كان الله قد جعل التحية لهذا اليوم بهذا الاجتماع العظيم فمن الواجب ان يترسم دعاة المسلمين هذه التحية وهم يتحدثون إلي الناس في هذا اليوم العظيم.
رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 06-12-2008, 23:38
الصورة الرمزية الشروق
 
تاريخ التسجيل: 16-01-2006
الدولة: سكة فريجنا
المشاركات: 7,171
معدل تقييم المستوى: 100134
الشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوتالشروق متميز دائماً أكثر من مليون صوت
رد: التحية ليوم عرفة

سبحان الله

رزقنا المولى التحية بالوقوف بعرفه


شكرالك أخي الكريم
__________________


شكرا لك فنان المجالس ( سفير الحزن ) على التوقيع
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 07-12-2008, 21:37
عمر عويس
Guest
 
المشاركات: n/a
رد: التحية ليوم عرفة

مرورك دائما يسعدنى اختى الشروق
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 08-11-2010, 17:06
الصورة الرمزية المجـــــروحة
 
تاريخ التسجيل: 02-01-2003
الدولة: الكويت
المشاركات: 3,667
معدل تقييم المستوى: 39365
المجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزينالمجـــــروحة مرحبا  بك في صفوف المتميزين
رد: التحية ليوم عرفة

__________________




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المجالس مشاركات آخر مشاركة
الأم......مع التحية أمـــة الله عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 1 30-03-2002 15:05
لك التحية العنود السويدي عالم التكنولوجيا و المعلوماتية 5 14-01-2002 02:37


الساعة الآن 01:27 بتوقيت ابوظبي


http://www.twitethkar.com/

www.alsaher.net

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed & TranZ By Almuhajir